المقالات

عقيدة الحشد القتالية..علمني الحسين عليه السلام

309 2021-06-13

 

عباس الزيدي ||

 

سائل يسأل....؟؟،.كيف لحشد غير منظم بادي ذي بدء أسقط مابين أيدي داعش .....؟؟

كيف لهذا الحشد  واجهه  المفخخات والانغماسيين ...  ؟؟،

اي تكتيك استخدم الحشد في تحرير عشرات الآلاف من الكيلومترات....؟؟؟

أكثر من ثلث مساحة العراق ..   ؟؟،

كيف للحشد قطع الفيافي  والقفار  زاحفا  موفرا   ضرورات ح الدعم  ومؤمنا  خطوط الاتصال والمواصلات ...؟؟،

اي جهد هندسي  استطاع مواصلة زخم المعارك في أكثر من محور ..؟؟

شيبة وشباب  حفاة  واجهوا الموت بصدورهم  العارية كيف استطاع الحشد تنظيم صفوف مقاتلية  ..؟؟

اي إدارة وتنظيم وتخطيط إستطاع  الاستمرار  في المعارك التي ازدادت شراسة  يوما بعد يوم في مسارح العمليات  المختلفة .....؟؟؟

الجغرافيا وطبيعة الارض الصعبة والأنواء الجوية القاسية .. حر   وبرد وصحاري وتلال وارض مفتوحة  وامطار  وانهار  وغابات  موحشة

كيف استطاع أبناء الحشد التغلب على  كل تلك التضاريس والظروف....  ؟؟

كيف أستوعب الحشد عشرات الآلاف من المتطوعين وقام بتدريبهم وأي معسكرات تلك التي استوعبت تلك الأعداد وأين تلك المعسكرات .. في الأرض ام في السماء .....؟؟،

وكيف وفرتم  الطعام والمنام  والخدمات  لتلك الأعداد المهولة وانتم تخوضون المعارك وداعش على تخوم بغداد   .....؟؟؟

اي قيادة وأي إدارة وأي إرادة

أشرفت على معارك التحرير  وسيطرت على ذلك السيل البشري من أبناء الحشد أو من النازحين  ....؟؟

اي خطة عسكرية  تلك التي جنبت المدنين الخسائر في عمليات التحرير  رغم استخدام داعش لأبناء المناطق المحررة  دروع بشرية .... ؟؟؟

اي دعم لوجستي سيطر على مسار المعارك في زمن قياسي وظروف استثنائية .....؟؟

الجرحى  والشهداء وحقوقهم  وطبابة الميدان ووووو......   الخ

كيف استطعتم  هزيمة داعش وداعميها  وخبراء  أجهزة المخابرات  المعادية التي تشرف عليها قبل وأثناء معارك التحرير ... ؟؟؟؟

كيف استطعتم   النصر في الحرب النفسية التي يعتمدها  داعش وجعلتم  من داعش وصانعيه  أضحوكة ....  رغم الخبرة الإعلامية الهوليودية.....؟؟

وعشرات الأسئلة.......

والإجابة باختصار شديد

انها مدرسة الإمام  الحسين عليه السلام

مدرسة العشق والتضحية والفداء والآباء

نعم ..... علمني الحسين عليه السلام

اني ارى الموت سعادة والحياة مع الظالمين برما

وان الموت شهيدا  .... تصنع الحياة

انا شيعي

إذن انا مقاوم

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك