التقارير

هكذا يهرب الأمريكان "المسكنات المخدرة" لسفارتهم في بغداد


كشف تقرير لقناة (اي بي سي ) نيوز الامريكية ، الاربعاء ، أن الحكومة الامريكية ودبلوماسييها لجأوا الى تعبئة الادوية المخدرة والمسكنة للآلام في حقائب دبلوماسية يتم استخدامها عادة للمستندات الحساسة للتحايل على قوانين الاستيراد في العراق.

واكد التقرير أنه "وعلى الرغم من أن الاقسام الطبية في وزارة الخارجية الامريكية اوضحت أن هذه الادوية الطبية تم ضبطها لدىٍ (المتعاقد الدفاعي) وهي شركة الحماية الامنية ترايبل كانوبي ، الا ان الحكومة العراقية منعت بعد ذلك اعطاء الشركة الترخيص باستيراد الادوية المضبوطة"، مشيرا الى أن "تلك الادوية ضرورية للسيطرة على الالم الذي يتعرض له اي شخص يصاب بجروح خطيرة لاحتوائها على مواد مخدرة".

وتابع التقرير أن "المسؤولين الامريكان حاولوا في البداية التوسط مع شركة ترايبل كانوبي الامنية التي توفر خدمات الحماية للسفارة الامريكية في بغداد والحكومة العراقية لتسوية القضية ، لكن يبدو أن المسؤولين في وزارة الخارجية الامريكية توصلوا الى حل اكثر ابداعا وسرية تامة وهو عن طريق ارسال الادوية بالبريد الدبلوماسي".

وواصل ان "البريد الدبلوماسي يرتبط بشكل اكبر بنقل الاتصالات الرسمية وغيرها من الوثائق الحساسة والتي يتم حمايتها من التفتيش والتدقيق في الدول الأجنبية بموجب اتفاقية فيينا".

واردف أنه وطبقا لتقرير مفتش وزارة الخارجية الذي كتب في حزيران الماضي " فان اول شحنة من الادوية كان من المتوقع ارسالها الى بغداد في تموز عام 2018 ولم يرد المسؤولون في وزارة الخارجية الامريكية بالتعليق على محتوى التقرير والتاكيد على وصول تلك الشحنة من عدمها ،كذلك لم يستجب مسؤول السفارة العراقية في واشنطن للرد على طلب المفتش والذي يتساءل عن مدى معرفة العراق بتلك الشحنة من الادوية المسكنة ووقت وصولها"

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك