المقالات

تظاهرات المحافظات الجنوبية هل ستنجح ...... من ايقاف مد الحقل النفطي من البصرة الى العقبة ؟

736 2024-06-13

 

كل الشعب العراقي يتابع تسارع الاحداث وما يجرى في المحافظات الجنوبية خلال هذا الاسبوع من تظاهرات واحتجاجات وتصادمات بين المتظاهرين وقوات الامن الماسكة للارض على ما يسمى بطريق التنمية ومد الانبوب النفطي من البصرة الى ميناء العقبة الذي ظاهرة شيء وباطنة شيء اخر يضر بمصلحة الشعب العراقي والاجيال القادمة .

والحقيقة التي يجب ان يعرفها الشعب العراقي هو الضغوطات الامريكية التي تمارسها على الحكومة الحالية للانخراط والقبول والرضوخ للتوجهات الامريكية ومكافئة الاردن ومصر هاتين الدولتين الداعمة للتطبيع مع الكيان الصهيوني وجعل العراق الممون الرئيسي ويتحمل كافة التكاليف والمصاريف التي تقدر ب28 مليار دولار وبعد مرور 20 عام من بناء هذا المشروع ستعود ملكيته للاردن اهداءا من العراق .

والحقيقة فان هذا الموضوع تحدث به كثير من المحللين السياسيين والاكاديميين والاساتذة واصحاب الشان في وزارة النفط وبعض النواب والبرلمانيين وخطورة تنفيذه واعتبروه بوابة التطبيع مع الكيان الصهيوني وجر العراق اليه وان هناك 3 علامات استفهام حول الجدوى الاقتصادية من تنفيذه وكلفته والجهات المستفيدة منه وعلى الحكومة مصارحه الشعب وازالة الشكوك وتهده المظاهرات الغاضبة والمستنكرة من انشاءه .

ان الشروع بهذا المشروع سيكلف مليارات الدولارات من الخزينة ويثقل الخزينة والعراق يمتلك منفذ بحري على الخليج وعلى مجلس النواب العراقي ان بتدخل ويوقف مشروع مد أنبوب البصرة-العقبة لانه بداية للتطبيع مع الكيان الصهيوني ويوقف اصرار الحكومة رغم الانتقادات التي لخصت أنه لا قيمة تجارية له على الإطلاق وقد صادقت 10 محافظات على مسار المشروع من ميناء الفاو إلى حدود مدينة الموصل .

وهنا نطرح تساؤلا هل سيمرر هذا المشروع رغم الانتقادات والاعتراضات ام انه سيواجهه جدارا وتصميما واصرارا من المحافظات الجنوبية التي ان صعدت سقف المطالبات ونزلت الى الشارع وقطعت الطريق على من يسير مع المشروع الامريكي في العراق نحن نعتقد ان الشعب اذا اراد شيء حقق مطاليبه وقطع الطريف على المطبعين ونجح في استرداد الحقوق .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك