المقالات

مسيرة العشق المليوني انطلقت صوب كربلاء

209 2020-09-22

 

يوسف الراشد ||

 

منذ عدة ايام بأ الماراثون المليوني يشق مئات المسافات مبتدا  من اقصى نقطة من جنوب العراق من مدينة الفاو الحدودية ليجددوا العهد مع سيد الشهداء الامام الحسين ع شيبا وشباب واطفال  ونساء تاركين الديار والاموال  والاحبة في زيارة الاربعين .

وكعادة المواطنين فهم وقفوا على جانبي الطريق صفوفا يستقبلون المشاية وقد فتحوا بيوتهم للمبيت وقدموا الماء والطعام وهم يتسابقون لتقديم الضيافة والكرم ولم يمنعهم او يخيفهم انتشارهذا الوباء ( كورونا  )  .

وقد استنفرت بعض المحافظات العراقية وهيئت جميع القطعات من الشرطة والجيش والدفاع المدني والاستخبارات والأمن الوطني والحشد الشعبي والمتطوعين لتعمل بالتنسيق العالي للانجاح مفردات الخطة التي وضعتها القيادة الامنية في المحافظة كما وتم التنسيق والتعاون مع دوائر الصحة والدوائر الخدمية في المحافظات وهيئة المواكب الحسينية في تطبيق هذه الخطة .

اما مدينة كربلاء المقدسة فهي الاخرى قد اعدت خطة امنية محكمة وتشهد المناطق الحدودية  الممتدة بين محافظتي كربلاء والانبار تعزيزات امنية مكثفة استعداد لتأمين الزيارة وقامت القطعات العسكرية بجولة   استطلاع لمناطق غرب بحيرة الرزازة لتعزيز الجهد الامني لتأمين المناطق الصحراوية والحدودية للمحافظة .

وتم تامين مساحة مايقلرب 14 كم مربع في محيط بحيرة الرزازة وتجهيزها بالمعدات والاسلحة الى جانب نصب ابراج مراقبة وكاميرات حرارية لمراقبة المناطق الصحراوية ومنع تسلل الارهابيين الى حدود كربلاء .

وهناك الالاف من الزائرين القادمين من دولة الكويت والجمهورية الاسلامية وهم يناشدون الرئاسات العراقية الثلاثة للسماح لهم وعبورا الحدود البرية مشيا على الاقدام من منفذ سفوان والشلامجة والمحمرة وعبادان وباقي المنافذ الاخرى وياكدون على امتلاكهم شهادة الفحص الصحي ضد وباء كورونا  .

اذا علينا كسلطات صحية ورقابية وامنية ان نحترز ونسعى جاهدين من اجل المحافظة على سلامة وصحة الزائرين ونقدم لهم الوقاية والارشادات الصحية والاهتمام بطعام الزائرين واماكن مبيتهم وفتح نوافذ الاماكن المغلقة والعناية المرافق الصحية ،، ولكن في نفس الوقت علينا ان لا نوقف او نمنع هذا الزحف المليوني وهذه الخدمة التي حبى الله بها العراق لاي سبب كان  .

وكما وقف اهل العراق صفا واحدا والحمد لله بانجاح زيارة العاشر من المحرم عليهم اليوم مسؤولية مضاعفة للانجاح زيارة الاربعين وليبقى شعار اهل العراق ومحبي اهل البيت خدمة زوار الحسين شرف لنا ولا يضاهيهاي شرف وقد توجهت عيون الملايين وقلوب عشاق اهل البيت من جميع انحاء العالم صوب العراق يتمنون ان يحطوا الرحال ويؤدوا مراسيم زيارة الامام الحسين ع فهي من علامات المؤمن .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك