المقالات

بصوتها.. يزهر الوطن..!


بصوتها.. يزهر الوطن..!

ملك الإمارة||

 

إن الإسلام بدأ برعاية النساء لاصحاب الرسول صل الله عليه وآله وسلم ، لرجالهن وتحملهم الصعاب والمشقات معهم ، وهذا يعد من أهم وسائل المشاركة، وابدين رأيهم في أغلب المواقف ، حيث أن الإسلام هو من احياهم وأعطاهن افضل الحقوق.

إن المادة ١٤من الدستور تنص على أن العراقيين متساوين بالحقوق، بغض النظر عن جنسهم أو انتماءاتهم ، وكذلك ينص على أن تتولى المرأة ٢٥٪ من المقاعد البرلمانية، 

فمن سيرفع هذه النساء!؟

 اذا لم تكن هنالك امرأة تنتخب هذه الطاقات ، المطالبة بحقوقهم والمدافعة عنهم ؟

بعد عام ٢٠٠٣ وازدياد ظهور الحركات الناشطة ، المدافعة عن المرأة والمطالبة بنص قوانين خاصة لها ، 

وحافظ الدستور على حقها ايضا،

فهي الوحيدة التي تستطيع أن تشعر بمثلها .

يجب على حواء أن تختار من يمثلها ، 

ويمنع انتشار العادات الغير مرغوبة في المجتمع ، والتي تحجم دورها ، 

مثل بعض الاعراف العشائرية التي مازالت متوارثة ، مثل النهوة والفصلية وعدم توريثها .

وكذلك نحتاج إلى تفعيل قوانين العنف الأسري ،بما يتناسب وأعراف مجتمعنا وتعاليمنا الإسلامية.

 كل هذه القوانين المعلقة الخاصة بهن،  من سيسعى إلى تفعيلها اذا لم تكن منهن ؟ 

ممكن فهد أو احمد  يتحدثون داخل قبة البرلمان ، أما ال٣٦٠ آخرين فابدا لايتحدثون ، خشية المجتمع الذكوري ، وانها مواضيع لاتعنيهم، أو أن العرف العشائري يمنعهم من التحدث عن قوانين جديدة، تلغي ما يسمى بالسنينه والخاصة بأخذ حقوق المرأة الشرعية في الميراث وغيرها ، 

يجب تفعيل دور المرأة في البرلمان ومجالس المحافظات ، وإثبات الرؤية الصحيحة للبلاد وإبراز هويتنا الإسلامية ، 

التي تحمي المرأة وتنشط دورها ولاتحجمها ، 

نحتاج إلى اعلانات مستمرة داخل القنوات العراقية ، وداخل الشوارع  والمراكز الكبيرة وحتى المستشفيات ، وتفعيل الفرق الجوالة لتوعية نون المجتمع في المحافظة على حقوقها ، واهمها الانتخابي الذي يظمن لها وجود مثيلتها في الحكم ، لتصدر كل مايهمها. 

ياحواء : اذا عانيت فيما بعد ، تذكري انك جلستي في منزلك وتابعت المسلسلات التركية فقط، وتركت ماهو اهم منها وهو حقك الانتخابي ، لإبراز نون المجتمع المدافعة عنك .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك