المقالات

بذرة عدوى الحشد الشعبي تسري وتنتشر..فكانت تونس محطتها الاولى ؟

433 2021-09-20

 

يوسف الراشد ||

 

( فما  كان لله ينموا وما كان لغير لله يذهب جفاءا ) كلنا شاهدنا وسمعنا الحملة المذعورة على الحشد الشعبي التي انطلقت وروجت لها اذناب السفارة من داخل المجتمع العراقي او من الخارج ( المحيط العربي ) والعمق العربي وقد وصف هذا الحشد باوصاف ما انزل الله بها من سلطان .   

فقد وصف بانه حشد صفوي وحشد طائفي وحشد تابع للمالكي عندما كان رئيس الوزراء وحشد ضد المكون السني ومليشيات خارجة عن القانون ولابد من الغاؤها وهيكلتها وقد سخرت القنوات الاعلامية المغرضة برامج وندوات وبث على طول مدار الساعة ضدها واستقبلت المحلليين والاعلاميين للتنكيل بها وتشوية سمعتها وسمعة  منتسبيها .

وقصفت وا ستهدفت مقراتها وثكناتها العسكرية بالطائرات المسيرة الامريكية عدة مرات كما واستهدفت مواقعها العسكرية على طول الشريط الحدودي مع سوريا وسقط الشهداء والجرحى عدة مرات ولكن ارادة الله اقوى وصلابة المقاتلين وثبات عقيدتهم افشلت كل المخططات الامريكية والصهيونية فهذا الحشد العقائدي يزهوا ويعلوا وينموا ويزداد ثباتا .

فنموذج الحشد الشعبي الذي ولد من رحم الامة العراقية وفتوى المرجعية المباركة بعد ان استباح اعداء الله الدواعش الموصل الحبيبة وزحفوا بشياطينهم لاسقاط كركوك وصلاح الدين وديالى حتى وصلوا مشارف بغداد فكان لابد من ايقاف هذا الزحف العدواني ذو العقيدة المنحرفة والتصدي له  .... فتناخى الابطال ولبوا النداء من كافة شرائح المجتمع .  

فلم يكن الشيعة وحدهم من لبوا النداء بل تناخى ابناء ديالى وامرلي والانبار وكربلاء والنجف والسنة والصابئة والمسيحيين والكلدانيين والمندائيين وحتى كان هناك مشاركة من متطوعي بعض الدول الصديقة والمحبة من ايران ولبنان وسوريا دفعتهم هذه الفتوى المباركة وحبهم  ال البيت ع والدفاع عن المقدسات والمشاهد الشريفة .

ان بذرة الحشد التي ولدت في العراق قد انتقلت عدواها الى بعض الدول العربية ( تونس )  ذات المذهب والعقيدة السنية  لتكون نموذج لتاسيس الحشد الشعبي العربي لمواجهة الموجات التكفيرية والتحديات الارهابية في هذه ألدول وان تستنسخ النموذج العراقي في العقيدة والجهاد لحشدنا المقدس فكان بحق نموذج يحتذى به .

في تونس يقام مهرجان سنوي يحتفل به خلال العشرة الاولى من شهر محرم ويختتم في العاشر منه  كل عام ويظهر فيه عمو نوئيل العاشوري وهو يلف ويدور في الاحياء التونسية ومن خلفة مئات الاطفال والنساء وهم يحتفلون ويزغردون ويرفعون الرايات والدمى ويوزعون الحلوى والعصائر احتفالا بهذا اليوم السعيد .

سبحان الله تدور الايام والليالي وتنقلب الامور واذا تولد بذرة الحشد الشعبي في تونس لمحاربة الافكار المتطرفة والعصابات الارهابية  وهي  نموذج الانتصار في تلك ألدولة العربية لمواجهة الفكر التكفيري هناك والحذوا حذو التجربة العراقية للخلاص من الزمر الارهابية ومواجهتها ولا توجد لتونس من خيار الابخيار تاسيس الحشد الشعبي التونسي .

ان اقدام تونس على هذه الخطوة ما هو الا نموذج عربي جديد سوف يحتذى به وانه سيغير الكثير من المفاهيم المغلوطة التي يتداولها البعض وخاصة في الاعلام والقنوات الفضائية ضد الحشد من تفاهات ونفاق وعمالة وهي صحوة ضمير لهذه البلدان ولشعوب هذه الدول ليحق الحق بقدرة الله وتطمان به قلوب المؤمنين .

الحمد لله الذي تعلوا كلمته وينصر المستضعفين في هذه البلدان وما النصر الا من عند الله الذي يذل الكافرين وينصر المظلومين وهنيئا لتونس هذا الحشد المبارك والمقدس ونحن نعتقد ان هذه البذرة ستتوسع وتنتشر في جميع البلدان العربية وانها لعدوى مباركة وغير ضارة ومن الله السداد والتوف

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك