المقالات

ألسنة تستحق الجذع


سلام محمد العامري Ssalam599@yahoo.com قال الملك الجبار في القرآن:" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ" الحجرات آية -6-. تُبين لنا الآية الكريمة, حرمة سوء الظن بالناس, والحكم عليهم دون دليل قطعي, وعلى هذا الأساس, مع استشراء الفساد بين كثير من الساسة, إلا إنه لا يحق لنا الحكم, على الكل بتلك التهمة الخطيرة, دون التأكد من ذلك. يعتقد كل من شهد الشهادتين أو الثلاثة, أنه أصبح مؤمِنٌ, إلا أنَّ الباري جلَّ شأنه, جَعل حدوداً اوجب على المؤمنين اتباعها, فقال سبحانه"  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ " سورة الحجرات آية-11-. قال رسول الإنسانية, عليه وعلى آله افضل الصلاة واتم التسليم: " لما عُرِجَ بي, مَرَرتُ بِقومٍ, لهم أظفارٌ من نحاسٍ, يَخمُشون وجوههم وصدورهم, فقلت: من هؤلاء يا جبريل؟, قال: هؤلاء الذين يأكلون لحوم الناس  ويقعون في أعراضهم ". خلاصة القول: إن كانت عقوبة الرحمن الرحيم, يوم الدين ما ذكره الرسول الكريم, فإن من يطعن بنزاهة الناس, ظلما بدون حق, ليس بمؤمن لتعديه حدود الخالق, فهل يفقه أولئك الطاعِنون ما يرددون؟, لا سيما أن قسم منهم, قد تجاوز الساسة, ليشمل مراجع الدين!. لو استعرضنا مواقف بعض الساسة, فَسَنجدُ أن فيهم اناسٌ مخلصون, لهم من النزاهة والكفاءة, ما يستحق الثناء, اما العلماء, فمواقفهم لا تحتاج لجهد, حيث لا يختلف اثنان, على ان رجال الدين, هم من حافظوا على هيبة العراق ووحدته, وهذا نزر قليل. لا أريد أن ابحث فيما ما يبغي, بعض الذين يطعنون بالعلماء, لا لسببٍ وجيه, بل كونهم فشلوا بمبتغاهم, فطعنوا بمن حمى أرض العراق وعرضة, من داعش بفتوى الجهاد.     
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
احمد حسن الموصلي : رجعنا الى المربع الاول ثانية وكاننا لم نقم باي عمل يذكر ضد داعش لانهم ظهروا ثانية في ...
الموضوع :
مسؤول محلي بديالى: داعش الارهابي يعيد انتشاره في ثلاث قرى على الحدود مع صلاح الدين
حسين طارق علي : بسم الله الرحمن الرحيم اني حسين طارق علي احمد الطائي من سكنة محافظة بغداد مواليد 1992/10/3 خريج ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
العبادي : إخوانى مدير بلدية النجف الاشرف الموظفين هل تعلمون ان هناك عوائل لم تستفيد من الحكومة السابقة ولا ...
الموضوع :
بلديات النجف تفرز ( 6660 ) قطعة سكنية
ثامر قدري : كارثة حقيقية حتى السفير الفرنسي في العراق تعلم السرقة والنهب من السياسيين العراقيين . تبا لكم وتعسا ...
الموضوع :
اعتقال السفير الفرنسي السابق ببغداد وهو ينقل مبلغا كبيرا جلبه من العراق
زيدعلي : سرقه موظف وتم إسناده من قبل موظفين يدافعون عنه في دائره الصحه حتى شكلت له محاميه للدفاع ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ابو علي : السلام عليكم احب ان اضيف شي على ذباح الناصرية دحام الغزي راجع المجرم قبل سبعة سنين واليوم ...
الموضوع :
ذباح في الناصرية يتحدث عن استتباب الامن فيها فتصاب الجالية العراقية في كندا وشمال امريكا بالذهول الكبير
فيسبوك