الشعر

قصيدة بحق الامام موسى ابن جعفرٍ عليه السلام

1667 23:34:16 2015-05-13

ضياء الدين الخاقاني
1933 المحمرة 2008 النجف الأشرف
القيت في حرم الكاظميين الشريف عام 1988
بمناسبة مولد الامام موسى الكاظم (ع)
.............................................................
تعاودني الذكرى فيرتاحُ خاطري ... بأجمل ما في الليل من نسْج سامِرِ
وأنظمُ منها للقلوبِ روائِعاً ... وأطلعُ منها زينةً للنواظِرِ
فللعينِ من اِشراقِها كلّ بارقٍ ... وللقلبِ من أطيافِها كلّ عاطِرِ
وللشاعر الولهان آفاقُ نشوةٍ ... وللساحر السكران دنيا عباقِرِ
وللمؤمن الواعي جنانٌ من الهدى ... يمتّع في أحلامها كلّ زائِرِ
يناجي بها آلَ النبيّ ويفتدي ... بدنياه من آفاقِها كلّ طاهِرِ
يباركُ في ميلادِ موسى ابن جعفرٍ ... ملائكة الفردوسِ من كلِّ زاهِرِ
وينشرُ آيات الثناء لواهِبٍ ... تفجّر نوراً في سماءِ المفاخِر
وهلْ يرتوي العشاقُ اِلّا بخمرةٍ ... من الحبّ في كأسٍ من الوصل دائر
ومنهل آلِ المصطفى خيرُ منهلٍ ... لعشّاقه فاليغترفْ كلّ شاعر
سجينُ التقى استوحيتُ منكَ رسالة ... ينوء بصافي لوحِها كلّ سائِر
رسالة من قاسى من العيشِ مرّةً ... وعانى من الأيام سودَ المصائِرِ
فلمْ يرَ اِلّا أن يهادِنَ دهرَهُ ... ويجرعُ من آلامهِ كأسَ صابر
ليزرعَ دربَ اللاحقينَ بركبهِ ... رياحين تزجى نشرها للأواخِر
فلمْ يكُ ظلمُ الظالمين بمُرْجفٍ ... نهاكَ ولا استرخاكَ اِغراءُ غادرِ
ولم تكُ يوم السجنِ غيركَ عندما ... ملكتَ زمام الرأي غيرَ محاذر
لأنّكَ في الحالين صنوُ رسالةٍ ... سماويّةٍ لمْ يحوها فكرُ ثائر
فسِرتَ كما شاءتْ لك القدرةُ التي ... مددْتَ لها كفّ الأمين المناصر
لقد خانكَ ابْن العمِّ اِذ كان حظه ... من النصر يوم الحكم صفقة خاسِر
فعاد انتصاراً ذلك السجن والأذى ... وشلّت يدُ الباغي بقدرة قادر
وها أنا حين استوحش الليلُ حامدٌ ... يذوبُ له قلبُ القوي المثابر
يذوبُ فؤادي دون ما رمتْ وصله ... وتحمرّ عيني في سوادِ الدياجِرِ
فناجيتُ كنزَ المعجزات أبا الرضا ... هوايَ بقلبٍ مارسَ الحبّ ساهِر
وشكوى فتىً لمْ يجنِ غير شقائِهِ ... من العمرِ ما اشتدّتْ رياحُ المخاطِرِ
فقد كان صوتُ الدين يدعوكَ لاهثاً ... ويشكو اليكَ الحالَ من كلِّ كافر
لقد لعِبَتْ بالدين أهواءُ أهلِهِ ... فجاء يشكو من سواد الظمائر
وسيمَ الردى والخسْفُ كلّ مراكبٍ ... حقائق أخفتها نقوشُ المظاهر
وأقسِمُ لولا أنّ في الأفق أنجُمٌ ... تضئُ لما شقّ الدجى طرفُ ناطرِ
ولولا انتظار الصائمين لوعدهم ... لما صاح مجروح النوايا الكواسر
ولا انسدّ بابُ الدين عمّن يرومُهُ ... ولا انفضّ عن روّادِهِ كلّ سافر
.........................................1988م
قصيدة: موسى ابن جعفرٍ
ديوان:مسيرة الى حوض الكوثر
الشاعر: الأديب المرحوم العلامة ضياء الدين الخاقاني
1933 المحمرة 2008 النجف الأشرف
تقديم لدكتور العلامة حسين علي محفوظ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك