التقارير

ملخص... مع الحدث: ماذا وراء زيارة نتنانياهو السرية الى الاردن؟


كيف يقرأ لقاء ملك الاردن ونتانياهو بعد الدعم المالي من الامارات والسعودية للاردن؟، وماذا يعني توقيت اللقاء العلني مع جولة مبعوثي ترامب للمنطقة؟

وهل فتح ميناء رفح واستثمار مليار دولار في غزة ينهيان معاناة القطاع؟، وماذا عن ملفي القدس واللاجئين، واين موقعهما في صفقة القرن التي يجري تسويقها؟،

وقال الباحث والكاتب السياسي ميخائيل عوض: ليس مهما ان يتم اللقاء سرا ام علنا، فهما كيانان تم تصنيعهما ليخدما مشروع سايكس بيكو للهيمنة الغربية في المنطقة، والحكومة الاردنية لعبت دورا اساسيا تاريخيا في حماية الكيان وبقاءه، والعلاقات الامنية بين الطرفين السرية والعلنية ودرجة التنسيق واتفاق وادي عربة امور تبلغ مبلغ الحكومتين المتحالفتين، ناورا في حقبة لان الشعب الاردني رفض الاعتداء على السيادة، وكانت هناك تباينات حول اسباب معالجة ازمات، لكن كانت هناك غرفة مشتركة لاستهداف سوريا وكانت اسرائيل والمخابرات والجيش الاردني، مع الخليجيين والاميركيين والبريطانيين نشطة وتدير الازمة في الحرب على سوريا.

اللقاء تم الان في سياق ما يسمى بصفقة القرن التي لن تمر وهي مجرد مشروع طرحه ترامب لاشغال الاعلام والتملص من مسؤولية اميركا في معالجة القضية الفلسطينية.

واكد ان الزيارة ترتبط الى حد بعيد بحذر اصاب الكيان الصهيوني من ان الازمة الاقتصادية وموقف عمان الذي لا تحسد عليه قد يطيح بها، ولذلك فان اسرائيل الان تؤمن لها كامل الرعاية ولو على حساب صفقة القرن.

الى ذلك قال القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اياد غبن: ان تصفية القضية الفلسطينة هو من العناوين الاساسية لصفقة القرن، في ظل تمسك الكيان الصهيوني باليهودية، وان القدس عاصمته الابدية، والا دولة فلسطينية كما تنص المواثيق والقرارات الدولية.

واضاف: ان الاثم الكبير التي ارتكب بحق فلسطين هو ان القضية اخرجت من تحت سقف الامم المتحدة الى اوسلو ومن ثم الى وادي عربة، حيث تم خلال المفاوضات الثنائية استبعاد القرارات 181 ، 191، 242، والتي تعترف بان الضفة الغربية والقدس جزء منها ارض محتلة.

واعتبر ان الازمة الاقتصادية الاردنية الحالية هي نتيجة لسياسات خاطئة من الحكومات السابقة ادت الى مراكمة ديون بقيمة 38 مليار دولار على الاردن، خاصة ان معظم المؤسسات التي كانت تدر على الدولة تم بيعها وخصخصتها، ومورد الدولة اقتصر على جيوب المواطنين.

واعتبر ان هناك ضغوطا خليجية مورست على الاردن من خلال حجب المساعدات عنه.

واشار الى ان زيارة نتايناهو الى الاردن جاءت سرا ولم تعلن الا بعد انتهاءها، وبعد اربع وعشرين ساعة من وصول مبعوثيْ ترامب الى الارضي المحتلة، والمطلوب من هذه الزيارات هو ان يتم جس نبض الاردن هل الضغوط احدثت اثرها وهل اصبح كل شيء جاهزا من اجل ان يقبل الاردن، منوها الى ان هذه المزيارة ربما لم تحقق غاياتها كما رُسم لها.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك