الشعر

قصيدة ياكاشف الكرب مهداة الى ابطال الحشد الشعبي في تواصل انتصاراتهم


شعر عدنان عبد النبي البلداوي 

 

في لُـجّة البحر صَبْرُ النفس يُمتَحَنُ 

والنصرُ فـي قـوّة الإيمان مُرْتَـهَنُ 

سـارت تُــطيعكَ أفـواجٌ مُـطهَّـمَةٌ 

ملْ السرور لأنّ الطوْعَ مُـؤتَــمَنُ 

مذ قيل ياحشدُ ،طُهْرُ الأرض في خطرِ 

مـا مـسَّ عيـنيـك إعيـاءٌ ولا وَسـَنُ 

تـطـوّعَ الجـدّ والأحــفـادُ تـتبـعـه 

لنـصرة الحق ، لا مـالٌ ولا مِـننُ 

ماخان حُرٌّ ،فطيبُ الأصل يمنعه 

قـد جسّـدتْ ذلك الآياتُ والسُنـنُ 

إنّ التفاني في سوح الجـهاد لـه 

وَقـْـعٌ ، لِهَيبـَتهِ يـسعى لـه الزمـنُ 

حُــبُّ الفـداءِ ربيــعٌ فــي قـلوبكـُمُ 

سَقته مِن طهْرِها الأفلاكُ والمُزُنُ 

لمـّا الأصالـة فيـكـم وحّدَت هدفا 

قد غاظ ذلك مَـن فـي أصله عَـفَـنُ 

فـراحَ يبحث عـن زيـفِ يَـكيدُ بـه 

وارتابَ لما رأى الأسوارَ تُحْتَضَنُ 

ياحشدُ طهِّرْ مكانا صار فيه قذىً 

فالرجْسُ تَصْحبُه الأقذارُ والـدّرَنُ 

تـتابـع الحسمُ حتـى صار يفزعهم 

فـضيّعـوا مـا بنـاه الســّرُ والعَـلـنُ 

ياكاشفَ الكرب عن وجهِ أرادوا به 

ذلاً فحاق بـهم مـِن مكرهم وَهَـنُ 

لما رأوا عنـدكم عـزما وتـضحية 

بـثوا التفـرّق مـدفوعـا لــه الثـمنُ 

فـالطائــفيــةُ لاتـأوي لأفــئــدةٍ 

تبغي الصلاحَ وفيها العدلُ مقترنُ 

قــد ألصَقوا فيك ممـا في نفوسِـهُمُ 

لـيَـوْهنـوك فمـا أغــنَـتهــُمُ الفِـتـنُ 

إن الجراحات في أعماقها غضبٌ 

ترنـو إليك ،وأنت البلسَمُ الفـطِـنُ 

عِشق الشهادة في أصلابكم وَهَـجٌ 

قد أذهل الخصمَ حيث السيفُ والكفن 

عند السواتر أرواحٌ لكم شخَصَتْ 

على الأكفّ فهانتْ عندها المِحَنُ 

يـكفيكـمُ مِـن بـلوغ المـجدِ أنـكـمُ 

عـند المفاخر يزهو فيكم الـوطنُ 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
سيد حميد
2017-06-04
احسنتم ..رائعه جدا ..لقد استمتعت بقرائتها وكأن قوافيها لحن يراقص اوتار قلبي ..تحياتي
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.27
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
Arabic : انتة علي محسن راضي اكبر كذاب وملعون وثق عندما أرى ما تكتب تذكرني بجيش عمر بن سعد ...
الموضوع :
تقارير تتحدث عن وجود اشتباكات بين قائمة سائرون التابعة للتيار الصدري وعدد من الناخبين
سعد المحمد : سماء الدواعش في مدينة الموصل ناحية القيارة مزهر سليمان ذهبان واولاده وعبدالحميد طعمة واولاده وفرحان خضير وعزاوي ...
الموضوع :
مصدر : تعيين شقيق والي داعش الارهابي في البعاج كـعضو بمجلس نينوى
مقىرئ التقي الخاشع المتقن الحسن الصوت استاذ النغمات الشيخ المنشاوي : سلام عليكم ارجو مصادر التي نقلتم (قيل ان الشيخ محمد صديق المنشاوي كان يتعبد بالمذهب الجعفري) ايضا ...
الموضوع :
محمد صديق المنشاوي صوت خشعت لخشوعه القلوب
منتسب مرور : بدأ الاستقطاع من شهر نيسان وتم تقسيم المبلغ مائة ألف كل شهر وهذا الاستقطاع هو لمبالغ أعطتها ...
الموضوع :
العبادي يوضح أنباء إستقطاع مخصصات القوات الامنية
احمد حسان : السلام عليكم اني خريج كلية التقنيات الصحية والطبية في بغداد وعند ذهابي الى الكلية لغرض طلب وثيقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
سامي جواد : يجب اجابة من قد لايؤمن بمعاجز رسول الله صلى الله عليه واله اما انا وانتم فنعلم من ...
الموضوع :
يقولون لِمَ لم يرجع الحسين (ع) لما علم باستشهاد مسلم (ع) !!!
حسين علي حسين : الســـــــــــــــــــيد الا مين العام لمجلس الوزراء المحترم م/ شكوى تحية طيبة نود اخباركم بحصول حالة فساد اداري ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
المشكله ليست في خطاب المرجعيه ولكن بالشعب العراقي الجاهل : بسمه تعالى انا والعياد منهوى نفسي ومن ابليس ثانيا ارى ان المرجعيه مطالبه بتوضيح اكثر لاءنها خلطت ...
الموضوع :
خلصنا من المجرب لايجرب والان المسافة الواحدة والتفسير القاصر لها
فيسبوك