التقارير

محور المقاومة على حدود الصين وكشمير تتنفس الصعداء


    محمد صادق الحسيني||

 

تقع منطقة جلجت بلتستان الباكستانية ذات الاغلبية الشيعية في نقطة استراتيجية في غاية من الاهمية ، اذ هي تحاذي اقليم كشمير المقهور والذي تحتل غالبيته الهند ، كما انها تقع على الحدود الصينية الهامة جدا من حيث انها الباب الاستراتيجي لانطلاق مشروع الصين العظيم طريق واحد حزام واحد..! وتعاني منطقة بلتستان الباكستانية المشار اليها اعلاه  من الفقر وانعدام الامكانات في البنى التحتية وكذلك من الحقوق السياسية منذ عقود.. وقد استطاع "حزب وحدت المسلمين "المتواصل مع محور المقاومة العربية الاسلامية اقناع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بمنح سكان هذه المنطقة حق الانتخاب السياسي لتشكيل برلمان محلي وحكومة محلية  كخطوة اولى على طريق نيل سائر الحقوق ومنها ان يصبح الاقليم الخامس لباكستان وتالياً ان يكون له نواب في البرلمان المركزي وكذلك في مجلس الشيوخ ووزراء في الحكومة المركزية ، ليشارك مثله مثل سائر الاقاليم في صناعة القرار السياسي لجمهورية باكستان الاسلامية... وفي هذا الاطار حصلت الانتخابات قبل مدة قصيرة وقد تحالف حزب الوحدة المقاوم مع الحزب الحاكم بزعامة عمران خان وكانت النتائج كما يلي :    طبقاً لتقرير ابناء حزب الوحدة فان الانتخابات تميزت بحيوية عالية وقد كانت النتيجة النهائية لانتخابات "اقليم "جلجت بلتستان، باكستان حيث دخل حزب مجلس وحدة المسلمين و حركة انصاف (حزب عمران خان) الانتخابات معا. من اصل ٣٣ مقعد حصل التحالف على ٢٣ مقعدا في البرلمان، ٣ منهم لحزب مجلس وحدة المسلمين. وقاما بتشكيل الحكومة معاً وكان نصيب حزب مجلس وحدة المسلمين ٣ نواب في البرلمان وزير (وزارة الزراعة)  معاون رئيس الحكومة برتبة وزير(لشؤون المعادن). هذه النتيجة رغم محدويتها الفعلية لاهل الاقليم الذين ينتظرون الكثير من الحكومة المركزية... الا ان المتتبع لما يجري في الباكستان لاسيما المواقف الاخيرة لرئيس الوزراء المعادية بشدة للتطبيع مع العدو الصهيوني، اضافة الى الاسراع في دعم سورية المقاومة والصامدة بوجه العدوان الامريكي بقافلة مساعدات من الجيش والشعب الباكستاني وصلت اخيرا الى مطار دمشق الدولي ومن ثم الى اللاذقية انما ينم عن تبلور موقف شعبي وحكومي قوي لصالح محور المقاومة على حساب الموقف التقليدي الذي عرف عن الباكستان لصالح حكومة الرياض الوهابية المتحالفة مع العدو الصهيوني . وربما الاهم ما يستدعي ذلك من تأثيرات وتداعيات مهمة على حركة تحرير كشمير من الحتلال الهندي...! محور المقاومة يتمدد  تحالف العدوان يتبدد بعدنا طيبين قولوا الله
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك