دراسات

هل الديالكتيك صراع من أجل النماء; أو الإستبدال ?!

589 2020-11-20

 

حسن المياح||

 

( دراسة فلسفية علمية في الشأن الإجتماعي السياسي لعملية التغيير في العراق , من أجل تحقيق الحال الأصلح والأمثل , الذي يجب أن يكون عليه العراقيون , وهم الذين يملكون الثراء العريض الواسع , والثروات الضخمة من المادة والمال والناس , كمآ ونوعآ , والأهمية الإستراتيجية في الموقع الجغرافي )

 

    ~ الحلقة الأولى ~

 

لو إستخدمنا الديالكتيك كمنهج وطريقة في تفسير تغيير المجتمعات , فهل نراه ينجح , ويصح هذا التفسير , ويثبت جدارته العلمية في تفسير الطبيعة والعالم والحوادث والمتغيرات , وأنه التفسير العلمي الوحيد لا يضاهى ولا يخالف , ولا يبارى ولا يرفض ?????

 

إن من طبيعة النتائج التي ينتهي اليها المنطق الجدلي القائم على أساس الصراع بين المتناقضات والأضداد في الذات , تكون ثرية وفيها نماء وزيادة . وهذا النماء وتلك الزيادة بحاجة الى برهان يفسر  ذلك ,ويؤكده , ويوضحه , ويلغي غيره من التفاسير , حتى يطمئن الإنسان الى فلاح هذا المنهج في التفسير , وأنه التفسير العلمي الوحيد الذي يفسر العالم بما فيه من حوادث وحالات , وتغيرات وطروءات , نافيآ وطاردآ للتفاسير الأخرى , لأنها لا تصلح أن تكون مناهج تفسير علمية موضوعية , لإفتقادها الصفة العلمية في الطريقة , والنظرة الموضوعية في التناول والأسلوب , فيما تصل اليه من نتائج وثمار , وإفادات ومحصول ... ???

ولنأت بمثل حي نابض نعيشه وجودآ وحياة في عراقنا العظيم , لنرى صدق وصلاح هذا المنهج ( الديالكتيكي الجدلي ) في تفسير عملية التغيير السياسي التي يطالب بها العراقيون , لإخراجهم من بحر ظلمات الفساد والظلم , الى آفاق النور , ومتسع سلطان العدل , وفيوضات الخير وإعمام الصلاح , ليهنأ العيش رغدآ وسعادة ... !!! ???

والديالكتيك كما يعرفه لينين هو دراسة التناقض في صميم الأشياء . والمجتمع العراقي هو من جملة هذه وتلك الأشياء . وقانون التناقض هذا يدعوه لينين ويسميه بجوهر الديالكتيك ولبه .

ويقول ماوتسي تونغ " إن قانون التناقض في الأشياء , أي : قانون وحدة الأضداد , وهو القانون الأساسي الأهم في الديالكتيك المادي".

وعملية التغيير في المجتمعات هي عملية تطورية في حركة صاعدة كما يحلو للماركسية أن تصفها , وأن هذه الحركة التطورية قائمة على أساس الصراع بين المتناقضات والأضداد , التي ينسلها النقيض من ذاته , ويخرجها من أحشائه , .... وأن هذه الأضداد تجتمع وتتعاضد وتتحد لتثمر نقيض النقيض  ( الذي هو نتيجة وثمرة التطور ) , كما تقول الماركسية .... ???

ولندرس المجتمع العراقي ~ بإعتباره شيئآ من أشياء الطبيعة ~ بطريقة ديالكتيكية , لنتطلع الى النتائج التي يؤدي اليها هذا المنهج في التفسير , وهل أنه التفسير العلمي الأوحد الصالح للأشياء , ومن ضمنها المجتمع العراقي , أو أنه مجرد إحتمال تفسيري , يمكن أن يخطأ , أو يصيب ?...... ???

المجتمع العراقي هو مجموعة أفراد تعارفوا السكن والعيش والمصير في مكان محدود كبقعة أرض من خارطة العالم يسمى العراق .

بداية إن المجتمع العراقي هو مجموعة أفراد كثيرة متكاثرة , متعددة متنوعة , ولم ينسل الفرد نقيضه من ذاته , ولم يخرجه من أحشائه لا الفرد بما هو فرد , ولا المجتمع ( مفهوم إعتباري أو حقيقي ) بما هو مجموعة أفراد , كما تقول الماركسية ; وإنما هم خلق الله

على وصف الإنفراد والإجتماع . وهؤلاء الأفراد فيهم الصالح سلوكآ , وفيهم الفاسد تصرفات ; وهذا المجتمع ليس هو مجتمعآ ملائكيآ صرفآ , ولا هو مجموعة أشرار شياطين صرفة ينزو أحدهم على الآخر .

والمجتمع العراقي ~ على أساس هذا التكوين والإيجاد والتركيب ~ هو في حركة تطور صاعدة , ونمو متواصل ينشد الثراء الكمي والنوعي في صلاح .

فكيف يكون تغيير حال المجتمع العراقي ~ أفرادآ وإجتماعآ ~ ونشدان الصلاح , وما هي الطريقة الفضلى والأمثل للإتباع التي تصلح لقيادة هذه الأمة من الناس , وهذا المجتمع من الأفراد .... ???

هذا هو السؤال المهم والأساس في الفكرة والعمل ..... ???

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.84
التعليقات
مواطن : مع احترامي للكاتب ولكن وسط انهيار القيم ومجتمع اسلامي مفكك وشباب منقاد للضياع هل نقدم لهم استخلاص ...
الموضوع :
قصة شاب مجاهد ومهاجر _ القصة واقعية
عدي محسن : يجب التخلص من ازلام النظام السابق والمقبور وقتلة الشيعة الحسين.... ...
الموضوع :
المالكي يطلق سراح شيخ الارهابيين(تركي طلال الكرطاني)
ابو محمد : لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم . رحم الله شهدائنا الابرار ومنهم اخوتك وذويك ...
الموضوع :
لقائي مع والدتي «هاشمية» في سجن (أبي غريب)
Mohammed : هذا كله دجل أميركي لأن هذا الملك الناقص هو من آحقر وأخبث ماوجد على الأرض وهو عبارة ...
الموضوع :
اسرار خطيرة.. الكشف عن وجود صلة بين محاولة الانقلاب في الأردن و"صفقة القرن"
محمد رضا مشهدي : هل إن إبراهيم سبعاوي ابراهيم الحسن قتل إثناء الاشتباكات ام قبض عليه وتم إعدامه في ساحة المعركة ...
الموضوع :
مقتل الارهابي المجرم ابراهيم سبعاوي ابراهيم الحسن خلال اشتباكات في بيجي
زيد مغير : في هذه الحالة يجب طرد القايمة باكملها وحرمان من الترشيح ودخول الانتخابات. لا ننسى قواءم تيارات ضمت ...
الموضوع :
اعتقال مرشحة للانتخابات عن قائمة "أبو مازن" بتهمة الاحتيال
علي الحسيني : احسنتم سيدنا وبورك قلمكم ...
الموضوع :
،،،،،،،،،مطلع الفجر،،،،،،،،،
محمد : احسنت واقعاً فيها دروس ومواعظ وحكم وفيها نوع من روح العقيدة والمبادئ .. اللهم احسن عواقبنا ...
الموضوع :
قصة شاب مجاهد ومهاجر _ القصة واقعية
ابو علي الحلو : لعمري لن يكون الحاج مصلح آخرهم .. المراد كسر كل ما هو مقدس عند الشعب ولسان حالهم ...
الموضوع :
القضاء يصدر توضيحاً بشأن الإفراج عن القيادي في الحشد الشعبي قاسم مصلح واغتيال الوزني
الحسيني : احسنتم لملاحظاتكم ولقلمكم سماحة السيد .. لكن نحن نمر في العراق ضروف صعبة جداً والعراق بحاجة الى ...
الموضوع :
العراق بوصلة العالم
فيسبوك