المقالات

التحالف العربي الاسرائيلي بديل لحلف الناتو


ماجد الشويلي ||

     

مركز أفق للدراسات والتحليل السياسي

 

يبدو أن أمريكا تريد للتحالف العربي الاسرائيلي أن يكون بديلا لحلف الناتو ،الذي بدأت أركانه بالتصدع بعد الحرب الروسية الأوكرانية كما هو معلوم.

ولعل تناقضات الدول الأوربية فيما بينها من جهة ، وبينها وبين أمريكا وبريطانيا من جهة أخرى ،سبقت الحرب الاوكرانية الروسية بخلق هذا التصدع.

فضلا عن عجز الاتحاد الأوربي عن تقديم ضمانات معتبرة لحماية أمن أسرائيل.

إذ أن مصالحه وألامن القومي لدوله مجتمعة ومتفرقة  _ونظرنا لها بعمق _ليس له علاقة مباشرة بأمن إسرائيل. هذا اذا ماقلنا من أن محاولة زج الاتحاد الاوربي بشكل مباشر أو من خلال حلف الناتو بالحفاظ على أمن اسرائيل أمر دونه عقبات كبيرة وكثيرة.

فأمريكا لاتقوى على عناد اللوبيات الصهيونية وهي في أضعف حالاتها وحاجتها لرؤوس الاموال اليهودية ،

ولا يمكن لها مغادرة المنطقة وترك اسرائيل لقمة سائغة لايران ومحور المقاومة فيها.

وهي غير قادرة تماما على خوض حرب شاملة في الشرق الاوسط تزامنا مع ورطتها في وحل الازمة الاوكرانية.

فلم يبق امامها الاخيار واحد يمكنه أن يقنع الصهاينة ويهدء من روعهم لعلهم يسمحوا لها بعد ذلك من العودة الى الاتفاق النووي مع إيران.

هذا الحل يتمثل بتطمين  مستدام وعالي المستوى لاسرائيل ، وهو تشكيل تحالف دولي في المنطقة مع الدول التي تشاطرها في القلق من إيران ما بعد الاتفاق النووي .

وفي الوقت ذاته هو اجراء تحسبي لكل طارئ فيما لو انزلقت الاحداث باتجاه المواجهة الكبرى لسبب وآخر.

هنا يأتي العراق ليشكل عقبة كبرى في طريق تحقيق هذا المشروع الذي لن يكتب له النجاح مالم يتعهد بتوفير كافة لوازمه الإقتصادية والأمنية والسياسية.

ويبرز في هذا السياق دور اقليم كوردستان الذي التحق وعلى مايبدو باكراً بهذا التحالف الجديد.

ومهما كانت مآلات ومخاضات تشكيل الحكومة في بغداد فإنها غير قادرة على منع الإقليم من أن يكون جزءا من التحالف الجديد.

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك