الشعر

شعر/ يا ذاهبينَ إلى الحسينِ مواکباً


حميد حلمي البغدادي

 

مجموعة قصائد معنوية على اعتاب ذكرى أربعين الامام الحسين عليه السلام ( القصيدة الاولى)

_________________

 

صُنْ منهجاً في الغاضريةِ سُطِّرا 

ورَواهُ سبطُ المصطفى بدَمٍ جرَى

 

أهدافُ عاشوراءَ تبقى شُعلةً

نبويّةً للطالبينَ تحرُّرا 

 

يا ذاهبينَ إلى الحسينِ تناصُراً

في الأربعينَ لقد عظُمتُمْ مَنظرا 

 

لتجدِّدوا عهدَ الاُباةِ مَواكباً

تسعى إلى جَدَثٍ يفيضُ تنوُّرا

 

يا أيها الشعبُ المُضيِّفُ اُمَّةً

في الأربعينَ كفاكُمُ فخراً يُرى

 

أنتُمْ غديرُ الجودِ بل ونميرُهُ

للقادمينَ إلى الحسينِ تبصُّرا

 

دُمْ يا عراقيَ للفضائلِ معلَماً

يسعى إليه المُخبتونَ تطهُّرا

 

ويؤمُّهُ المتودِّدونَ لأحمدٍ

بولاءِ آلِ البيتِ أعيانِ الورى

 

للهِ دَرُّ الزاحفينَ إلى العُلا

والذاكرينَ اللهَ زحفاً مُثمرا 

 

والخادمينَ الناسَ في خُطواتِهم 

والذائدينَ عن الأمانِ تدبُّرا

 

فشعارُ هذا الأربعينَ تأهُّبٌ 

يشفي غليلاً أو يُغيثُ تصحُّرا

 

ونداءُ مولانا الحسينِ تسابقٌ

للتضحياتِ تسابقاً لن يخسرا

 

يا أيها الملَأُ الكبيرُ مَسيرةً

نصْرٌ عظيمٌ أنْ تهُبُّوا نُصَّرا

 

فالناقمون على تراثِ محمدٍ

فشلتْ مكائدهُم وعادُوا القهقرى

 

___________________

 محرم ١٤٤١

٢٩ ايلول ٢٠١٩

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك