الشعر

في فلسفة الوجود والوحدانية ومدح أمير المؤمنين


 

شعر: عبد الحسين الجاسم

(الناصرية 1912 ـ بغداد 1979 )

تطلّعتُ إلى الكونِ على أجنــحةِ الفِكـْـــــــــــــرَه
اذا للفُلْكِ دوراتٌ وأحداثٌ مع الـــــــــــــــــدورَه
وقبلي الوهمَ كم خاضتْ عقولٌ من ذوي الخِبرَه
فلا كشفَ الى السرِّ الذي أخفتْ يدُ القُــــــــــدرَه
* * *
أرى سَيْراً وتحريكاً وتغييراً بترتيـــــــــــــــبِ
فمِن برجٍ الى برجٍ بإرشادٍ وتبويـــــــــــــــــبِ
ومن فصلٍ الى فصلٍ لأوقــاتٍ بتعقيـــــــــــــبِ
كأفرادٍ من الجندِ أطاعـوا أمرَ تدريــــــــــــــبِ
* * *
مَنْ الآمِرُ والناهي ومَنْ ذا ساكنٌ جّــــــــــوَّه
وإنْ كانَ على سُمْكٍ فهل يوعزُ من كُـــــــوَّه
فلا ذاكَ ولا هذا ولم نشهدْ له فَجْـــــــــــــــوَه
تفرّستُ فلم أُدركْ بعينٍ مصدرَ القــــــــــــوَّه
* * *
وعادَ القهقرى فكري الى الأرضِ وما فيها
الى أطوادِها الشُّمِّ وما قوةُ مُرسيهــــــــــــا
الى الأنـهارِ اذ تجـري ولم تنضبْ مجاريها
الى البحرِ ولم يُمـلأْ الى أشياءَ يَحويهـــــــا
* * *

الى الصامتِ ذي الروحِ وعندي غيرُ ذي صمتِ
فكمْ أفهمَ عصفورٌ عصافيـــرَ من الصّــــــــــوتِ
وتدعو الأمُّ كتكوتاً كأنْ قالـــتْ إلى تحتـــــــــــي
لكلٍّ لغةٌ قطـعاً على مختـــلفِ النعـــــــــــــــــــتِ
* * *
أجلْ كلٌّ لهُ عقلٌ على مقدارِ تدريبـــــــــِــهْ
وإلّا لمْ يَدُلْ كلبٌ على جانٍ بتعقيبــــــــــِـــهْ
كذا الانسانُ كالوحشِ له ميزةُ تأديبـــــــِـــهْ
فيا ليتي أرى العقلَ وما أسـرارُ تركيبــــِــهْ
* * *
كم أستفسرتُ عن كلٍّ مَنْ المأخوذُ في قولِهْ
فما فُزْتُ بمدلولٍ سوى القوةِ في كُلِّــــــــــهْ
ألِلْقُوّةِ إدراكٌ أنا السائلُ عن مثلــــــــــــــِـــهْ
وإلّا اختلَّ تنظيمٌ ولا تنسيقَ في شكلــــــِـــهْ
* * *
اذا كانَ لها عقلٌ إذنْ ذاكَ هـــــــــــــــو اللهُ
إلهٌ خَلَقَ الخَلْقَ وسَيْرُ الكونِ يرعــــــــــــاهُ
ولا شُورِكَ بالمُـلكِ ولا تَغْفَلُ عينـــــــــــــاهُ
بِـ(كُنْ) كانَ الذي شاءَ وبالقدرةِ سـَــــــــوَّاهُ
* * *
لهُ الحمدُ على إرسالِهِ الرُّسْلَ معَ الصِّـــدْقِ
مصابيحَ دُجى الجهلِ وهادينَ الى الحــــقِّ
ولولا خُتِموا وَحْياً بـ(طه) أشرفِ الخَلـْـــقِ
لكانَ المرتضى حقاً نبيَّ الغربِ والشـــرقِ
* * *
تَخَفـَّتْ عِلُّةُ الكونِ كما أُبْهِمَ إيجـــــــــادُهْ
وما زالَ كذا حتّى ، بهِ أفصحَ ميـــــلادُهْ
فشُمْنا بارقَ الهدي كما بشّرَ إرعـــــــادُهْ
إذاً مَنْ كانَ ولّاهُ لحشرٍ حبّـُــــــــــهُ زادُهْ
* * *
أَدِرْ مذياعَ تاريخٍ وبَصِّرْ فكرةً عَمْيـَـــــــا
وَصَفِّ موجةَالحقدِ كَمَنْ يستوضِحُ الفُتْيَـا
تَجِدْ تلفـزةَ الحقِّ تُرِيكَ المُثُلَ العُلْيــَــــــــا
وتَنْشُرْ لكَ أسراراً لأمرٍ أُخْفِيَتْ طَيـَّــــــــا
* * *
أُزيحتْ سُحُبُ الغَيِّ وقد ضُوِّءَ ما أظلَــــمْ
بمَنْ قالَ سَلوني إنَّ في صدري لَعِلَماً جَـمّْ
عليٍّ معجزِ الإنسِ معَ الجِنِّ بما يَعْلـَــــــمْ
فذا صدّيقُها الأسمى وذا فاروقُها الأعظـمْ

القصيدة في المخطوطة غير مُشَكَّلَةِ الأحرف..

تم تشكيلها بالحركات من قبل ولده(محمد الجاسم) البارِّ بذكر والده الأجلّ( الشاعر الراحل عبد الحسين الجاسم) رحمه الله..عسى أن يكون قد وُفِّقَ للمراد.

الصورة : بعدسة المصور الفنان الراحل مالك إطيمش في إستوديو (المدينة) للتصوير في شارع الحبوبي (سابقاً) ـ الناصرية1967

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
أبو محمد القره غولي : آل الحكيم آل العلم والشهادة طريقهم طريق الشرفاء من أمثالكم ...
الموضوع :
حكايتي مع السيد عبد العزيز الحكيم
احمد : اني بعد ٣ ايام اسافر الى امريكا من العراق هل تاكفي المسحه للسفر ام اخذ لقاح واللقاح ...
الموضوع :
الصحة تضع "التلقيح" شرطاً للسفر وفتح المولات والمحال والمطاعم
رسول حسن..... كوفه : احسنت واجدت في عرضك للحقيقه كما هي بلا رتوش ولا منكهات تصويريه.. لعل صوتك هذا يصك سمعا ...
الموضوع :
وهكذا يقتل باقر الصدرمن جديد..!
رسول حسن..... كوفه : لايحسن اقحام او زج الموسسه الدينيه(المرجعيه العليا) وجعلها احد الاسباب في استشهاد السيد محمد باقر الصدر رض ...
الموضوع :
صدام لم يقتل السيد محمد باقر الصدر..!
عقيل كامل : نقطاع خدمة يساسيل اكثر من سهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
رسول حسن..... كوفه : السياسه الايرانيه سياسه حديديه لاتعرف التردد لان قراراتها مبنيه على المعلومه الدقيقه وفي اللحظه المناسبه والسبب في ...
الموضوع :
إيران والكيان الصهيوني حرب ناقلات أم بروڨا مواجهة كُبرَى؟!
حيدر : هل ما يزال هذا القانون موجود لم لا ...
الموضوع :
الدفاع تدعو طلبة الكليات والمعاهد إلى الدراسة على نفقتها
رسول حسن..... كوفه : سماحة الشيخ جلال الدين السلام عليكم١.. ماالمقصود بان السفياني لايعبر الفرات وهو يبقى فيها ١٨ ليله.٢.. من ...
الموضوع :
لماذا جيش السفياني​ يتوقف عند نهر الفرات في الكوفة
فاعل خير : في بغداد في المصرف الوطني لنقل الدم في باب المعظم في الحسابات هناك مبلغ ناقص بالخزينة . ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
علاء حميد محمود : سلام عليكم شكوتي على مصرف الرافدين بصره2 قمت بي شكوه من2017في هيئه النزاها ولم تنحسم قضيتي علمن ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك