الشعر

قصيدة ما ذنبها خير النساء

780 01:19:55 2014-03-15

قصيدة لخادم اهل البيت الشاعر المبدع عمار جبار خضير

 

ما ذنبها خيرُ النساء ظلمتها = حتى البكاء على النبيِّ منعتها
ما ذنبُ مُحسِنها الجنينُ وضلعها = أسقطَ هذا ثمَّ تلك كسرتها
يا مَن دُعيتَ خليفةً قلْ لي لِما = بالنارِ بابَ محمدٍّ أحرقتها
والنِحلة الغراءَ لما استحكمت = لك من امور الحكم قمت سلبتها
جيّشت جيشكَ غازياً في ليلةٍ = ظلماء ضدَ وديعةٍ روعتها
وتجولُ في بيت الرسالةِ حاملاً = ناراً لحرق زكاتها وصلاتها
ما ذنبُ زينبَ لم ترَ الا الأسى = وعلى يديكَ تكونت مأساتُها
يا مشبعَ الدينِ الحنيف جريمةً = هزت لعرش الله يوم فعلتها
أو ما علمتَ بأن بضعة أحمدٍ = روحُ النبيِّ بسمتها وصفاتها
روعتها جرعتها كأس الردى = والرحم في آل الرسول قطعتها
وضربت آيات النزول مُعارضا = أمر السماء وطالما عارضتها
رزءُ الخميس وانت من صناعهِ = هجر النبيِّ تقول إذ اطلقتها
أو ما كفاك فجيعةٌ حلت بها = فأزدتها البلوى على بلواتِها
فدكاً أخذت كما أخذت بعنوةٍ = ثوبَ الخلافةِ غاصبا ولبستها
واللهِ انكَ كنتَ أولَ من جثى = ولبيعةِ المولى الوصيِّ مددتها
كفاً وقلتَ مُبخبخاً أن يا علي = اصبحت مولانا فليتكَ صُنتها
أقبلتها في عهد طه عارفاً = حتى اذا مات النبيِّ نكرتها
أم انها ثاراتُ بدرٍ أصحرت = اظهرتها من بعد ما اخفيتها
فلعبتَ لعبتك التي أدوارُها = في حزب آل أميةٍ وزعتها
وحلبتَ حلباً شطرهُ لك خالصاً = وأتيتَ بالشورى التي اتقنتها
حتى بموتكَ لم تراجع ما جرى = حتى الندامةَ لم تكن أظهرتها
بل زدت اصراراً لما أسستهُ = وعلى عليٍّ حقهُ حرّمتها
أني لأشهدُ أن فاطمةَ الهدى = أنت الذي بالظلم قد آذيتها
وهي التي يرضى الالهُ اذا رضت = واللهِ انكَ قطُ ما أرضيتها
أو ما أتتك صحيفةٌ منها بها = تشكو الظلامةَ يوم أنت سلبتها
إرثاً , وقالت وهي اصدق من دعى = هي نحلتي حقي فما صدقتها
بل قمت تطلبها الدليل تهكماً = فصددتها صداً وبل كذبتها
فمضت وديعةُ أحمدٍ مفجوعة = مقتولة وعلى يديك قتلتها

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
مواطن : ان تنصروا الله ينصركم مسدد ومؤيد ان شاء الله ...
الموضوع :
عبد المهدي: لن نسمح باية املاءات اميركية تخص أي ملف بما فيه العقوبات على ايران
مواطن : المقالات الاخيرة فيها نفس اقوى من باقي المقالات سلمت يداكم ...
الموضوع :
ما هذرت به هيذر..!
nina gerard hansen : السلام عليكم . ارجو ايصال صوتي الى فخامة السيد رئيس الوزراء المحترم في احد الايام شاهدت حلقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك