الشعر

إشراقة المقاتل العراقي.

866 01:50:37 2015-07-06

سأظل أطلق صرخة استهزاءِ 
للعاديات السود والأعداءِ 
هذا دمي جَيَشانُهُ في خافقي 
والكبرياءُ سجيتي وردائي 
هذا دمي يسقي جذور عقيدتي 
فيحيلها كالجمر في أعضائي 
سأظل مرفوع الجبين مدافعا 
عن تربتي وشريعتي السمحاءِ
لو هبً أعداء الحياة لمصرعي
ويل لهم من غضبتي ولقائي
إني وأيمِ الله سيلٌ من لظىً
أسقي الحٍمامَ لعصبة الدخلاءِ 
فليجمع الباغون كل حشودهم 
لن أنحني للقوة العمياءِ 
وبغدرهم لا لن يهزوا همتي 
حتى وأن عبروا على أشلائي 
وليطلق الأشرار كل رصاصهم 
فتوثبي أقوى من الأرزاءِ
والرعد والسبع المثاني والضحى
سأبيدكم في مطلق الأرجاءِ 
باسم الجهاد تقاطروا ليدنسوا 
أرض التقاة وموئل الشرفاءِ
حصن الأبي الضيم نفس المصطفى
كرارُها في الحومة الغبراءِ
أرتال بغي في الضلالة دُنٍسوا 
من داعشيٍ ساقطٍ ومرائي
شذاذ آفاق ونسل ضلالة
جمعٌ من الأوباش واللقطاءِ 
من مارقين سقيمة أفكارهم 
أعداء كل فضيلة ونقاءِ
من غادرين مريضة أحلامهم 
أبناء كل بغية جرباءِ 
عبر الظلام تسللوا وتفاطروا 
سحقا لكل دواعش الظلماءِ
جاءوا بكل سعارهم وشرورهم 
وتعطشوا للبغي والنكراءِ
تبا مسوخ العصر أحفاد الخنا 
ياويلكم من غضبة النجباءِ 
تبا لكم يا سادرين بغيٍكم
تبا لكم من عصبة شوهاءٍ
لستم على دين النبي محمد
تُعسا لكم يازمرة البغضاءٍ 
تالله يبرأُ من لظى إجرامكم
دين التقى والشرعة الغراءٍ
الجاهليةُ نهجكم وصراطكم
وزعيمكم من أسفه السفهاءٍ
صولوا وجولوا يابغاة فقد دنا
يوم الهلاك بقبضتي السمراءٍ
لالن تنالوا من ترابي ذرة
لا لن يمزق حقدكم أبنائي
لالن تفلوا بالدمار حميتي 
فلقد كفرت بذلة الضعفاءِ
فدمُ الضحايا في كياني جمرة
لاتنطفي إلا بمحق الداءٍ
أفنى ويبقى عنفوان شهادتي 
والأرض تزهو والسما بدمائي
سأذيقكم كأس الردى في ذلة
فالأرض أرضي والسماء سمائي
اضرب بكل العزم حيث ثقفتكم 
يا رأس كل فجيعة وبلاءٍ
لالن أدعكم تحرقون سنابلي 
والتين والزيتون والإسراءِ
إن العراق صبابتي وجنائني
فلقد وهبت لناظريه ولائي 
إن العراق محجتي ودريئتي
بسهوله وجباله الشماءٍ
سأظل أهفو للذرى متساميا 
رغم الجراح وطعنة الجبناءٍ
سأظل رمزا للبطولة مشرقا 
وأصوغ كف المجد في الجوزاءٍ
سأظل رمزا للشهادة نابضا
وغصون أيك وارف الأفياءٍ
من كربلاء الطهر تعلو نجمة 
أزلية قدسية الأضواءٍ 
في كل يوم صولة مشهودة
أعيا سناها ألسن الفصحاءٍ
المجد مجد الرافعين إلى العلى
هاماتهم بشهامة وإباءٍ 
الواهبين الأرض نبض قلوبهم 
فلقد سقتهم أكرم الأثداء
وسعاة مجد يصعدون إلى الذرى 
من دون ما وجل ولا إعياءٍ 
الطالعين كما الشموس توهجا 
الناذرين نفوسهم بسخاء
بالحب والشوق الكبير تقدموا 
وكما المعين الثر للصحراءٍ 
قد عبدوا درب الكرامة بالدما 
فهم الكواكب في ذرى العلياءٍ
بغداد ياأم المنائر والنهى 
ياقبلة الأحرار والشرفاءٍ
يادوحة الأمجاد ياقلب السنا
يامنيتي وخميلتي ورجائي 
تبقين رغم الحقد طودا شامخا 
وعروسة في حلة بيضاءٍ
كم غدرة سوداء أطلقها العدى 
فتشتت ببسالة الأبناءٍ 
هذا نداء الحق يعلو ساطعا 
متألقا في الظلمة الخرساءٍ 
أرض العراق منار عز شامخ 
تهدي الشعوب بنورها الوضاءٍ 
يبقى العراق موحدا رغم الردى 
لا لن يكون ممزق الأعضاءٍ
سيظل أرضا للفضيلة مفعما 
بالحب والإكرام والنعماءٍ 
ياأيها الوطن الجليل على المدى
من فيض طهرك أستمد بقائي. 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 66.67
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك