التقارير

قوة الدعم السريع من هراوة بيد البشير إلى خنجر في ظهره!


أضعفت تصريحات قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو موقف رئيس السودان المعزول عمر البشير قبيل إزاحة نظامه، إذ قرأ فيها البعض اصطفافا مع المتظاهرين وخروجا عن طاعة أولي الأمر.

ودعا هذا القائد العسكري في تصريحاته حكومة البشير قبل عزله إلى توفير الخدمات للمواطنين وتوفير سبل العيش الكريم لهم.

موقف دقلو أظهر اصطفافا سافرا إلى جانب المحتجين والاحتجاجات المتفجرة بالبلاد، والمنددة بالأوضاع الاقتصادية، واستقطب اهتمام جميع الأوساط السودانية، بل كسر أيضا الصورة النمطية المتداولة عن قوات، طالما طوّقتها انتقادات واسعة جعلتها مثار جدل محلي منذ تأسيسها قبل 7 أعوام.

البعض رأى في تصريحات القائد العسكري الشهير بـ"حميدتي"، محاولة لرأب الصدع اللاحق بسمعة قواته، جراء اتهامها بارتكاب انتهاكات واسعة بحق المواطنين، في حين يرى البعض الآخر أن الرجل أعلن بذلك القطيعة للرئيس عمر البشير حين فهم أن أيامه أصبحت معدودة، على الرغم من أن الأخير كان هو القائد الأعلى للقوات المسلحة ببلاده.

ومنذ تشكيلها قبل نحو سبعة أعوام، ظلت قوات الدعم السريع محل اهتمام كبير، لتوقيت تشكيلها الذي جاء في سياق معقد بالتزامن مع الحرب في إقليم دارفور غربي البلاد.

واحتفظت هذه القوات بخصوصيتها، وتميزت باسمها "قوات الدعم السريع" الذي لا يكتمل تعريفه إلا بإضافة عبارة "التابع للجيش السوداني"، حيث كانت تتبع في السابق لجهاز الأمن والمخابرات في البلاد.

خصوصية اعتقل بسببها زعيم المعارضة الصادق المهدي مدة شهر، لاتهامه تلك القوات بارتكاب "تجاوزات" ضد المدنيين في دارفور في مايو 2014.

ولم يكن المهدي وحده المنتقد لقوات الدعم السريع آنذاك، فجهات دولية وأحزاب مدنية معارضة وحركات متمردة مسلحة اعتبرت أن قوات الدعم السريع هي امتداد لـ"مليشيا الجنجويد"، وتعتمد في مكونها على العنصر العربي في دارفور.

لكن الحكومة ظلت تنفى عن القوات صفة القبلية، وأكد المسؤولون الحكوميون مرارا أنها "قوة قومية" وفي الآونة الأخيرة شهدت عدة مدن سودانية احتفالات بتخرج الآلاف من مجندي هذه القوات، وهو ما اعتبره حميدتي "تأكيدا على قوميتها" وأنها "لا تمثل قبيلة واحدة كما يروج الأعداء".

وفي ظل التطورات الراهنة، يرى مراقبون أن دور هذه القوات في خضم الأحداث بالسودان سيكون واضحا في جانب ما، وأن الأيام المقبلة قد تفرز مواقف أكثر وضوحا لقيادتها قد تكون أخطر مما يبدو عليه الأمر حاليا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 73.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
علي : يوجد في النجف حي السلام 300 ساحات عامةواخذت من قبل المواطنيين وعملوهاحدائق خاصة لهم وهي ملكية عامة ...
الموضوع :
11صندوقا لشكاوى المواطنين في محافظة النجف
مرتضى : يجب اخراجهم من العراق فهذا راي الشعب الحر واذا لم يقبلوا بذلك يجب ان نخرجهم بشكل يذلهم ...
الموضوع :
(المجال الحيوي ) في مفاوضات واشنطن وبغداد المقبلة  
مرتضى : يقصد بالكلاب الاكثر شراسة هو ومستشاريه وحاشيته ...
الموضوع :
ترامب: لو اجتاز المتظاهرون جدار البيت الأبيض لواجهوا الكلاب الأكثر شراسة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,اللهم العن اول ظالم ظلم حق محمد وال محمد واخر تابع له ...
الموضوع :
◾ الثامن من شوال ..ذكرى هدم مقبرة جنة البقيع في المدينة المنورة ..◾  
Huda : بالتاكيد هي حرب بين العمالقه والاهم فيها هو الربح المادي وهذه هي نتائج العالم المادي الذي تدعو ...
الموضوع :
الوباء القادم
زيد مغير : الاستاذ الجليل محمود الهاشمي ده اجمل التحيات. النقطة الخامسة الذي ذكرتها هي من أهم الحلول وأعني بذلك ...
الموضوع :
بعد ان استشرى وبات"خطراً" على مصير البلد  ..كيف نواجه "الاعلام المأجور"؟  
زيد مغير : كما عودتنا أستاذنا الكريم سامي جواد أن حبر قلمك اسمه حبر الحق وفقك الله ودمت لنا ...
الموضوع :
من يلتحق بايران وفنزويلا ؟!  
زيد مغير : من اجمل ما قرأت لك الله الصادق محمد صادق الهاشمي ...
الموضوع :
أبعاد إيصال النفط الايراني الى فنزويلا  
AYAD ALSAFI : ما بال رواتب البعثين والأجهزة القمعية التي يصل عددها خمس مئة وخمسون ألفا كلهم يأخذون رواتب عاليه ...
الموضوع :
النفط والموازنة كلاهما لعبة سياسية وطريق المعالجات  
ميثم : https://youtu.be/3mFhzsn7l4U اسوء الانترنيت ...
الموضوع :
شركة ايرث لنك لخدمات الانترنت تبدأ بتخفيض اسعار الاشتراك بمنظومتها
فيسبوك