الشعر

سفينة المذاهب

3103 02:08:00 2006-10-12

( قصيدة : للدكتور نوري الوائلي )

 

قلبي يحيّي الجمع الفَ تحية       :::     ويفيضُ من لوعاته آلاما

ابغي سطورا فيها ادمعُ شاعرٍ    :::     يصبو بتنغيم الشعور كلاما

ما أكثرَ الأبيات لمّا تحتوي     ::::         زيفَ الكلام تملقا وظلاما

لكنني أدعو بدعوةِ صادق ٍ     ::::          أن يجعلَ الله ُ اللسانَ حكاما

اليوم تجمعنا قلوبٌ ترتدي     ::::            شملا وقربا يخدمُ الاسلاما

فلقد حظينا اليوم َ دونَ مشاركٍ  ::::        في غيّه أمسى يعجّ ظلاما

الله قد وهب الخلائقَ كلها       ::::          من هديه سبلا تفوح سلاما

أعطى لنا ربُّ الخلائق درة ً     ::::          عقلا يفكرُ مبصرا إلهاما

العقل إن تاهتْ مراكبُ سيره     ::::        تهنا وعشنا في الدنى نيّاما

فليعلم ِ الانسانُ انّ العقلَ مكــ    ::::        رمة ٌ بها نبني الحياة َ وئاما

جودُ الإله أفاض فينا انعما       ::::         املت بكل العالمين سلاما

من هديه بعثتْ إلينا رسائلٌ      ::::         رسلٌ عظامٌ تحملُ الأحكاما

إنّا ولدنا في أراض ٍ كلُ من     ::::         فيها يرى حرفَ الكتاب ِ إماما

فخرجنا للدنيا تشيل كفوفُنا      ::::         حُبا يقطّرُ للورى الانساما

* * *

إنّ اختيارَ الدين ليس خيارنا   ::::           في فطرة الانسان قام وداما

لكننا في خير دين ٍ فرقٌ          ::::          نعشو نهارا تارة ً وظلاما

مُلئت بلادُ المسلمين طوائفٌ    ::::          زرعتْ مشايخُهم بهم أوهاما

حتى تفرق جمعنا وتحولت     ::::            بالجهل كلُ أواصر ٍ أخصاما

اليومُ أقوامٌ لكثرةِ ظلمِنا        ::::           ولجورِ من ملكَ الامورَ زماما

أضحت عناوين التخلف حبرَنا   ::::       وغدتْ بأنفسنا الصغار ضخاما

وتركنا خيرَ مبادئ ٍ في ديننا     ::::        نبغي ونهوى خدعة ًوسقاما

وجعلنا من أهوائنا هدفا لنا     ::::        كالجهل يعبد خاسرا أصناما

سَلْ كلَ طائفةٍ ومذهبَ امةٍ     ::::          عن أسم ربٍ يعبدوه قياما

لأجابوا كلهُمُ بلفظ ٍ              ::::           واحدٍ الله اكبر واحدا علاما

سلْ كلَ سائرةٍ مَن المبعوثُ     ::::          من نهج النبوة قبلة ً وختاما

لأجابوا احمدَ دون أي ترددٍ     ::::           ولنادوا صلوا للحبيب سلاما

ولأن سألتَ المسلمين جميعهم    ::::       عن معجز ٍ سنّ الحياة َ وداما

لأجابوا قرآن السماء بمكةٍ       ::::          دستور حق ٍ يرشد الاقواما

منه ومن هدي الرسول حياتنا    ::::          كفٌ بكف ناخذ الاحكاما

* * *

ولكثر ما نُقلت عن المختار دون    ::::        تمحص ٍ , شبّ الفراقُ وهاما

خيرُ الأئمةِ في الحياة دعاتنا       ::::          شادوا المذاهب أيقظوا النيّاما

كلّ المذاهب تستطيب لنهجها      ::::          والكل يسعى طائعا احكاما

إنّ اختلافَ الجمع ليس معيبة ً     ::::         إنْ ظلت الأركانُ فينا قياما

العيبُ في ذم الأمام ِ وحشده        ::::          إنْ كان يحمل صادقا إسلاما

إنّ اختلافَ الرأي ليس جريمة      ::::         ً فلما يكون قصاصُنا إلزاما

عجبي من البعض الذي يدني       ::::            برأي الآخرين وينسف الاسلاما

عجبي , يكفر غيرَه ببساطةٍ       ::::              يمحو صلاة تارة وصياما

إنْ كان رأي الآخرين يضدّهُ       ::::              يفتي بقتلهمُ , يحلّ حراما

لن يدخلوا في جنة الرحمان من    ::::          يدعو لتمزيف الصفوف قساما

* * *

انظرْ إلى الأكوانَ كيف جميلة     ::::             عجبا , ترى ا أجرامها اكواما

فيها اختلافاتٌ تخلّي جمالها       ::::             قزَحا كعودٍ يعزفُ الانغاما

الاختلافُ مزارع ٌ في عمرنا     ::::             خضراءُ أثمرها الوجود هياما

إنْ كان فكرُ الناس هذا طبعهم    ::::            فدعوا الجدالَ عداوة ً ولئاما

هذا الحضور وجمعنا متباينٌ      ::::            شكلا ولونا ينتهي أقساما

إنّ اختلاف الرأي مدرسة النهى   ::::          بين الإخوة لم يكن هداما

إنْ كان هذا الطبعُ مخلوقٌ بنا       ::::         فالرأي صوتٌ يكثر الاسهاما

ان كان مانسمو له متوارثا        ::::           دعنا نخوض بشرحه اياما

لايخلو فكرٌ من مساحة نقدهِ     ::::              فالفكر ينمو كالنخيل قياما

اني على ثقة بان خلافنا        ::::               يبقى اذا نبقى نغذي خصاما

واذا مددنا للاخوة مسلكا       ::::              سنحيل من نار الخلاف سلاما

تكفي رؤى هذا التجمع إننا     ::::             إخوانُ دين ٍ نستقي الاسلاما

الله يجمعنا بسقف ظلاله         ::::             متوحدين مذاهبا أقواما

فنهلّ في صف الصلاة مذاهبا    ::::            ويكون في الله اللقاءُ وئاما

وتفحّ انفاسُ المشايخ خطبة ً      ::::          تدعو الفتاوى وحدة ً وعصاما

الله آمرنا بحمل رسالة ٍ        ::::             تروي المحبة في الجدال سلاما

من يحمل الفكرَ الحصينَ بساحة ِ   ::::         التوحيدِ قد نسج الخلود خياما

قيموا مذاهب دين احمد وحدة      ::::           صلوا صلاة تجمع الاقواما

رب الصادقين لسوف يبقى دائما   ::::          غصبان من تفريفهم اقساما

كل المذاهب ليتها تتزاحم          ::::            بسفينة تحوي السلام وئاما

ذكر اخي ما قلته بتمعن ٍ           ::::           في جمعنا يعلو الحديث مقاما

الذكر بعد إلهنا بمحمد ٍ           ::::             صلوا عليه وآله اكراما

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.45
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك