الشعر

مهداة إلى الحشد الشعبي وكل أبطال العراق، وشرفائه. مع كبير الاعتزاز بإنجازهم التاريخي العظيم.


من رام يشهد بأس جندك يا علي     فليذهبن ويراهم في الموصل

 

جعلوا الدواعش للهزيمة مضربا       والخزي موئلهم، ويا للموئل !

 

غدت الهزيمة مغنما لما رأوا            أن الردى حتم على المتمهل 

 

أمست خلافتهم خريفا عاجلا        سرعان ما ولى بغيث وابل

 

وتساقطت أحلامهم وحلومهم      سحقا لهم من هارب ومجندل 

 

ويحار شعري هل يروم بلاغة          أم يشدون النصر  مثل البلبل

 

يا أيها الأبطال صونوا نصركم        لا تمنحوه هدية للأرذل 

 

ندري بجود نفوسكم وجيادها         لكن تضيع الكنز كف الجاهل

 

كم ذا هطلتم ثم ضاع شتاؤكم       من فوق صلد ليس ينمو خامل !

 

كم ذا يحيط بنوركم ذو عتمة         وتحاط عزمتكم بطبل خاذل !

 

هذي العزائم ترتوي من كربلا           ليست تخيب ولا ترى في الأسفل

 

حاشا لمن جعل الحسين شعاره       قولا وفعلا أن يخيب كفاشل

 

حاشا لمن يبكي أسى لحسينه          أن يبكين لخيبة وتزلزل

 

هذا البكاء على الحسين، وإن بدا     عبثا لذي جهل، يصير كمرجل

 

يجتاح شوك الظالمين يبيده            يجتثه من أصله بالمنجل

 

يتلو الفلول فلا يقر لهارب               منهم قرارا في حمى أو منزل

 

حتى لو اجتازوا الحدود يطالهم      بمديد صارمه القوي الأطول

 

حتى يصيروا مثل عاد بعدما          حصدتهم ريح الإله العادل 

 

لا تتركوا منهم بقية فاسد             فيعود ينمو كالنبات الحنظل

 

واستأصلوهم في العميق فإنهم      آتون من ماض خبيث موغل

 

واستأصلوا آثارهم وسمومهم        من كل رأس جاهل ومضلل

 

يا خير حشد قد تربى جنده           تحت المنابر، في المحل الأفضل

 

باكين سبطا، لاطمين صدورهم     ومتوجين الرأس، فعلة باذل 

 

صن نصرك السامي، ولا تسمح لهم      أن يكبحوك بقولة من قائل 

 

دم لاهبا نارا، يظل ملاحقا          أرجاسهم حتى الفناء الأكمل

 

الشاعر مرتضى شرارة العاملي

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.67
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
بغداد : سلام عليكم لاتنسوا نقطة في غاية الاهمية وهي ان تحفظ العملة الصعبة في البلد ولو بتحديد المبلغ ...
الموضوع :
اموالنا المنهوبة في المحافظات هكذا نحميها وهنا نضعها.. المشكلة والحل
والله ثم والله : نفس المشروع نجح نجاحا بالغا في الصحراء الاستراليه ومن خلال استخدام الطاقه الشمسيه تم فصل الملح عن ...
الموضوع :
حل مشكلة ملوحة المياه بشكل اقتصادي طرحت عدة مرات من قبل علماء عراقيين
stsfoonst : الاعداء يجميع أطرافهم يسعون للإطاحة بالعراق بأي وسيلة لذلك مكنو الخونة المتنفذين بوطني الغالي العراق للسرقات حتى ...
الموضوع :
مكتب القيادي في المجلس الاعلى الشيخ جلال الدين الصغير ينفي اية تصريحات ضد المظاهرات التي تشهدها المدن العراقية
عيران ابن نكران : ان حلول العبادي ترقيعية والترقيع نوع من انواع الكذب والاحتيال، الكهرباء والماء حق من حقوق المواطن وفِي ...
الموضوع :
العبادي لوفدي شيوخ ومتظاهري المثنى: واجبنا الاستماع لكم والنظر بطلباتكم والاستجابة لها
ابو فاطمة السعيدي : اذا هذا يعطي المشورة لرئيس الحكومة فعلى الدولة السلام.... المتظاهرين طالبوا تعيين وكهرباء وماء وصحة وشوارع ومكافحة ...
الموضوع :
مستشار العبادي : مافيات تتحكم بمحافظة البصرة
غانم جودة الزهیری ملقب ب« پاک وطن » : إنی طالب فی جامعة آزاد ایران ، عبادان والمحمرة ، واما طالعت الکثیر من قصائد الشاعر مدین ...
الموضوع :
صدور ديوان (جابر الجابري) عن مؤسسة آفاق للدراسات والأبحاث العراقية
Bahia : تقرير يستحق التنويه به . والتأمل بأسباب التفشيل والافشال لدعائم الاصلاح وإعادة ترتيب الاشخاص المناسبين وطنيا في ...
الموضوع :
انتفاضة لأجل الأمل
محب لوطني : حياك الله يادكتور حيدر وانشاء الله يكون قرارك بنية صادقة ترجو فيها مرضاة الله والشعب نسأل الله ...
الموضوع :
العبادي يعلن رفضه قانون امتيازات النواب ويؤكد تقديم طعن به
بغداد : ملاحظة للوكالة العزيزة اجد ان الصورة ابدا غير ملائمة ففيها اعتراف بهذا النظام الغاصب فصورة العلم ونشرها ...
الموضوع :
رئيس الموساد الإسرائيلي يبحث الملف الإيراني خلال زيارة سرية في واشنطن
حسن : اذن فهمت الان الطبقة السياسية ان وضعها متزلزل ولكن كثير من المواطنين منذ 2003 موقنون ان المواطنة ...
الموضوع :
العبادي يحذر من انهيار الدولة ويقول: الحرية من دون مسؤولية تصبح فوضى [موسع]
فيسبوك