المقالات

ارث شهيد المحراب..ليس حزبا ؟


سجاد العسكري

ان امكانية بروز النهضة الفكرية في اي مجتمع , اذا ما توفرت لها الظروف وعوامل لتتفاعل في الظهور والبروز , ولعل من اهم تلك العوامل هو الانسان , الذي يستطيع من خلال العمل المعرفي تقديم فكرا انسانيا اسلاميا ذو عطاء علمي مفحم بالاراء النيرة ؛ ليشكل تيارا اسلاميا يندفع نحو الحياة ,ليصبح الواقع الجديد للحركة السياسية , وهو ليس مجرد دين يحدد علاقة الانسان بخالقه فحسب , بل يحدد علاقة الانسان بالانسان , وكذلك يشمل نظاما يتحدى به الانظمة السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي سادت ومازالت في العالم , ويمكن ان يكون بدل السياستين العالميتين , فابقاء المسلمين تحت سيطرة القوى الكبرى , والتي تهيمن على الفكر والثقافة ... بالاضافة الى الهيمنة السياسية والعسكرية ماهي الا لزرع اليأس في امكانية تطبيق الفكر الاسلامي .
فالانسان القائد – القيادة الرشيدة- له الدور الاكبر في توجيه المجتمع , والاقدر على تعبئة الطاقات وتوجيهها الى الفضيلة والخير والبناء ..., فلا يمكن ان نكتفي بقيادة تدير المجتمع بامكاناته المادية والمعنوية , بل يجب ان تضيف امكانيات جديدة ؟! فشهيد المحراب "قدس" لم يكن قائدا تقليديا , بل كان قائدا ومعلما , وفقيها عالما , وسياسيا محنك , وعارفا بادارة السياسة ودهاليزها, بالاضافة انه الانسان الاب والاخ ؛ لذا استطاع ان يفجر طاقات الامة ومخزونها الفكري والثقافي والتعبوي , وكيف لا ومعلمه وملهمه فيلسوف العصر محمدباقر الصدر "قدس" و مفجر الثورة الاسلامية روح الله الامام الخميني"قدس" .
ان الاسلوب والنهج السياسي الذي انتهجه شهيد المحراب هو سياسة الاستمرارية والاتصال والتواصل , وهي بهذا المعنى سياسة ليست تقليديا في جوهرها , فهي ترسخ الافكار وتتبنى حركة الواقع وتوجيهه بالوجهة التي تنسجم مع الواقع الوطني الراهن , وتؤثرعليه فهي سياسة تحتوي وتستوعب الاحداث السياسية المتسارعة , ويمكنها مواجهة الاحداث ببنية مرتكزة فكريا وعقائديا على ثوابتنا الدينية والوطنية , والابتعاد عن عقلية التحزب والاختلاف التي تعمق القطيعة والانفصال..., فمن نهج شهيد المحراب نستطيع ان نصف ان هذا الارث الفكري الاسلامي الاصيل ليس حزبا ؟ بل هو حالة افرزتها متطلبات العمل السياسي الكبرى والمرتبطة بوقائع مجتمعية واسس عقائدية , واخذت بالعمل والانفتاح على المجتمع لذا فهي اعم من كونها حزبا ؛لأن الحزب تنظيم يسعى الى بلوغ السلطة ؟ اما ارث شهيد المحراب كحالة اجتماعية جماهيرية ميدانية تحتضن الشرائح المختلفة وتعمل على اساس المشتركات الوطنية . 
فمؤسسة المجلس الاعلى الجامعة لأشكال متعددة من العمل التنظيمي والجماهيري ,والتثقيفي ...ماهي الا ارث الشهيد محمد باقر الحكيم الذي سعى لبناء دولة قابلة للحياة بعيدا عن المكاسب السياسية المرحلية , بل هو مدرسة كبيرة ذات مخرجات متنوعة تفضي كلها في النهاية الى الهدف الاوسع وهو بناء الوطن والانسان العراقي على اسس متوازنة , والذي يمكن وصفه بانه بيت العراقيين الجامع , ولابد ان نعرف ان القيادة الرسالية هي قيادة القلوب وليست الابدان , وهي قيادة الرضا وليست التسلط , وهي قيادة التسليم وليست قيادة الارهاب , فقد رسخ شهيد المحراب ملامح القيادة في سلوكه قولا وفعلا لينتج مؤسسة بأسم المجلس الاعلى.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
مواطن : ان تنصروا الله ينصركم مسدد ومؤيد ان شاء الله ...
الموضوع :
عبد المهدي: لن نسمح باية املاءات اميركية تخص أي ملف بما فيه العقوبات على ايران
مواطن : المقالات الاخيرة فيها نفس اقوى من باقي المقالات سلمت يداكم ...
الموضوع :
ما هذرت به هيذر..!
nina gerard hansen : السلام عليكم . ارجو ايصال صوتي الى فخامة السيد رئيس الوزراء المحترم في احد الايام شاهدت حلقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك