سوريا - لبنان - فلسطين

بالفيديو..الشهيد خليل قاسم نصر الله أصغر شهداء ملحمة الدفاع عن السيدة زينب عليها السلام عمراً ينعى نفسه قبل أستشهاده..!..

3758 21:03:00 2013-06-02

 

هذا خليل قاسم نصر الله، «أصغر الشهداء عمراً». اثنان وعشرون عاما. وقد امتد موكب تشييعه على مسافة كيلومترين تقريبا. يعلق أهله صوره بالملابس العسكرية، ويقول والده إن «هذه الصور أراها للمرة الأولى، قاسم، ابني البكر، ولد في ألمانيا حيث كنت أُعالج من إصابتي أثناء خدمتي بالجيش، وعندما بدأ ينطق الألمانية قررت العودة إلى لبنان.

كان قاسم متفرغاً في الحزب، ويعمل مع والده في الوقت نفسه في بستان الليمون، ومزرعة الدواجن. المرة الأخيرة التي رآه فيها كانت قبل حصول معركة القصير بيومين. يقول والده إن «قاسم خدم ستة أشهر في مقام السيدة زينب في دمشق: اخبرني كيف وصل إلى المقام، وصعد إلى القبة العالية، عبر ربطه بالحبل، ووضع عليها راية العباس، كما مسح الغبار عن المقام بقطعة قماش خضراء، أهداني وأمه قطعة منها، وربط القطعة الأخرى في يده حتى استشهد. وقبل أن يستشهد أرسل لي سلسلة من مقام الإمام علي الرضا. وتسلمت السبحة التي كان يسبح فيها أثناء الصلاة». يضيف الوالد: «لقد أوصى ابني رفاقه قائلاً: كل من يعود منكم سالماً، فليذهب إلى والدي ويقول له: أنا ابنك. وقد جاؤوا أثناء التشييع، وركعوا عند قدمي يريدون تقبيلهما، لكني رفضت، وقلت لهم: أنا من يجب عليه تقبيل أقدامكم».

كان والد قاسم متفرغا في الجيش اللبناني، وقد أهدى ابنه بدلته، بعد تقاعده، قاتل فيها قاسم في القصير، وينتظر تسليمه البدلة العسكرية. وفي غرفة نومه، وضع أهله سلاحه على سريره، وتقول أمه إنه لم يكن يدخل الغرفة سواها، كان قاسم يرتبها ويمسح الغبار عنها، ويقول لها: لو سمحت يا أمي امسحي أرض الغرفة فقط.

يعتبر الوالد أن المعركة التي خاضها ولده هي «ضد آكلي لحوم البشر الذين لا دين لهم ولا هوية، ولا طائفة»، مضيفا: نحن من يريد الحفاظ على العيش المشترك بين المسلمين من كل المذاهب وبين المسيحيين من كل المذاهب. نحن لا نقاتل من أجل بشار الأسد، وإنما ندافع عن سوريا كل سوريا، ضد آكلي لحوم البشر الذين يزداد عددهم على قدر ما تدفع لهم السعودية وقطر». ويوضح أنه يوجد في القليلة مئتان وعشرون عائلة سوريا «نطعمهم ونسقيهم فنحن الرحماء، نحمي ضيوفنا»، وقد جاء عدد من العائلات السورية لتقديم واجب العزاء له.

ثم يوجه كلامه إلى السيد حسن نصر الله قائلا: «لن يأتي يوم تقول فيه هل من ناصر ينصرنا، ونحن على قيد الحياة، إذ كنت تريد المزيد، فاطلب ونحن نلبي».

http://www.youtube.com/watch?v=-sdyQAXLTOY

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
عباس الجاروش
2013-08-22
بأمان الله يا شهيد الله هنيأنا قد فزتم في جنان الله يا جنود المنتظر أنتم حزب الله
حيدر علي
2013-06-05
والله اعجز عن وصف ما ينتابني من مشعاعر وانا ارى هذا البطل واسمع صوته وان الله سبحانه وتعلا يختار الشهداء كما يختار الانبياء فهنيئا لك الشهادة يا بطل
البدري
2013-06-03
هنيئا لك هذا الشرف يابطل وبارك الله بوالديك وحشركم مع محمد وآل محمد
احمدعادل .بابل
2013-06-02
ومن المؤمنين رجال صدقواماعاهدواالله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظرومابدلو تبديلاصدق الله العظيم الى رحمة الله حشرك الله مع انصارالحسين ع يابطل
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 75.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك