المقالات

نريد وطن..من أضاع الوطن؟!


علي عبد سلمان

 

عندما كنا حفاة ندخل مدارسنا ، والبرد ينقر الأطراف ، والجوع ذئب كاسر ، والقمل والبرغوث يدبي بين جلودنا ، ودشاديش البازة مرقطة بدمائنا ، لم نقل نريد وطن !!!

عندما كنا نساق إلى جبهات القتال ونُقتل ونموت ، وإن خسرنا المعركة خلفنا جنود فرق الإعدام تقتلنا غيلة

لأننا جبناء خونه مطعونٌ بهويتنا، فلا نحن فرس تبعية ليهجروننا على الحدود ولا نحن عرب أقحاح نحب الوطن ، لم نقل نريد وطن !!!

وكنا في وطن ملغوم بالرفاق والأمن والحرس والجيش والمخابرات وفدائيي صدام واتحاد النساء واتحاد الطلبة والنقابات والفرق الحزبية وحتى الليل والشوارع والنخيل والحمام يطاردنا نعم كل شيئ يطاردنا ، حتى الوسادة تشي بنا صباحاً إن حلمنا بوطن ، لم نقل نريد وطن !!!

الحروب تدفع بنا موتاً في الخنادق الشقّية ، وجيش القدس يطاردنا والنخوة والنواة ، وحتى دفاتر أطفالنا نخشى أن يمسها حسيساً لأن فيها صورة القائد الضرورة ، لم نقل نريد وطن !!!

أطبق الحصار علينا وجفت الأهوار ومات الزرع والضرع وهاجرنا بعوائلنا غرباً وشمالاً من أجل لقمة عيش ، فعملنا أُجراء بمزارعهم وحقولهم وبساتينهم ومعاملهم ، وخدمنا من لايستحق أن نخدمه من أجل لقمة عيش بشرف ، بعنا كل شيئ ، شبابيك وسقوف بيوتنا وفصّلنا بطانياتنا قماصل لتقينا برد الشتاء

ولم نذق لحماً ولا سمكاً ولا أي نوع من الفواكه ، لم نقل نريد وطن !!!

قتلونا بحروبهم الهوجاء وجبروتهم وطغيانهم ، وإن يأتي محافظ منهم لوحده يقود البصرة كلها بسبابته ، وبدون أدنى شك إنه هو العراقي ونحن الفرس ، لم نقل نريد وطن !!!

قذفونا أحياءً في سجونهم لا لأجل جرم أو جريمة ، إنما لأجل التقرب لقصي وعدي وحسين كامل وعلي حسن المجيد و،،، و،،،، ليخرجوننا من السجن ويبدأون بإطلاق النار علينا تسليةً ، ثم يرمون بجثثنا لبحيرات الأسماك لحماً طرياً ، لم نقل نريد وطن !!!

نسافر لنلتحق لوحداتنا العسكرية ، وفي السيطرات رعب وخوف وسب وشتم وربما إن أعجبهم أن يجردوننا حتى من عقائدنا خوفاً وهلعاً ، لم نقل نريد وطن !!!

*يا لله وحكم الشيعة !*

عندما أصبح الوطن بأيدينا أضاعوه جبناً وتخاذلاً وفساداً ولؤماً !

مالكم ، كيف تريدون وطناً وكنتم بلا وطن ؟

وأيم الله إنكم الأدنى أبداً .

إن كنتم تعنون به مسلوباً محتلاً ، فأخرجوا المحتل وأعيدوا المسلوب ولا تعطوها ثانية لابن زانية آخر .

ولا أقول إلا كما قال الأفشين لولده يوم خانَه وسلَّم للعدو قلعة الصمود :

*يابن الفاعلة ، عش يوماً واحداً سيداً ولا تعش أربعين عاماً خادماً !*

قسماً بالخُنَّس الجوارِ الكُنّس والليل إذا عسعس ، إننا عشنا خدماً يسوقوننا سَوق الغنم نحو حتوفنا...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.4
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك