التقارير

الوسط الأدبي يحتفي بكتاب النقد الثقافي للأستاذ الدكتور حسين القاصد


 

متابعة ـ  صابرين البغدادي ||

 

·        (مباركة -متأخرة- في صدور كتاب جديد في النقد الثقافي لأستاذي حسين القاصد)

عباس الشمري

لم ينشغل النقد الثقافي بأنساقه عن الجمالي، بل ترك الجماليات بتعمد وإصرار، إذ رآها قناعا تمرر من خلالها أنساق مضمرة ضارّة، الفحولة وغيرها، وتولدت على إثر هذه العداوة التي يكنّها النقد الثقافي لكل ما هو جمالي-بوصفه خادعا- قطيعةٌ بين النقد الأدبي والنقد الثقافي -في مفهموم الغذّامي تحديدا- وصار النص المكثف جماليا أكثر خطورة من النص الهابط؛ لأن وراء جماله نسقا مضمرا يسوّغ عرفا أو يشرّع حكما أو يغذّي عرْقا أو يغالط منطقا.

وتكاد تمشي أقلام النقاد على سطور الغذامي ذاتها، حتى ندر العثور على مسار جديد يعيد النظر في هذه القطيعة بين الجمالي والثقافي، ولا تعدو المحاولات التي جاءت بعد الغذامي أن تكون تكميلا أو تأصيلا أو محاورةً للريادة فحسب، أما البحث عن جماليات النصوص بأدوات ثقافية فهذا جديد وجريء، جاء به الناقد الدكتور حسين القاصد في كتابه (النقد الثقافي- رؤية جديدة) ونقّب في الشعر العربيّ حتى عثر على صورة ثقافية (فلسفية، توضيحية، نفسية) وتشبيه ثقافي وإيقاع ثقافي، وهذا كشف لا يمثل امتدادا إجرائيا للنقد الثقافي، بل إعادة نظر في منطلقات النقد الثقافي وأسسه، وفي الوقت نفسه يقدّم إدانة للتعتيم النسقي الذي مورس بالضد من النصوص الشعرية كلها، وإعادة الاعتبار للنصوص العالية فنيا، وكذلك النصوص التي سكتت أمامها البلاغة والنقد الفني والنقد الثقافي على حدّ سواء، مع أنّ الكتاب نقد ثقافي ولكنّ الجزء الثاني من العنوان (رؤية جديدة) تكمن فيه أهمّيّة الكتاب وفرادته، والجرأة في إضاءة مناطق عبرتْها النقود كلها، ولم تشهد نورا إلا عن طريق هذه الرؤية الجديدة. أدعو لقراءة الكتاب الذي صدر قبل أيام قليلة عن دار الصادق بطبعة أنيقة، فقد شرّفني القاصد بقراءته والاطّلاع على أفكاره قبل إرساله إلى الطبع.

·        سبق عراقي جديد

د. أسماء أديب

 

في سبقٍ يُعد الأوّل من نوعه يأتي كتاب ( النقد الثقافي رؤية جديدة)، لدراسة بعض الصور البلاغية بمنظور نقدي جديد يدحض به مسلماتنا القديمة، ويغرقنا معه في بحر النقد الثقافي،  إذ يتناول الدكتور القاصد في هذا المنجز الصور الشعرية التي رسمها الشعراء، ودراستها في ضوء ثقافتهم ولغتهم وفلسفتهم دراسةً نقديةً ثقافيةً.

لقد قدّم الناقد المبدع حسين القاصد بحثًا  مهمًا، أضاء لنا البُعد الثقافي للصور الشعرية عن طريق أبنيتها الدلالية والتعبيرية والتصويرية، وكشف الستار عن بعض المفاهيم والمسلمات المتداولة، فما لنا إلّا ان  نبارك للدكتور هذا التفرّد والإبداع ونتمنى المزيد من الانجازات النقدية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.34
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3703.7
ريال قطري 398.41
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 1.15
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.8
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك