التقارير

جهاد الـ “سكس”.. الارهابيون يكافؤون بـ”الاغتصاب الشرعي”!

8309 09:58:40 2015-04-19

اعلنت الامم المتحدة  ان المجموعات المتطرفة مثل تنظيم داعش في سوريا والعراق وبوكو حرام في نيجيريا تستخدم المزيد من العنف الجنسي كـ “تكتيك رعب” تجاه المدنيين.

وفي تقرير سنوي اعده مكتب زينب بانغورا المسؤولة في الامم المتحدة عن العنف الجنسي في النزاعات المسلحة، ان داعش ومجموعة بوكو حرام وجبهة النصرة وحركة الشباب الصومالية وكذلك تسعة جيوش اخرى او ميليشيات على لائحة سوداء للمنظمات المتهمة باللجوء الى العنف الجنسي.

واشار التقرير الى ان “العام 2014 تميز بمعلومات مؤلمة جدا عن حالات الاغتصاب والرق الجنسي وزيجات بالاكراه مسؤولة عنها مجموعات متطرفة واحيانا في اطار تكتيك الرعب” في سوريا والعراق ونيجيريا والصومال ومالي.

واضاف ان “العنف الجنسي هو جزء من استراتيجية يطبقها تنظيم الدولة الاسلامية وتقوم على نشر الرعب وقمع الاقليات الاتنية والدينية والغاء مجموعات بكاملها تعارض ايديولوجيته”.

وتستهدف اعمال العنف هذه خصوصا نساء وفتيات من الاقلية الأيزيدية تتراوح اعمارهن بين 8 و35 عاما، حسب ما جاء في التقرير الذي اشار الى ان تنظيم داعش”يستعمل في اطار استراتيجية التجنيد الوعد بمنح المجند امرأة او فتاة”. وتقدر الامم المتحدة حوالي 1500 عدد المدنيين الذين استعبدهم داعش “في الرق الجنسي”.

وفي سوريا، تحدثت الامم المتحدة عن ارتفاع كبير في الحالات التي سجلت عن العنف الجنسي ارتكبتها مجموعات ارهابية وخصوصا تنظيم داعش منذ منتصف العام 2014. واوضح التقرير ان “الزيجات بالاكراه مع مقاتلين اجانب ازدادت كثيرا في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش.

وفي نيجيريا، اشار التقرير الى ان “الزواج بالاكراه والرق و’بيع’ النساء والفتيات المختطفات تحتل مركزا رئيسيا في في ايديولوجية بوكو حرام”.

وجاء نشر هذا التقرير مع الذكرى السنوية الاولى لخطف بوكو حرام اكثر من 200 طالبة في شيبوك (نيجيريا) في 14 نيسان/ابريل 2014.

واعربت باغورا التي سترفع هذا التقرير الاربعاء الى مجلس الامن الدولي، عن قلقها ايضا من تصاعد النزاع في اليمن. واشارت الى “ارتفاع كبير في اعمال العنف” ضد النساء خصوصا الزيجات بالاكراه في مناطق المعارك.

واعتبرت اخيرا ان “نشاط المتطرفين في ليبيا مقلق جدا نظرا الى الاتجاهات السائدة في المنطقة حيال العنف الجنسي التي ترتكبها مثل هذه المجموعات”.

35/5/150419

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك