الصفحة الإسلامية

مهد السلام ارض الكرام وحاضرة العلم نجف الأفتاء


أمجد الفتلاوي

تجلت بقعة مطهرة، كرمها الله، بنوادر الخلق؛ أمام امر المسلمين، ورابع خلفائه الراشدين، علي بن ابي طالب ع؛ اثرت العالم؛ على مر العصور؛ تزينت هذه المدينة المطهرة؛ بوقع علمي، واحتضان الحوزة العلمية؛ التي كانت حاضرة، دينياً، وسياسيا ً، وفي الضروريات عسكريا ً، والشواهد كثيره، على امتداد الأزمان، حيث قادت الحوزة العلمية، الثورة الشعبية، عام ١٩٢٠م ؛ ابان الأحتلال البريطاني؛ بقيادة الشيخ محمد تقي الشيرازي؛ التي انتهت باستدعاء الفيصل بن الحسين؛ من الحجاز وتنصيبه ملكا عام ١٩٢١م؛ رغم كل الضغوطات؛ التي كانت عليها بابعاد الشيخ النائيني والسيد ابو الحسن الأصفهاني.
حيث بقت الحوزة العلمية؛ صامدة لتنتقل بعد تلك الحقبة؛ الى حقبةجهاد 
الفكر الا ديني الذي يدعوا الى الادين وانتشاره، وتغلغله بين ثنيات المجتمع العراقيالذي انتهى بنبذ الشعب لهم.
لتستمر المرجعية الرشيده؛ بأخذ منحاها الطبيعي، والتطور الكبير؛ سواء على الجانب الأكاديمي، والتعمق في اصول الفقه، والأهتمام بالتبليغ، او الجانب الرسالي، وعلى وجه الخصوص؛ في عهد مرجعية الأمام الحكيم قده، الشهيد الصدر، والسيد الخوئي.
اما الجانب السياسي، فكانت ايضا حاضرة بمواقفها البطولية، حيث بدأت المباركة بتشكيل الأحزاب الدينية؛ التي بدأت تنشط في هذه الحقبة وابرز ظهور لها تجلى بتشكيل هيئة علماء المسملين عام ١٩٥٨م ومن ابرز العلماء ·
السيد اسماعيل الصدر، السيد محمد باقر الصدر، السيد محمد جل الهاشمي، السيد 
مهدي الحكيم. الشيخ محمد جواد آل راضي، الشيخ عبد الوهاب الشيخ راضي، 
السيد باقر الشخص، الشيخ إبراهيم الكلباسي، الشيخ خضر الدجيلي، الشيخ عباس الرميثي، 
السيد محمد الحلي، الشيخ محمد حسن الجواهري، الشيخ محمد رضا المظفر، السيد 
محمد تقي بحر العلوم، السيد موسى بحر العلوم، الشيخ حسن خوجة. و انتخبوا 
الحجة الشيخ مرتضى آل ياسين رئيسا للجماعة و البقية الصالحة أعضاء له
وكانت اللبنة الأولى لمحاربة الألحاد الفكري ·
وبدأت بجملة من النشاطات اهمها النشاط الثقافي الديني، امثال الأحتفالات الدينية؛ وكذلك المجلات الأسلامية المستحدثة ؛ ابرزها مجلة الأضواء الأسلامية؛ التي اصدرها العلماء المسملين وفتح المدارس الكبرى؛ امثال مدرسة العلوم الأسلامية، التي تبناها الأمام الحكيم للتوعية وتوجيه المبلغين
من اهم الأمور التي تميزت بها الحوزة العلمية، الأفتاء وخصوصا في المواقف المصيرية؛ ومن اهم الفتاوى التي مرت في الحقب الماضية؛ ففي عام ١٨٩١ اصدر السيد الشيرازي فتوى بتحريم التبغ التنباك؛ الذي يرجع الى شركة ريجي البريطانية؛ التي اعطت الرخصة؛ من قبل ناصر الدين شاه حيث امتنع العراقيين والايرانين انذاك واعلنوا ولائهم للمرجع الأمر الذي ادى الى اضطرار الناصر شاه؛ الى سحب الترخيص، واستطاعت المرجعية؛ منع بريطانيا من التغلغل في العراق، وايران انذاك .
والفتوى المشهورة في تحريم قتال الأكراد التي افتى بها زعيم الطائفه السيد محسن الحكيم التي تنمي عن تعاليم ديننا الحنيف وعدم اشاعه الفتن، وضرورة حفظ الدم، وعدم سفكه 
والفتوى التي سطرت اروع ملاحم البطولة والفداء التي حفظت الدم والعرض والوطن فتوى الأمام السيستاني لتكون حاضرة في تأريخنا ولتكون الحوزة العلمية ومراجعنا العظام هم صمام امان وذخرا لكل الأزمان فهم بر الأمان.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
آخر الاضافات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 69.49
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك