دراسات

الاستراتيجية الامريكية في العراق لعام 2020 وما بعده  


محمد صادق الهاشمي ||

 

المقدمة

لايمكن لمن يدقق في السياسة الامريكية في العراق ان يتصور انها تسلك منهجا انيا في الاحداث بل تخطط بقوة وقد كتبنا عشرات المقالات والدراسات منذ عام 2006 وخلاصتها  انها وان سلمت الاسلاميين الحكم في العراق , الا انها سيكون لها موقف لاحق منهم لسحقهم شعبيا واغراقهم في المشاكل ,وان الجبهة الشيعية كما تاكد للامريكان بانها ضعيفة ومتناقضة مما يسهل للامريكان ان ينفذوا كل ما يريدون   ومن هنا نكرر القول بعد ان تاكد لنا صحة راينا, وما كتبناه من قبل  بان امريكا لديها ستراتيجية ((تهميش الاسلامين وسحقهم شعبيا ))  طويلة الامد وسوف تنفذها تدريجيا ,وقد تحدثنا عن الاستراتيجية الامريكية سابقا من عام 2017 الى عام 2019 واكدنا ان الامريكان سوف يقومون بتحريك الشارع لاسقاط حكومة عادل عبد المهدي والان نتحدث عن الاستراتيجية الامريكية لعام 2020 وما بعده

هدف الدراسة

========

لاجل ان نضع القائمين على الشان العراقي بتصور دقيق عن الخطوات المقلبة والتي تتخذها امريكا وحتى نقوم بعمل معاكس لافشال هذه الخطوات اي نضع ستراتيجة للحد من الخطوات الامريكية وافشالها قدر المستطاع ولايمكن ان تنجح اي خطوة من دون عمل ستراتيجي تلتزم به القوى صاحبة القرار السياسي في العراق , علما ان الاحزاب الشيعية غير مدركة لما تخط امريكا ضدهم ولايوجد لديهم ادنى فكرة وحصانات بل هم يواجهون الواقع المرير بمزيد من التشرذم والتاكل مما يسهل على امريكا ابتلاعهم بعد ان مكنوا عدوهم من انفسهم

منهجية الدراسة

=========

هذه الدراسة مختصرة على شكل نقاط وهي خلاصة لعدد من البحوث والمتابعات والمقابلات  حتى يسهل الاطلاع عليها والعمل بها

مصادر الدراسة

=======-===

هذه الدراسة على شكل نقاط مصدرها متابعة التصريحات الامريكية ورصد الخطوات العملية لهم في ارض الوقاع  ومتابعة المواقف والمعطيات , وبعد القيام بتحليلها نتمكن ان نضع فكرة واضحة عن الاستراتيجية الامريكية مستقبلا

الفصل الاول : اهم الخطوات التي حققتها امريكا

==========

من يتابع مسارات الاحداث من حيث المحركات والنتائج  بدقة يجد ان امريكا حققت اجزاء مهمة من ستراتيجيتها للسيطرة على العراق وهذه الامور التي حققتها امريكا تعتبر مقدمات مهمة لاكمال ما بقي من مشروعها  و اهم الخطوات التي تمكنت من تحقيقها هي :

 

يتبع.......

ـــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك