المقالات

الامام علي ..لأ لعبودية السلطة


سجاد العسكري


لعل من اهم الاسباب والازمات ومشاكلها التي تنخر المجتمع ليحل في ارجاء البلاد الظلم والفساد تعود الى غياب العدالة الاجتماعية , والتي افرزت الطبقية في المجتمع , وخصوصا خضوع الشخصيات والوجهاء للسلطة المستبدة والفاسدة ,مع سكوت الاغلبية او عدم تشخيصهم الدقيق للتميز بين الصالح والطالح ,لذا تبرز هذه المشاكل وتتفاقم مع تقديم مبررات المحافظة على الاستقرار والامن والامان والسلم المجتمعي التي باتت شعارات تختفي خلفها اعمال مناقضة لها .
ان غياب العدالة والمعايير اللازمة يسبب تمادي الظلم والفساد والاعتدائات وسلب الحقوق, الحصيلة النهائية عدم الاستقرار والفوضى ,لذا حرص الامام علي عليه السلام على بناء المجتمع السليم وحمايته من الانحراف ,وحثه على التمسك بالحق ورفض الظلم , وان لا يتقاعس المجتمع لعبودية السلطة , وان لايعيش الفرد حياة الذل والهوان للطبقة الحاكمة التي تخدم نفسها فقط متغافلة عن معاناة الافراد,فرسخ الامام علي مبدأ مهم هو معرفة الحق (اعرف الحق تعرف اهله) فبالحق لا تلتبس الامور والاحداث .
ورغم ازاحته عن السلطة وحقه الطبيعي لدواعي سياسية ضيقة الا انه لم ينثني عن بناء الدولة الاسلامية العادلة ,فنشاهد ويروي لنا التاريخ بانه لم يحتج يوم من الايام الى السلطة او حكم بل على العكس كانت السلطة الحاكمة دائما في حاجة اليه لأعلميته واسبقيته وافضليته وارجحيته في مختلف نواحي الحياة دينية وسياسية واقتصادية وعسكرية , فكانت السمة البارزة لعلي عليه السلام واجتمعت في وجوده مظهر العدل الالهي , فعند توافد الامة واختيار الامام علي عليه السلام لقيادتها فأول ما اقره مبدأ تحقيق المساواة في العطاء ,وهو انقلاب اجتماعي والغاء الفوارق الطبقية التي علقت لسنوات بسبب سياسات النظام الحاكم قبل مجيء الامام علي .
فسلوكيات لمن في سدة الحكم وهم في موقع المسؤولية تدفع الافراد نحو طريقين :اما العبودية للحاكم او رفض هذه العبودية , وهذا ما انعكس على سياسة الحكام السلطوية مع الاخرين سواء كانوا عاملين معه او عامة الناس فالكل يتاثر به , وهنا برز دور الحاكم القائد الذي يمارس العلاقات الانسانية على وفق النظرية الاسلامية التي تبني كيان الدولة والانسان, وهذا ما اشار به الامام علي عليه السلام في عهده لمالك الاشتر (فاعطهم من عفوك وصفحك مثل الذي تحب وترضى ان يعطيك الله من عفوه وصفحه ..) .
طالما كان امير المؤمنين ناصحا ومرشدا للحاكم السياسي لأن من ينشد الى التغيير الاجتماعي او اي مجال اخر عليه ان يسعى الى خصائص تؤهله لذلك ومن اهمها الحرية التي تجلب المنافع المشروعة ودرء المفاسد الممنوعة اذ يقول (ولا تكن عبد غيرك وقد جعلك الله حرا) وحتى تترسخ هذه الحرية فعلى الفرد ان يتحرر من كل العبوديات (المال , الجاه , السلطان , الغريزة) التي كانت عالقة في اذهان الكثير من عوام الناس الا في حكم الامام علي عليه السلام الذي كان يدعوا الى التوازن والتكامل , فكان اسلوب المساواة العادلة للقضاء على الفقر المدقع وبجانبه الثراء الفاحش وهو ما ينشأ العبودية ولا عبودية للسلطة فلخصها في قوله عليه السلام (لا يكون العمران حيث يجور السلطان) فهنا تساوي بين بعديه القانوني والسياسي ومحورية القضاء العادل والخضوع للقانون والجميع امامه متساوين .
لقد عمل الامام خلال فترة حكمه على المؤاخاة بين الحاكم والمحكوم ولكل واحد حقوق وواجبات تقتضي على الاخر القيام باحرازها , وهو ما يخلص المجتمع من العبودية للسلطة فـ(جمال السلطة العدل) وهو مطلب في الحكم ومستوياته فكان منهج الامام العملي عندما لم يكن حاكما وطبقه عندما كان حاكما , فركز على ضرورة المساواة حتى في نظرة العين , وقد وصف احدهم علي عليه السلام قائلا:(كان فينا كأحدنا).

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.25
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك