التقارير

غضب كردي من قرارات بارزاني بشأن تجميد الاستفتاء


نصحت صحيفة “ديلي صباح” التركية، الاحد، رئيس اقليم كردستان (المنتهية ولايته) مسعود بارزاني بالاستغناء عن فكرة الاستقلال بشكل نهائي، من اجل انقاذ مصالح الاكراد، وحفظ ما تبقى من ماء وجهه.

وافادت الصحيفة في تقريرها  بأن تجميد نتائج الاستفتاء هي مبادرة لا معنى لها، في حين ان قرارات بارزاني لن تؤخذ بجدية بعد الان، فتجميده للنتائج، يعني عدم الغاءها، وتأجيلها، حيث لا يختلف هذا القرار عن تصريحه “بعدم اعلان استقلال الاقليم بشكل مباشر” بعد الاستفتاء. من الافضل ان يعترف بارزاني بخطأه، مقدما اعتذاره للشعب الكردي العراقي، بعد تسببه بإحراجهم امام حكومة بغداد، والحكومات الدولية.

واشارت الى ان “بارزاني لا يعي حتى الان، خطورة الموقف، لازال مستمرا بالمماطلة، املا العثور على مخرج ما، كما لازال يطلب دعم دول الخليج، وعفو واشنطن، بعد تخريب علاقته مع الاخيرة بشكل لا يمكن اصلاحه”.

واضافت ان ” الاشاعات الاوروبية تناولت ارسال الرئيس الاسرائيلي “بينيامين نتنياهو”، لاسلحة حربية الى قوات البيشمركة الكردية، من اجل موازنة مواردهم العسكرية مع موارد القوات الامنية العراقية. وتعبر تصرفات اسرائيل عن مخاوفها بما يتعلق بقوات الحشد الشعبي. بعدما اثبت الاخير قوتة وجبروته بدحره تنظيم داعش، وانتزاعه كركوك وسنجار من الايادي الكردية، بزمن قياسي.

كما وصل غضب سكان اربيل ودهوك الى ذروته، في الاونة الاخيرة، ادركوا ان حكم بارزاني وتخيلاته المستقبلية، لن تواكب احتياجات حياتهم اليومية، فمع ازدياد غضب بغداد على الحكومة الكردية، ضاعت فرصة استلامهم الرواتب الحكومية، أما مدينة السليمانية، اعلنت تخليها عن حكومة بارزاني منذ عمليات استعادة سيطرة مدينة كركوك.

وفي نهاية تقريرها نوهت الصحيفة “بدلا من المماطلة، يجب على بارزاني تقديم حل مقنع لحكومة بغداد، او التنحي جانبا، فاسحا المجال لشخص اكثر حبا ووطنية للشعب الكردي العراقي وحقوقه”.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.36
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
علي الانباري : اللهم صلي على محمد وال محمد اللهم انصر الاسلام المحمدي الأصيل شيعة أهل البيت عليهم السلام واللعن ...
الموضوع :
عدد الشيعة في العالم يرتفع إلى أكثر من 400 مليون نسمة أي مايعادل ربع عدد المسلمين في العالم
البصرة : اليوم في شخص اصدر يبان عند قراءته يضحك الثكلى يطالب بخصخصة الكهرباء ولا كأن العشرات من التظاهرات ...
الموضوع :
التظاهرات الجارية مالها وماعليها
مقداد : مع شديد احترامي لك. لا تفعلوا كما فعل حكام البلاد التي حل بها البلاء والحرب. لو ترك ...
الموضوع :
نقل الاعتصامات إلى البصرة لعبة داعشية بعثية
أحمد : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم هذه التعليق على البعثية والداعشية لاتسمن ولاتغني ولاتحل مشاكل العكس تزيدها ...
الموضوع :
نقل الاعتصامات إلى البصرة لعبة داعشية بعثية
ابو حسنين : من المعلوم كثير من شيوخ عشائر البصره تستلم مبالغ من حكومات اقليميه خليجيه والان وجب عليها العمل ...
الموضوع :
أحداث البصرة.....وأبواق الفتنة
حسن : اخ العزيز خلي اثبتلك انو فكرة حور العين باطلة وان الشي الحرام اذا كان موجود بزمانة الي ...
الموضوع :
كيف تكاثر اولاد آدم علية السلام ..وكيف تزوجوا ومن هُنَ زوجاتهم ؟؟ الجزء 1
محمد سلمان هادي : اسمي محمد سلمان ابن الشهيد سلمان هادي سالم رقم القرار 1598/8 في مؤسسة شهداء الديوانية . حاصل ...
الموضوع :
تدشين الموقع الالكتروني الرسمي لرئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي
مصطفى : خطية بس المالكي يتحمل المسؤولية أنتم ما منعتم تسليح الجيش قبلها ما دمرتوا البلد ما منعتم اي ...
الموضوع :
مسؤول المكتب السياسي للصدر: لا تحالف مع المالكي وهو يتحمل ما جرى بالموصل
عبود خريبط : يكفي فخر لانه من جنود الأمام المنتظر المهدي عجل الله فرجه من العدد 313 وإنشاء الله احنا ...
الموضوع :
كلمة وفاء ... الى القائد قاسم سليماني 
مدين غازي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته معلومات عن دواعش في المنافذ الهيئة العامة للكمارك اسماء الذين وظفهم داعش ...
الموضوع :
مصدر : تعيين شقيق والي داعش الارهابي في البعاج كـعضو بمجلس نينوى
فيسبوك