التقارير

تقرير: دبابات "تي-72" تتفوق على دبابة "أبرامز" بتحمل ظروف القتال في العراق


بيَّنت المعارك الدائرة في العراق أن دبابة "تي-72" تتفوق على دبابة "أبرامز" في تحمُّل ظروف القتال القاسية، بحسب تقرير نشرته "سبوتنيك".

وأظهرت صورة التقطها قمر صناعي في العراق ونُشر على شبكة الإنترنت في شباط الماضي، وجود 80 دبابة "أبرامز" في موقع فرقة الدبابات التاسعة. ويتبين من الصورة أن غالبية تلك الدبابات أصابها الدمار.

وإجمالاً حصل العراق على أكثر من 150 دبابة من الولايات المتحدة الأمريكية، حسب صحيفة "روسيسكايا غازيتا". ودُمِّر نحو 50 منها على الأقل خلال العمليات القتالية. وفي الوقت نفسه شهد العراق استخداماً قتالياً ناجحاً لدبابات "تي-72إس".

ويقول يوري ليامين، وهو خبير بارز في نزاعات الشرق الأوسط، إن الجيش العراقي حصل على دبابات "تي-72إس" من إيران في بداية ربيع العام 2015. وشاركت هذه الدبابات في العمليات القتالية في مختلف أنحاء العراق. ولم يُعلن عن تدمير أي دبابة من طراز "تي-72إس".

ويرى الخبير أن تكتيك استخدام هذه الدبابات كنقاط نارية متحركة تدعم المشاة عن بعد ولا تعرِّض نفسها لنيران العدو له فضل كبير في بقائها سالمة.

وتتميز دبابة "تي-72إس"، وهي من صنع روسي، بالقدرة على استخدام الصواريخ الموجهة ليزرياً. ويقودها طاقم مكون من 3 أشخاص. وتستطيع السير بسرعة 60 كيلومترا في الساعة. وتعادل قوة محركها قوة 840 حصانا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
علي الانباري : اللهم صلي على محمد وال محمد اللهم انصر الاسلام المحمدي الأصيل شيعة أهل البيت عليهم السلام واللعن ...
الموضوع :
عدد الشيعة في العالم يرتفع إلى أكثر من 400 مليون نسمة أي مايعادل ربع عدد المسلمين في العالم
البصرة : اليوم في شخص اصدر يبان عند قراءته يضحك الثكلى يطالب بخصخصة الكهرباء ولا كأن العشرات من التظاهرات ...
الموضوع :
التظاهرات الجارية مالها وماعليها
مقداد : مع شديد احترامي لك. لا تفعلوا كما فعل حكام البلاد التي حل بها البلاء والحرب. لو ترك ...
الموضوع :
نقل الاعتصامات إلى البصرة لعبة داعشية بعثية
أحمد : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم هذه التعليق على البعثية والداعشية لاتسمن ولاتغني ولاتحل مشاكل العكس تزيدها ...
الموضوع :
نقل الاعتصامات إلى البصرة لعبة داعشية بعثية
ابو حسنين : من المعلوم كثير من شيوخ عشائر البصره تستلم مبالغ من حكومات اقليميه خليجيه والان وجب عليها العمل ...
الموضوع :
أحداث البصرة.....وأبواق الفتنة
حسن : اخ العزيز خلي اثبتلك انو فكرة حور العين باطلة وان الشي الحرام اذا كان موجود بزمانة الي ...
الموضوع :
كيف تكاثر اولاد آدم علية السلام ..وكيف تزوجوا ومن هُنَ زوجاتهم ؟؟ الجزء 1
محمد سلمان هادي : اسمي محمد سلمان ابن الشهيد سلمان هادي سالم رقم القرار 1598/8 في مؤسسة شهداء الديوانية . حاصل ...
الموضوع :
تدشين الموقع الالكتروني الرسمي لرئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي
مصطفى : خطية بس المالكي يتحمل المسؤولية أنتم ما منعتم تسليح الجيش قبلها ما دمرتوا البلد ما منعتم اي ...
الموضوع :
مسؤول المكتب السياسي للصدر: لا تحالف مع المالكي وهو يتحمل ما جرى بالموصل
عبود خريبط : يكفي فخر لانه من جنود الأمام المنتظر المهدي عجل الله فرجه من العدد 313 وإنشاء الله احنا ...
الموضوع :
كلمة وفاء ... الى القائد قاسم سليماني 
مدين غازي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته معلومات عن دواعش في المنافذ الهيئة العامة للكمارك اسماء الذين وظفهم داعش ...
الموضوع :
مصدر : تعيين شقيق والي داعش الارهابي في البعاج كـعضو بمجلس نينوى
فيسبوك