المقالات

تخوم الحرب بيد من ؟


سجاد العسكري

 

 

من يرغب ان يكون حرا في بلده وقائدا لشعبه , وتكون له الرغبة في الاستقلال باخذ القرارات على اساس مصالح وطنه وشعبه وامن منطقته , ويرغب ان تكون له علاقات متميزة مع الجميع وفق معيار التكافؤ لا الاستكبار والهيمنة , ومن يرغب في الدفاع عن الشعوب المغلوبة على امرها والتكلم بصوت عالي عن المظلومية والظلم من قبل الدول المهيمنة على القرار العالمي ,ومن ...ومن...فانه سيواجه بالرفض ببساطة لأن الولايات المتحدة الامريكية لا يروقها هذا !وعليها فالتستعد للحرب بمختلف اشكاله .

الواقع في منطقة الشرق الاوسط وعموم العالم افرز قوة القطب الواحد منذ عشرات السنين بسبب الاحلام الوردية التوسعية لفرض النفوذ تلك الدول بعد حربين طاحنتين اتفق على تسميتها العالمية الاولى والثانية , مسببتا ملايين القتلة ودمار الشعوب والبلدان وهي الحقيقة التي يحاول ان يكون منتصرا متغافلا عن حجم الكوارث التي سببتها , وفوق كل هذا يتعامل مع الشعوب وفق سياساته المفروضة ومصالح علاقاته فقط من حيث الربح والخسارة ,فكلما كان الربح كثير كانت العلاقات متميزة متخوفة غير موثوقة , اما لو كانت الخسارة هي الكفة الاكبر فالتستعد للحرب مختلف الاشكال .

نعم فالحرب ليس بالضرورة ان تكون مباشرة بالاسلحة والطائرات والصواريخ والقنابر او بناء قواعد عسكرية - نوع جديد من الاحتلال- , او للاعتداء على دول اخرى امنة من تلكم القواعد , مهما كانت الروابط والعلاقات بين الدولة التي اسست فيها القواعد والدولة المراد الاعتداء عليها ,أليس هذا انتهاك صارخ لأستقلال واستقرار البلدان ؟!

فالحرب اشكال عند فرض كيان غاصب ومعتدي لأمن واراضي الشعوب فهي حرب , وعند قمع المقاومة له او مناقشته فهو حرب , عند رفض ثورة حرة وسلطة منتخبة تمثل الشعوب واتخاذ قرارات تصب في مصلحة البلد والشعب فهي حرب , وعند معاقبة بلد بالحصار والعقوبات لأنه ينعم بالاستقلال والاستقرار ولا يخضع لسلطة الهيمنة والاستكبار فهي حرب , وعندما تتدخل في شؤون داخلية وتتهم الاخرين بانتهاك حقوق الانسان وتغض الطرف عن مايجري من قتل ومجازر في اليمن وفلسطين وسوريا ...فهي حرب, وعندما تأتي امريكا عند تخوم البلدان والشعوب وهي بكامل عدتها العسكرية وجاهزة للقتل وقاطعة البحار والمحيطات فاعلم انها الحرب .

فامريكا ومن على شاكلتها تقود اشكال من الحرب غير نزيهة مستغلة هيمنتها الدولية , وتبعية بعض حكام المنطقة الخانعين ,فنجدها سياسية وحرب اقتصادية ,واخرى امنية واعلامية ,وحصار وعقوبات ,نقض اتفاقيات ...كأنها تقول نحن في قانون الغاب والحكم للاقوى وعلى الاخرين الخضوع والسكوت ؛لتحقيق استيراتيجياتها الموروثة من نهج استعماري بغيض يحول الحكومات والشعوب وقوى سياسية ,و نخب مجتمعية وعقائد دينية كالوهابية , والموروث الثقافي ...فالجميع تحت هيمنتها وان يقبلوا بما تريد والا تتبع الحرب واشكالها على الرافضين لسياساتها.

هذه الحقيقية التي ادركتها المرجعية الدينية في العراق وايران ,وحذرت منها قديما وحديثا , وهي على علم ودراية في استنزاف مقدرات الدول وشعوب المنطقة استنزافا بشريا وماليا واقتصاديا واجتماعيا ... فاعلنت التصدي له رغم امكانياتها التقنية الغير متكافئة مع ماتملكه اطراف الاستكبار ؛لكنها غيرت المعادلة وتصدت لهذا الصراع ,فما كان من امريكا واتباعها الا ان تشن مختلف الضغوطات والتدخلات وصنع جماعات ارهابية لزعزعة الداخل ,فكانت المفاجئة والصاعقة اقوى اذا تظافرت الجهود لتنشاء قوة عقائدية وطنية هي الحشد الشعبي المقدس , وكذلك اصبحت الروابط المشتركة بين العراق وايران اقوى واوثق عرى .

فامريكا بسياساتها الحمقاء تخسر المزيد مما تربح فهي تحاول ان تبداء الحرب في منطقتنا باستهدافنا اي استهداف القوى التابعة لقيادة المرجعية التي امتازت بالتصريحات حكيمة ومتوازنة وقوية وواضحة بنفس الوقت, وتحاول الى تجنب هذه الحرب التي ان بداءت فنهايتها لن تكون على اهواء من بدائها

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 71.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك