التقارير

تقرير: قلق في نينوى من تكرار سيناريو سقوط الموصل.. جميع المقدمات عادت !


أفادت صحيفة "القدس العربي"، في تقرير نشرته، الثلاثاء 13 تشرين الثاني 2018، بأن أهالي محافظة نينوى يعيشون حالة من الاضطراب والخوف بسبب الأوضاع الأمنية في المحافظة والخشية من تكرار سيناريو سقوط الموصل ومدن في المحافظة.

ونقلت صحيفة "القدس العربي"، عن أحد سكان الموصل، احمد عبد الله، قوله، "نحن متخوفون بشكل كبير من إضطراب الأوضاع الأمنية لأن نينوى لا تتحمل أي خرق أمني، بعد ما حصل بها من ويلات وكوارث دفعنا ثمنها دماء كثيرة".

وأضاف، أن "الأحداث الجارية تعيدنا إلى ما كانت عليه المدينة قبل أحداث حزيران/ يونيو 2014، حيث كانت السيارات المفخخة والاغتيالات والاعتقالات العشوائية أبرز ما يؤرق المواطن".

وتابع: "نخشى أن يعاد السيناريو، مرة أخرى. ولا نريد أن تكون مدينتنا ساحة لتصفية الحسابات"، داعياً الى "ضرورة وضع خطط أمنية تحد من تحرك النشاطات المسلحة، وأن تكون القوات الأمنية هي المسؤولة عن حماية وأمن المواطن".

وبين أن "إغلاق الطرق ونصب نقاط التفتيش لا يحد من تحركات الإرهابيين لأنهم يسلكون طرق وممرات لا تتواجد فيها نقاط تفتيش".

وأكد أنه "لابد من جهد استخباراتي لإعطاء قوات الشرطة والجيش معلومات استباقية عن أي عمل أو نشاط مسلح يخل بأمن واستقرار المحافظة"، لافتاً الى أنه "يجب فتح باب التطوع لأهالي المحافظة للدخول إلى أجهزة الأمن والاستخبارات كونهم أدرى وأعلم بحال نينوى".

أما ضياء، وهو من سكان الموصل كذلك، علق على تدهور الوضع الأمني بالقول: "ظننا أن لا عودة للمفخخات والاغتيالات بعد الذي تعرضت له نينوى من قتل ودمار"، بحسب الصحيفة.

وأوضح، أن "هناك تعاونا كبيرا بين الأهالي والقوات الأمنية، لذا فلا يمكن إلقاء التقصير على الأهالي في حال حدوث أي خرق أمني"، مشيراً الى أن "إضطراب الأوضاع الأمنية، بدأ يقلق المواطن ويشعره بالخطر، وفي حال تكرار مثل هذه الخروقات سيكون هناك انعدام للثقة بين الأهالي والقوات الأمنية، وربما سيعيدنا ذلك إلى ما كانت عليه المحافظة سابقا".

وأكد أن "على الحكومة العراقية أن تدرك حجم الخطر المحدق، وأن تكون أكثر حرصاً على أمن وحياة المواطنين".

وفي السياق، نقلت الصحيفة، عن عبد الحق محمود، من أهالي نينوى تأكيده، أنه "لم يعد لدى المواطن في الموصل القدرة على تحمل الحروب والاضطرابات الأمنية، وفي حال عودة الأمور إلى سابق عهدها، فإن المحافظة ستشهد حركات نزوح جماعي إلى خارج العراق بشكل نهائي".

وأضاف: ان "ما تعرض له الأهالي خلال أيام الحرب يجعلهم في حالة قلق مستمر، وأي خرق أمني حتى لو كان صغيرا يؤثر سلبا على أمن واستقرار المدينة".

وشدد أن "عند كل انفجار يحدث تقوم القوات الأمنية بتدابير احترازية، تنعكس سلبا على المواطن بشكل كبير كإغلاق الطرق والممرات ومنع ركن المركبات في الأسواق العامة".

ودعا إلى "إيجاد حلول ناجعة بدلاً من الإجراءات التقليدية التي باتت لا تؤثر، وتحد من النشاطات الإرهابية والمتأثر الوحيد فيها هو المواطن".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.42
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك