الأخبار

عراقي يتوصل إلى اكتشاف مادة بديلة عن السمنت

1874 16:36:00 2008-04-16

المركز الاعلامي للبلاغ / وكالات

هكذا هو العراقي لا يتوقف وتستوقفه الظروف عن التقدم والابداع في شتى بقاع العالم .وليثبت للجميع ان الظروف المأساوية التي تحدق به ,ما هي الا مرحلة طارئة.

د. أنس أحمد حاجي الحاصل على شهادة الدكتوراه في الهندسة المدنية. والحائز على 8 براءات اختراع في مواد البناء استطاع التوصل الى مادة بديلة عن الاسمنت المستخدم في اعمال البناء.

وعن اكتشافه يقول د. أنس لقد توصلت الى مادة تغنينا عن استخدام الاسمنت في البناء وبمواصفات فريدة , أهمها مقاومته للحرارة وبدرجات عالية فضلا عن الظروف الاخرى بنسبة 3 اضعاف اكثر من االسمنت المستخدم حاليا.

ويقول لقد توصلت الى الاكتشاف بعد بحوث ودراسات معمقة وكانت الفكرة التوصل الى مادة تكون مقاومة للنار لان اغلب حوادث الحرائق تؤدي الى انهيار المباني وتصدعها.

بسبب ضعف مقاومة مواد البناء للحرارة المتولـــــدة عن الحريق وتـــم التوصل الى مادة أي . بي . أم، كذلك يمكن استخدامها كمادة طلاء للسقوف والجدران والارضيات المستخدمة في البيوت الجاهزة ومخازن التبريد وبعض اجزاء السيارات، خاصة في مناطق الشرق الاوسط التي تمتاز بأرتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف كطلاء وطبقة عازلة وحامية لتلك السطوح من تاثيرات الحرارة وتقليص معدلات انبعاثات الادخنة عند الاحتراق التي تسبب حالات الاختناق.

وقد تم تبني الاكتشاف من قبل شركة ألمانية متخصصة في صناعة البيوت الجاهزة بعد اخضاعه الى نظام أس . بي . أي وهو احدث نظام لفحص ومعرفة شروطة المطلوبة في مواد البناء ونحن في المرحلة الاخيرة من توقيع العقد.

وأختتم د.أنس حديثه بتوجيه دعوة للجهات الرسمية وغير الرسمية في بلدنا بالقول اتمنى من ابناء بلدي الافادة من اكتشافه ولاسيما ونحن مقبلون على مرحلة اعمار كبرى ستشارك فيها شركات ومؤسسات عالمية.

وانا على الاستعداد الكامل لتقديم المشورة والتدريب الكوادر متخصصة ,خدمة لعراقنا ولتواصل الجهود بين ابناءه في الداخل والخارج.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رمزي جمعة
2018-09-22
هل تعلمون ان الدكتور أنس احمد حاجي انتقل الى رحمة الله .اليس من المفروض نشر ذالك لانه خسارة كبيرة للعراق خاصة وللعالم عامة أنا للله وانا اله راجعون.
المالكي
2008-04-17
كل الفخر والتقدير لعلماء العراق على مر العصور لما قدموه للبشرية وأولها الكتابة وآخرها إكتشاف الدكتور أنس أحمد لمادة بديلة عن الإسمنت، وفي هذه المناسبة يجب أن ننصف الدكتور إبراهيم الجعفري لإكتشافه مصطلحي الشفافية والموزائيك ويجب أن لا ننسى إكتشافات رجل الدين الشاب ومنها حبيبي وأطكع والطوبة حرام وما خفي أعظم من الإكتشافات التي سوف ترجع العرق العظيم الى العصر الطباشيري اللهم نسألك الرحمة والرأفه بنا وببلدنا من إكتشافات ( العالمين )الأخيرين القادمة،آمين رب العالمين
موفق مباركة
2008-04-16
بارك الله في العراق الذي رفد البشرية بكل خير منذ فجر التاريخ وحتّى في أحلك الظروف. إني أقترح إقامة معرض لأصحاب براآت الإختراع العراقيين من الذين سجلوا اختراعاتهم في الدول المتقدمة وغيرها وأثبتت صلاحيتها لتشارك هذه العقول الحكيمة في بناء الوطن الغالي وأرجو ممن يوافق على هذه الفكرة أن يتصل بي للتعاون على اتخاذ الخطوات الأولى نحو تحقيق هذا الهدف مع جزيل الشكر. موفق مباركة - كندا يمكنكم مراسلتي و الأطلاع على أختراعي في : www.sprout-less.com مع أطيب التحيات.
ابو حسنين النجفي
2008-04-16
لقد قررت ياعراق ان تكون فكنت بابطالك بعلمائك بشبابك بنسائك بعباقرة الدنيا فكنت ياعراق اهل البيت صلوات الله عليهم رجال العراق هم السباقون لكل شيء في الدنيا ونورهم بين ايديهم في كل يوم تبتدعون لانكم اول الابداع في علم الكلام وحروفه فكيف لا تبدعون وتسطرون اروع الابداعات تحية لاخينا المبدع د, انس والمجد والعزة والكرامة لرجال العراق وتبا ليد الغدر التي تهدم رفعة العراق ومبروك لكم ياعراقيين في اول الغيث وحتما اخر الغيث غيث امامكم المنتظر صاحب العلوم كلها باذن الله تبارك وتعالى
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 321.54
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
مواطن : ان تنصروا الله ينصركم مسدد ومؤيد ان شاء الله ...
الموضوع :
عبد المهدي: لن نسمح باية املاءات اميركية تخص أي ملف بما فيه العقوبات على ايران
مواطن : المقالات الاخيرة فيها نفس اقوى من باقي المقالات سلمت يداكم ...
الموضوع :
ما هذرت به هيذر..!
nina gerard hansen : السلام عليكم . ارجو ايصال صوتي الى فخامة السيد رئيس الوزراء المحترم في احد الايام شاهدت حلقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك