الشعر

كورونا والغرب


عبد الله ضراب

ما أحدثه الغرب في الشعوب خاصة المسلمة أسوأ بكثير مما يحدثه وباء كورونا ، ومن ميزات هذا الفيروس انّه عادل طال الغرب فكشف ضعفه وفساده وشقاقه .

***

يا أهلَ غَرْبٍ بالوباءِ يُزَعزَع ُ... ذوقوا مرارةَ بغيكمْ لا تجْزَعُوا

كشفَ الكُرُوناَ ضعفكمْ وشِقاقَكمْ ... وجبَ الهلاكُ فلا حصونٌ تمنَعُ

ألمُ البريَّةِ من تعاظمِ شرِّكم ْ... ذوقوا المواجعَ والرَّدى كي تُرْدَعُوا

أصل المآسي كلّها من بغْيِكمْ ... يا امَّة تُؤذي الأنامَ وتَخدعُ

الغربُ عنوانُ المظالمِ والأذى ... يُفني الشُّعوبَ بما يحيكُ ويصنعُ

بِتجبُّرٍ يطغى ويخطفُ رِزقها ... يَسطو عليها بالحروبِ ويَقمعُ

أو بالوباءِ وبالفسادِ وبالخَنا ... تلك الحقيقة بالأدلّة تسطعُ

كلُّ الطَّواعين التي تُدني الرَّدى ... أدني دمارا من عدوٍّ يَطمعُ

مُوتوا .. فإن الموت يسكنُ بيننا ... إنّا ألِفنا الموتَ لا نَتزَعْزعُ

إنَّا نودُّ لقاءَ ربٍّ عادلٍ ... نَرضَى القضاءَ فنستريحُ ونَخشعُ

لكنَّكم كالبُهْمِ تخشونَ الرَّدى ... فعُروقكم في الإحتضارِ تَقطَّعُ

لا ينفع الكفارَ أن يتراكضوا ... خوفاً من الموت الأكيد ويَفزعوا

لابدَّ أن يَهْوَوْا إلى قَعْرِ الثَّرَى ... فتجبَّروا فوقَ الثَّرى وتمنَّعُوا

جاء الوباءُ فهيِّئوا أجداثكمْ ... أضحتْ عقاقيرُ الورى لا تنفعُ

أين المفرُّ من المنيَّةِ يا ترى ... فقلوبكم من خوفها تتصدَّعُ

كم قد بثَثْتمْ في الوجود من الرَّدى ... كم قد سخِرتمْ من عيونٍ تدمعُ

كم قد قتلتم في الدُّنا من مسلمٍ ... حرٍّ أبيٍّ طاهرٍ لا يَخنعُ

ورفعتمُ الأنذالَ فوق رؤوسنا ... صُغتم شقاءَ المسلمينَ ليركَعُوا

كم حاكمٍ وغْدٍ بليدٍ أرْعَنٍ ... سلَّمْتُمُوهُ بلادَنا كي تَرْتَعُوا

يَستنزفُ الخيراتَ من أقطارنا ... من أجلكم، وشعوبُنا تتوجَّعُ

لولا تسلُّطم لكنَّا في الدُّنا ... أهلَ الرِّيادة ، بل أعزُّ وأرْفعُ

 

انتم كُرونا كلِّ شعبٍ مسلمٍ ... رام الرُّجوع إلى سبيلٍ يرفعُ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك