التقارير

الباب.. عدوان يحاربان عدوا !

517 2017-02-11

أفاد نشطاء سوريون، الجمعة 10 فبراير/شباط، بأن القوات السورية باتت قاب قوسين من دخول مدينة الباب بريف حلب الشرقي، معقل تنظيم "داعش" الأكبر في ريف هذه المحافظة السورية.

وقال النشطاء إن القوات السورية وصلت إلى بلدة تادف جنوب الباب وأصبحت على مشارف المدينة.

وأكد الجيش السوري في وقت سابق من اليوم أنه تمكن من السيطرة على قرية أبو طلطل المحاذية لبلدة تادف، مشيرا إلى أن المسافة التي تفصله عن مدينة الباب لا تتجاوز 1.5 كلم.

وجاء تقدم القوات السورية بعد تنفيذها عملية عسكرية في الـ 17 من يناير/كانون الثاني 2017، تمكنت خلالها من السيطرة على عشرات القرى والمزارع الممتدة في المحورين الجنوب-غربي والجنوب-شرقي لمدينة الباب، وترافقت الاشتباكات مع قصف مكثف بالمدافع والطائرات على محاور القتال.

هذا وذكرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي منسوبة إلى "داعش" أن 5 عناصر من الجيش السوري قد قتلوا قنصا في قرية وتلة البطوشية جنوب مدينة الباب.

من جهة أخرى تشير الأنباء إلى اشتباكات عنيفة تدور بين تنظيم "داعش" وبعض فصائل المعارضة السورية المسلحة، داخل مدينة الباب، وسط قصف متبادل بين الطرفين.

 

من جهته أعلن "الجيش السوري الحر" المعارض المدعوم من تركيا، عن انطلاق معارك بسط السيطرة على كامل مدينة الباب، مبينا أن مسلحيه يسيطرون على نقاط داخل الأحياء الشرقية والشمالية الشرقية في الباب، إضافة إلى مواقع إستراتيجية غربي المدينة.

ومن المنتظر أن تحتدم المعارك خلال الساعات القادمة، مع تدخل "قوات درع الفرات" بكامل ثقلها.

وتعد مدينة الباب الهدف الإستراتيجي الأهم لعملية "درع الفرات" التي انطلقت في آب/أغسطس 2016.

في هذه الأثناء، ذكرت وكالة "دوغان" التركية للأنباء، الخميس، أن خمسة جنود أتراك قتلوا وأصيب 10 آخرون بجروح في هجوم نفذه عناصر تنظيم "داعش" صباح الخميس في منطقة الباب.

واندلعت الاشتباكات بين الجانبين إثر محاولة التنظيم استعادة مواقع كان قد خسرها داخل الأحياء الشرقية في المدينة، إضافة إلى جبل عقيل الإستراتيجي ومواقع أخرى غرب المدينة.

يذكر أن الجيش التركي أعلن في وقت سابق أن هناك تنسيقا دوليا لمنع وقوع اشتباكات بين عناصره وعناصر الجيش السوري الذي يتقدم من جنوب المدينة، في واحدة من أكثر جبهات القتال تعقيدا في الحرب السورية الدائرة منذ نحو 6 أعوام.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1470.59
الجنيه المصري 67.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : ونار لو نفخت بها أضاءت .....ولكن أنت تنفخً في رماد في ظلال الحرية الممنوحة ...خرج علينا أمعات ...
الموضوع :
رشيد الخيون ينتقد العبادي لانه لا يحب الغناء
اني المواطن من حي الاعظمية : السيد وزير الداخليه المحترم اني المواطن من حي الاعظمية انتشرت في مدينة الاعظمية مؤخراً العشرات من بيوت ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص رقم هاتف جديد للشكاوى
العراقي : يفضل توزيع الرواتب حسب البصمة الإليكترونية عبر البطاقات الإلكترونية ليتم مقاطعة تلك المعلومات من قبل الحكومة الاتحادية ...
الموضوع :
العبادي : نعتزم اطلاق اجراءات خاصة للتعامل مع مستحقات موظفي كردستان
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم كنت انا وعائلتي في سجن رفحاء السعوديه عام 1991 وحالياً ابي قدم لنا معامله لأجل ...
الموضوع :
نص الوثيقة الهامة التي سلمت إلى الامم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ومفوضية غوث اللاجئين في جنيف بخصوص المعتقلين العراقيين في السجون السعودية
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم ممكن احصل على وثيقة تأييد من الامم المتحده اني كنت في مخيم رفحاء عام 1991 ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
عبد الاحد متي دنحا : السلام عليكم سبق و ان تم احالتي الى التقاعد حسب الرقم التقاعدي 5280891004 والمؤرخ في 11/2/2018 .لي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
تحسين امين احمد : سرقت الجنسيه البريطانيه في العراق ممكن مساعده من قلبلكم ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
كرار علي محمد المشعشعي : تحية طيبة الى عمامي السادة المشعشعية في عموم العراق ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
العراقي : زين و980 مليار دولار وين راحت ؟؟ ...
الموضوع :
سياسي عراقي: أمريكا يجب أن تتحمل فاتورة تدمير بلادنا كاملة
حلال المشاكل : بما ان توجد شبكة انابيب تصل من محطة تصفية المياة الى البيوت الحل حفر ابار في كل ...
الموضوع :
النائب ناظم الساعدي يطالب العبادي بإجراء عاجل لإنقاذ العمارة من العطش
فيسبوك