التقارير

السيدة خولة بنت الامام ابي عبد الله الامام الحسين (علية السلام )

8422 21:38:00 2008-01-13

 مجاهد منعثر منشد الخفاجي

مقامها في منطقة بعلبك في لبنان وان سبب وجودها في المنطقة المذكورة وبعد استشهاد الإمام الحسين (ع) في كربلاء. وفي اليوم الحادي عشر سبيت أخوات وبنات ونساء الإمام الحسين (ع) برحلة شاقة من كربلاء إلى الكوفة ومن الكوفة إلى الشام. ومن الطبيعي أن الرحلة إلى الشام ستمر في بلاد ومناطق كثيرة، فركب السبايا سار من حلب وحماه وحمص مروراً بمناطق لبنانية مختلفة ومتعددة، وصولاً إلى بعلبك ومرجة رأس العين، حيث يوجد مسجد رأس الإمام الحسين (ع)، وكما هو معروف أن القوافل في السابق ونظراً للسفر الطويل في الصحاري كانت تتبع مجاري الأنهار والينابيع مخافة العطش ولسقاية الحيوانات التي معهم، وكما هو معروف بأن المنطقة الممتدة من حلب حتى البقاع غنية بالخضرة وأشجار الفاكهة والأنهار والينابيع، وبالذات منطقة البقاع وبعلبك. فخط سير السبايا إذاً كان لا بدّ أن يمر في هذه المناطق. وكما تروي السير الحسينية* بأن القافلة حطت برأس العين، ثم بدير يعرف بدير العذارى القريب من قلعة بعلبك الشهيرة. من هنا نعلم لماذا دفنت السيدة خولة في بعلبك وتحديداً بالقرب من قلعة بعلبك الشهيرة.

والتي يقال أنها طفلة بعمر الثلاث سنوات، قد توفاها الله بهذه المنطقة بالذات نتيجة السبي والسير الطويل والعطش والتعب. وتروي السير أيضاً أنه وطوال فترة المسير هناك مراقد مشرّفة لآل الرسول وهذا دليل على الوفاة التي كانت تحصل نتيجة ما أصابهم من عذاب وعطش وجوع.. وقد خص الله منطقة بعلبك بوجود هذا المرقد الشريف من رائحة الإمام الحسين (ع) العطرة والذي يفوح عبيرها على أرجاء المنطقة بأكملها.

وكيفية اكتشاف قبرها الطاهر فمن الثابت أن رجلاً من آل جاري صاحب البستان الذي يحوي قبرها الشريف رأى طفلة صغيرة جليلة في منامه، فقالت له: (أنا خولة بنت الحسين مدفونة في بستانك) وعينت له المكان وأمرته بالقول حوّل الساقية (ساقية مياه رأس العين) عن قبري لأن المياه تؤذيني. فالمياة كانت آسنة، لكن الرجل لم يلتفت للأمر، فجاءته ثانية وثالثة ورابعة حتى انتبه الرجل فزعاً من هذه الرؤى، فهرع عندها للاتصال بنقيب السادة من آل مرتضى في بعلبك وقصَّ عليه الرؤية، فذهب النقيب ومن حضر من الأهالي وحفروا المكان المشار إليه، وإذ بهم أمام قبر يحوي طفلة ما تزال غضة طرية، فأزاحوا البلاطات واستخرجوا جسدها المبارك ونقلوها بعيداً عن مجرى الساقية وبنوا فوقه قبة صغيرة للدلالة عليه.

وما إن ذاع صيت الحادثة التي يعود عمرها لمئتي عام تقريبا حتى توافد إلى زيارة المقام محبّوا أهل البيت )عليهم السلام )حتى ضاق بهم المكان، فأصبح مشهدها المبارك مزاراً يأتيه العوام من مختلف المناطق والأطراف والبلاد لا سيما أيام عاشوراء والأربعين والجمعات والأعياد والمناسبات.وهي من الروايات الثابته لسكان منطقة بعلبك في لبنان .

ويقع مقام السيدة خولة على قطعة أرض (تبلغ مساحتها حوالي الألف وخمسمائة متر مربع) عند المدخل الجنوبي لمدينة بعلبك ومقابل مصرف لبنان، وهي أول ما يطالعك في هذه المدينة وقلعتها، ويحيط بالمقام الذي يُبنى اليوم بأرقى هندسة الأشجار الصنوبرية والحرجية، ووسط بناء المقام شجرة سرو معمِّرة ونادرة عمرها يربو على مئات السنين، وقيل إنها واحدة من الأشجار التي زرعت مع بناء القلعة، وعشعش في تلك الناحية العصافير ما يضفي على المقام بهجة ورونقاً نادرين، وهذا المكان قد سجّل في مديرية الآثار لما يمتلكه من قيمة أثرية إضافة إلى قيمته الدينية والمعنوية، ويعتبر المكان حجاً للزوار من كافة المناطق اللبنانية، وذاع صيت المقام وكرامة صاحبته التي كانت ضمن ركب السبايا إلى الأمصار العربية والإسلامية. فصرتَ تجد القاصدين لزيارتها من سوريا وإيران ودول الخليج والدول الإسلامية الأخرى .

أن المقام كان عبارة عن بناء حجري مربع (غرفة) طول ضلعه ستة أمتار يحوي الضريح الشريف الذي يضطجع في الزاوية الشمالية الغربية على يمين الداخل، وقد أقيم فوقه صندوق خشبي مزخرف بآيات قرآنية وأشكال هندسية يفوح منها شذا القداسة وعطر النبوة، وللمقام جدران سميكة تحمل أربعة عقود حجرية مقوّسة تعلوها قبة حجرية صغيرة، وقد توسط محراب بسيط الجدار الجنوبي، وتشير البلاطات الخارجية إلى وجود مسجد صغير كان بإزاء المزار الذي تظلله شجرة سرو قديمة العهد المعروفة بنموها البطيء وباخضرارها الدائم. وقد قيل عنها أنها إحدى الشجيرات اليتيمات التي كانت ضمن الجنائن الرومانية الشهيرة والتي كانت محيطة بالمعابد الرومانية في العصر الروماني64 ق.م. عام 330 م. وقيل أيضاً: إنها زرعت للدلالة أو العلامة وكأن حولها أو قربها شيئاً مقصوداً، إذ يتردد بين العوام أن الإمام زين العابدين (ع) أمر بزرعها للاستدلال من خلالها على ضريح السيدة خولة (ع) .

وتوسيع المقام في عام (1416 هـ)، فأصبح المقام بالحالة الجميلة التي نراه الآن. مقام كبير يتألف من ققص حديدي كبير، يتخلل هذا القفص فتحات صغيرة على شكل نوافذ، وبداخل هذا القفص احتفظ بالقفص الخشبي الصغير والقديم والذي يحتوي بداخلة ضريح السيدة خولة (ع ).

وهذا القفص الحديدي مزدان بآيات قرآنية وأحاديث نبوية شريفة وأقوال لأئمة أهل البيت عليهم السلام من جميع الجهات. ثم لو نظرت إلى جدران المقام العالية فكيفما توجه نظرك تجد أقوال وأحاديث مزخرفة بطريقة جميلة يختلط فيها الألوان ما بين الأزرق والأبيض والكحلي، بطريقة تبهر النظر، حتى كتابة الأقوال والآيات القرآنية فقد كتبت بخطوط عربية مختلفة الأشكال والألوان. ووجدنا من المناسب ذكر بعض هذه الأقوال والكتابات مثلاً:نبدأ بآية قرآنية شريفة: ﴿ قُلْ لاَ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَ الْمَوَدَّةَ﴾وهناك حديث قدسي*: "مكتوب على باب الجنة لا إله إلا الله محمد رسول الله وعلي وفاطمة والحسن والحسين خير خلق الله".

ويوجد في المقام أيضاً لوحات خشبية مختلفة الأحجام مكتوب عليها زيارة السيدة خولة(ع)*، وقد كتبت هذه الزيارات بخطوط تختلف من لوحة إلى لوحة، فمنها ما كتب بخط ذهبي، ومنها ما كتب بطريقة ملونة, ومنها ما كتب بخط أسود إلخ... ويوجد في المقام أيضاً خزائن صغيرة يوضع فيها المصاحف الشريفة وكتب أدعية وزيارات (كمفاتيح الجنان)، وكتب دينية أخرى تتناول سيرة الرسول وأهل البيت (ع).. ويُفصل المقام من الداخل بستار صغير من القماش منعاً للاختلاط والتزاحم بين النساء والرجال خاصة في أوقات الزيارات كالأربعين والخامس عشر من شعبان. فأهمية هذا الستار بأنه يعطي الحرية الكاملة بممارسة الشعائر الدينية لكلا الطرفين، وهذا الستار الفاصل نجده في جميع المراقد الشريفة والمقدّسة. وذلك للحفاظ على خصوصية قيام النساء والرجال بواجباتهم الدينية من صلوات مستحبة وقراءة قرآن وغيرها من الأمور العبادية والتي يستحب القيام بها داخل المقام.. ومن أعمال التحسين في المقام أيضاً بناء غرف صغيرة .

أما في ما يخص الشجرة المذكورة اعلاه فهي كانت قبل تحسين المقام ملاصقة له مباشرة، فكانت الناس تأخذ منها أوراق صغيرة للتبرّك كونها وكما هو معروف لدى العوام بأن الإمام زين العابدين هو من زرعها، ويحكى عن كرامات كثيرة لهذه الشجرة، فالناس ونظرا لتعلقهم وحبهم وإيمانهم بأهل البيت وبكراماتهم يأخذون أوراق منها لعلاجهم من مختلف الأمراض. وهذا الأمر كاد أن يؤدي إلى يباس هذه الشجرة وخسارتها، مما حدا بالمعنيين والقيمين على المقام وحفاظاً عليها من اليباس الكامل بأن أحاطوها بقفص زجاجي كبير وعالي يمنع الأيدي من الاقتراب منها، أو قطع أوراقها. أما نوع هذه الشجرة فمنهم من يقول: بأنها من نوع السرو، وعمرها يعود لمئات السنين، والبعض من سكان بعلبك يقولون بأنها من نوع اللزاب، على كل حال فهي شجرة ضخمة جدا تخترق المقام نحو الأعلى بسمو وتباهٍ.

ويوجد في داخل المقام أيضاً صندوق صغير للتبرعات والصدقات وذلك مساهمة في تحسين وتوسيع المقام. وهناك أيضاً أناس يضعون أموالاً داخل القفص الحديدي وليس فقط في صندوق التبرعات, وهؤلاء الأشخاص ممن في ذمتهم نذورات أو قضيت حوائجهم فيفِّضلون وضع أموالهم بقفص السيدة، وذلك عربون شكر ووفاء لها لأن الله سبحانه وتعالى قضى حوائجهم ببركة هذه الطفلة. واللافت أن جميع الأموال سواء في صندوق التبرعات أو في داخل القفص تُصرف في أعمال تحسين وتوسيع المقام، وأيضاً يصرف جزء من هذه الأموال كرواتب رمزية للخدم الذين يشرفون على نظافة المقام.

وصف المقام من الخارج.. فيطالعك المقام بهندسة رائعة يعلوه مئذنتان كبيرتان مزدانتان بزخارف جميلة جداً، كذلك يتميّز المقام بقبته الكبيرة ذات الشكل الدائري باللون الأزرق، بحيث إنك بمجرد وصولك على مشارف بعلبك فإنك ترى المقام شامخاً بقبته الزرقاء ومئذنتيه .. ويوجد على باب المقام زيارة استئذان*.. في الباحة الخارجية للمقام يوجد محلات صغيرة لبيع الأشرطة الدينية والعلاّقات المختلفة الأشكال والأحجام والموجود عليها صور للسيد حسن نصر الله، وأقوال دينية، وآيات قرآنية، أيضاً يُباع في هذه المحلات والتي تشبه إلى حد ما المكتبات الصغيرة كتيبات تحكي عن تاريخية المقام وعن الآثارات المهمة الموجودة في مدينة بعلبك والجوار، وغيرها من الأمور التي تستهوي الزائر والسائح. ويوجد أيضاً في الباحة الخارجية أماكن للوضوء ومراحيض وجميعها تتميز بالنظافة والترتيب، فهناك أشخاص مسؤولين عن الاهتمام بنظافتها وترتيبها.. فمن يشرف على أمن المقام ونظافته امرأتان وأربعة رجال، مهمتهم السهر والعناية بالمقام، ومساعدة الزوار إن أرادوا الاستفسار عن أية معلومات تخص المقام. لذا فحالة التنظيف مستمرة طوال اليوم.

أيصاً يوجد في الباحة الخارجية مكان صغير لإضاءة الشموع والتي تضاء للدلالة على أنها نذور.أيضاً بني طابق ثاني أضيف إلى المقام هو عبارة عن مسجد ملحق بالمقام وهذا المسجد في بنائه قد جارى حركة التوسع التي أضيفت على المقام، وذلك تسهيلاً لحركة الزوار عند الاكتظاظ في أوقات الزيارات وإقامة صلوات الجمعة والجماعة.ومن الكتابات المزخرفة التي تزين جدران المقام من الخارج:السلام على صالح المؤمنين، السلام على يعسوب الدين والإيمان..سودت صحيفة أعمالي ووكلت الأمر إلى حيدر..وغيرها من الأقوال والأحاديث التي تحفل بها جدران المقام من الخارج..

والسيده خوله (ع) قاضية حواج وأنها صاحبة كرامات ومعجزات، وقد روى أحد الأشخاص بعض من الكرامات والمعجزات التي حصلت بإذن الله وكرامة لهذه الطفلة. فمن هذه الكرامات أن أحد خدام المقام واسمه الحاج نايف عطية توفي لساعة من الزمن فرأى في منامه السيدة خولة عليها السلام وقالت له: ستعيش وحدَّدت له الوقت والسنة اللذين سيموت بهما، وبالفعل فقد عاش المدة التي حددتها له السيدة خولة وعندما حان الوقت المحدّد توفي هذا الرجل. وهذه القصة مشهورة في بعلبك ويرويها أحفاد هذا الرجل حتى الآن. من الكرامات أيضاً أنه ولدى سماع مجلس عاشوراء في مقام السيدة خولة (ع) فوجيء الناس بالثريا المعلّقة فوق المقام تهتز، وفي هذا الوقت دخلت فتاة سافرة (غير محجبة)، وإذ بها تقف بالباب جامدة، وبعد لحظات استفاقت، ومن الطبيعي أن يجتمع الناس حولها لأنها كانت بحالة شبه إغماء، فسألوها ما الذي حصل معك، فقالت: حضرت علي السيدة خولة عليها السلام ووضعت يدها علي، وقالت لي تستري. (أي ضعي حجاباً على رأسك).وقد حصلت مع إحدى الفتياة معجزة من معجزات السيدة خولة، فقد تزوجت الفتاة وقد مضى على زواجها ما يزيد على الإثني عشر سنة، وقد حاولت مع الطب كثيراً لكن الطب عجز وهي يأست من إجراء العمليات والوعود، فما كان عليها إلا أن ذهبت إلى طبيبة من نوع آخر طبيبة خصها الله بكرامة عالية، وهذه الطبيبة هي السيدة خولة عليها السلام، فذهبت الفتاة إلى مقام السيدة خولة لزيارتها، وهناك نذرت أنها إن رزقت بولد ذكر ستسميه حسين على اسم الامام الحسين (أي والد السيدة خولة)، وإن رزقت بفتاة ستسميها خولة، وكان نذرها بخشوع وإيمان. وبعد فترة وبإذن الله حملت هذه المرأة وأنجبت فتاة وأسمتها خولة على اسم السيدة خولة، وللدلالة على هذه الكرامة أن الفتاة هذه لم تنجب غير هذه الفتاة. ولم تحمل مرة ثانية.

والمقام يشكِّل مكاناً عبادياً كبيراً ففيه تقام الصلوات الخمس؛ (أي الصلوات اليومية الواجبة على كل مسلم) بشكل جماعي ويومي، وذلك بإمامة الشيخ على فرحات، أما صلاة الجمعة فهي تقام بإمامة الشيخ محمد يزبك،هذه هي السيدة خولة وبلمحة موجزة لا تفيها حقها، فهي طفلة من أطفال الإمام الحسين عليه السلام الذين جار عليهم الزمن، وظلمهم طغاة الاستبداد، ثم سبوهم من مكان إلى مكان، فمنهم من قتل مع الحسين في كربلاء، ومنهم من سبي وتشرّد مع ركب السبايا الذي سير بهم من بلد إلى بلد، فمن الطبيعي أن يتعرض هؤلاء الأطفال ونتيجة للجوع والعطش أن يتعرضوا إلى المرض ومن ثم الموت في الطريق، وطوال رحلة السبي قد احتوت تراب بلاد كثيرة أجساد هؤلاء الأطهار من فلذات كبد الإمام الحسين، والسيدة خولة عليها السلام هي طفلة أيضاً شاء القدر أن تحط قافلة سبيهم رحالها في بعلبك، وشاء الله أن تحتوي تراب هذه المدينة جسد هذه الطفلة ليصبح مكان دفنها فيما بعد وبعد أن تم اكتشافه منارة للقداسة ورمزاً للطهارة .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
ام علي الكرار
2008-02-03
احسنتم موضوع في غاية الروعة . لا عجب ان تكون لهذه السيدة الجليلة هذه الكرامات والحمد لله الذي خصنا بحب اهل بيته والايمان بهم.
مجاهد الخفاجي
2008-02-02
أخي ربيع المحترم .. أشكر رسائلك المتتالية وحقيقة شكري لكل الاخوة في هذه الصفحة من موقع صوت اتباع أهل البيت (براثا ) .أما عن نشر المقالات فبورك من نشر ها بدون اسمي ,فغايتنا وصول المعلومة واكتب اسمي هنا ليكون شوكة في عين النواصب الارهابية ويشهد الله على ذلك وليس الغاية الشهرة وانما هو تشجيع لكل كاتب ان يكتب وهو مكشوف ..فالدين الاسلامي ورسوله (ص) ومنهج أهل البيت (ع) واضح في الضوء كالشمس ومن يكتب يجب ان يكون كذلك ووفق الله تعالى كل من ينشرعن ال بيت محمد (ص) وانا خادم لكم واسئلكم جميعا الدعاء.
ربيع الشطري
2008-02-02
استاذي العزيز مجاهد الخفاجي المحترم . أتمنى ان تقرأ رسالتي ..وسبق وان ارسلت لك رسالة اذكر فيها ان بعض الكتاب يسرقون كلامك واجبتني بأنك تكتب لله ورسوله واهل بيته ولايهمك غير ان تعرف الناس الحقائق .. ولكن اعيد عليك مرة اخرى أن تحفظ حقوقك فقد قرأت المقال في مواقع اخرى بدون ذكر اسمك ولكن التاريخ في النشر حديث فهنا 13|1 وفي غير موقع براثا 28|1 ..فارجوا ان تتابع مقالاتك لكي لايتجرأ أحد على السرقه . والله من وراء القصد .
صباح محسن كاظم
2008-01-29
تحية اسلامية مباركة الى الاخ الكاتب الرائع مجاهد الخفاجي على هذه المعلومات المهمة،وياحبذا نشرها في مركز النور الثقافي وصوت العراق ليتسنى الاطلاع عليها من خلال هذه المواقع المهمة جدا،وسأحاول نشرها ...تحية لك،وزدنا من مآثر اهل بيت المصطفى اللذين شردوا بالامصار والبقاع من بني امية والعباس..وأعدائهم من الاولين والا خرين..وفقت وبوركت وسددت لخدمة أهل البيت والمنهج الاسلامي الحق،عسى ولعل يهتدي من أضل التاريخ ومنهجه الصحيح بالولاء الى العترة الطاهرة ......
علي كرمود
2008-01-29
الاخ العزيز مجاهد الخفاجي ابو منتظر وفقك الله وبارك الله فيك على هذه المعلومات القيمه التي تخص السيده خوله بنت الامام الحسين(ع) ونتتظر منك المزيد ولاتبخل علينا بمعلوماتك. وفقكم الله ورعاكم
ابو هاشم الموسوي
2008-01-15
هذه ليس المرة الاول وليس كالمرات السابقة علمتنا على المواضيع النوعية حتى اننا نبحث عن كتاباتك ياخينا الفاضل مجاهد في كل المواقع سير رزق الله ببركات الحسين (ع)مواضيعا اخرى ياخادم الحسين البار .
ابو زهراء
2008-01-15
الاخ العزيز الخفاجي مجاهد اسال الله ان يكتب هذه التغطيه عن هذا الضريح المبارك في ميزان حسناتك ان شاء الله واسال الله واقسم عليه بدم الامام الحسين وبقبر هذه الطفله ان يفرج عن عراقنا الجريح وينعم عليه بالامن والامان ان شاء الله
محمد الحسني
2008-01-14
بارك الله فيك اخي على هذه المعلومات وعظم الله اجرك في مصاب سيد الشهداء ابي عبد الله الحسين (ع).
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك