المقالات

امام انظار الحكومة العراقية ... العراق يستورد التمور فهل هذا معقول ؟

1139 2024-05-06

 

خبر صحفي في مواقع التواصل ومواقع النشر شدة انتباهي واثار حفيضتي وهيج ونفرز اعصابي كثيرا واكيد سيثير حفيضة اكثر من يتابع هذه المواقع ويقرؤها او سيثير بالتاكيد مشاعر المواطنين الغيورين على وطنهم .

كلنا نعلم بان الاسواق التجارية يحكمها مبدا العرض والطلب والحاجة الفعلية لهذه السلعة او هذه المادة ومن خلالها يترتب على استيرادها او تصديرها وسياسة البلدان وحكوماتها تنطلق من هذا المبدا فكلما كان البلد محتاج لهذه السلعة او مفقودة به هذه المادة يلجا الى استيرادها لسد حاجة السوق وتوفير المادة لمواطنيه .

الا في العراق ,,,, فانه البلد العجيب الغريب الذي لايشبه احد فكلنا نعلم ومنذ الصغر وكبيرنا ينبا صغيرنا بان العراق البلد الذي يحتل المرتبة الاولى في العالم بانتاج وتصدير الانواع المختلفة والنفيسه من التمور ولايضاهيه او ينافسه احد بذلك .

لكننا تفاجائنا بان العراق قد استورد خلال عام 2023 نحو تسعة آلاف طن من التمور من الجمهورية الاسلامية الإيرانية وبقيمه ما يقارب 400 مليون دولار وكذلك قد صدرالى 82 دولة من دول العالم من التمور وبكميات مختلفة .

 

نحن نتسائل ونستفسر من الحكومة او من وزارة التجارة او من القائمين والمسؤولين على هذا الملف وكمواطنين ويهمنا سمعة البلد وعلوا سموه هل من المعقول العراق يستورد التمور وهو البلد رقم واحد بانتاج التمور ويوجد في العراق مايقارب 30 مليون نخلة .

 

هالله هالله بالعراق فاذا كنت اليوم انت صاحب القرار وبيدك الامور فتذكر ان هذا المكان كان قبلك من جالس عليه واليوم تركه وغادر وانت فيه اليوم وغدا ستتركه وتغادر وهذه هي سنه الحياه فاترك محلك والناس تترحم عليك ولاتتركه واللعنات تلاحقك .

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك