التقارير

موقع امريكي: رغم الاعتراضات.. لم يقدم اي طرف اسباب وجيهة ضد ترشيح السوداني لرئاسة الوزراء


اكد تقرير لمعهد الشرق الاوسط في واشنطن انه وعلى الرغم من الازمة السياسية التي حالت دون تشكيل الحكومة العراقية منذ عام على الانتخابات تقريبا فان المفاوضات مازالت جارية حيث انتهت فترة التوقف السياسي بعد زيارة الاربعين وعلى الرغم من الحوار الوطني الجاري لايزال المأزق مستمرا فيما يخشى الكثيرون من حدوث اعمال عنف نتيجة لذلك . 

وذكر التقرير ان " الاطار التنسيقي تحرك بعد استقالة نواب الكتلة الصدرية الى اعلان الوزير ومحافظ ميسان السابق محمد شياع السوداني كمرشح لرئاسة الوزراء وهم ماضون قدما في تشكيل الحكومة ". 

وبين التقرير انه " ووفقا للعديد من المقابلات التي اجريت مع اعضاء في الاطار التنسيقي قال العديد من اعضاء الاحزاب السياسية ان هناك لجنة اختيار للتحالف وقد تم ترشيح السوداني بالاجماع فيما قال العديد من الاعضاء الذين فضلوا عدم الكشف عن هويتهم إن " احدا لم يقدم بعد اسبابا وجيهة لعدم ترشيحه لرئاسة الوزراء ". 

وقال احد المسؤولين " اذا كان لدى احد مخاوف فيجب تقديمها علنا في البرلمان وحتى الان لم يقدم احد حجة ذات مصداقية لرفض ترشيحه "، مضيفا أن " العراق لايتوقف على احد وتشكيل الحكومة مستمر كما انه اذا كانت هناك اي اعتراضات رسمية بشكل جاد وذات مصداقية على السوداني فلن يتوقف العراق عليه ايضا "، وسيتم استبداله . 

واوضح التقرير ان " التحالف يبدو انه ماض في ترشيحه للسوداني "، فيما اعرب مسؤول آخر في التحالف  عن اسفه لان الحزبين الرئيسيين في كردستان لم يتفقا بعد على تقديم مرشح للرئاسة كما انه يجب على البرلمان العراقي انتخاب رئيس له قبل ان يتمكن من انتخاب رئيس الوزراء". 

واشار التقرير الى أن " العديد من اعضاء التحالف اتفقوا على ان احد اكبر العقبات امام التسوية السياسية هو عناد الطرف الاخر وان التحالف على استعداد لتقديم بعض التنازلات لتجاوز المأزق السياسي لكنهم شككوا في ان يقوم الطرف الاخر بالمثل ". 

من جانبه قال السكرتير الصحفي للمالكي هشام الركابي ردا على سؤال يتعلق بجهود الحوار الوطني وما اذا كانت ستضم جميع الاحزاب السياسية الممثلة في البرلمان بما فيهم المستقلين إن " هذه قضية تتعلق بتشكيل الحكومة لذا فانه يمكن لاي شخص لديه ممثل في البرلمان ان يشارك في ذلك ".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 59.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
sahib hashim alkhatat : بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي علم بالقلم علم الانسان ما لم يعلم وجعل التفاهم باالسان ...
الموضوع :
الأسئلة والأجوبة القرآنية/١٦...
عثمان مدحت : اين يمكن الشكوي رسميا بشأن قضايا التعذيب وانتهاك الحقوق داخل الامارات وهل هناك محامون متخصصون في هذا ...
الموضوع :
شكوى قضائية في ألمانيا ضد حاكم دبي بتهمة التعذيب
باقر : سعداء انك طيب وتكتب عم قاسم العجرش... افتقدناك... لم تنشر في هذا الموقع لفترة... ...
الموضوع :
لماذا "بعض" الكتاب العراقيين في المهجر شجعان؟!..!
ابو محمد : ليتك تتحدث بقليل من الانصاف بحق السيد عادل عبد المهدي كما تتحدث الان عن السيد العامري ...
الموضوع :
العامري شيبة الحشد وأكثر الناس حرصاً على دماء العراقيين
ابراهيم : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين اللهم العن ...
الموضوع :
الإسلام بين منهجين..معاوية والطرماح..!
عزالدين : مشكور جدا ولكن مصادرك؟؟ ...
الموضوع :
أسباب انتشار الإلحاد في المجتمعات الإسلاميّة
بهاء عبد الرزاق : اتمنى على شركة غوغل أن لاتكون أداة من قبل الذين يريدون إثارة الفتن بين المسلمين والطعن بهم ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
احمد تركي الهزاع : الامام علي صوت العدالة الإنسانية ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
هشام الصفار : محاولة جديدة لاثارة النعرات الطائفية من جديد ... الكل في العراق شركاء بعدم السماح لاي متصيد في ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
صادق حسن علي هاشم : السلام عليك سيدي يا امير المؤمنين وقائد الغر المحجلين وبن عم الرسول وزوج البتول وابا الفرقدين والساقي ...
الموضوع :
رفع دعوة قضائية ضد شركة google اثر اسائتها لمقام الأمام علي (عليه السلام)
فيسبوك