المقالات

آمال طَي النسيان..!


علي عبد سلمان

 

كن ابن من شئت واكتسب أدباً *** يُغْنِيكَ مَحْمُودُهُ عَنِ النَّسَبِ

هذا بيت من الشعر, قاله بليغ العرب أمير المؤمنين علي عليه السلام, والذي أعتقد أنه يلائم ما يريده المواطن العراقي, بعد تشكيل حكومة السيد عادل عبد المهدي.

حديثي إلى كل من يستلم منصباً حكومياً, في حكومة جمهورية العراق أالَتي نتمنى ان تكتمل وتتكحل عيوننا بالطلعات البهية لوزرائها المتبقين الأربعة وفقا للمحاصصة التي ننكرها جميعا بأفواهنا، ولكننا نعمل بها بأعمالنا، غير خجلين من هذه الأزدواجية التي تشبه إزدواجية الراقصات المصريات اللائي يذهبن كل سنة الى بيت الله الحرام، معتمرات في شهر رمضان.

الوزارات المتبقية هي، الدفاع والداخلية والتربية والعدل، الأول سني من جماعة الإصلاح، والثاني شيعي والثالث كردي من جماعة طالباني والرابع سني من جماعة البناء.

للساسة العراقيين الذين صدعوا رؤوسنا بأحاديث مملة عن كراهيتهم للمحاصصة، نقول كُن أنت من شئت,واعطني أملاً يغنيك كرسيك فيه عن النسب, فليس العراقي من قاد منصبه, إن العراقي من يخدم ألشعب.

عذراً فانا لا أحَرِّفُ قول امام المتقين وولي الرسول الامين؛ فلا يًعتَبرُ هذا تزييفاً لِشِعره, إنما أستشهد به كونه وضع بشِعره, حداً لتلك الخُطبِ الرنانة, التي نسمعها كل يوم.

قبل الف وأربع مائة ونيف من السنين, قالها أمير المؤمنين, لتقتدوا به وتسيروا على نهجه, لعلكم تُرضُونَ ربكم الذي خلقكم, هنا احب ان اتحقق عن مصطلحاتنا السياسيه, فالحكومة الاولى, كانت حكومة العراق الجديد التوافقية, ألثانية حكومة الشراكه واليوم حكومة التكنوقراط المستقلين!

ما معنى التكنو قراط المستقلين في مفهوم السياسة؟ لأننا عرفنا معنى هذه الكلمة, بكل المفاهيم ألاجتماعية, لكن لم نعرفها في المفهوم السياسي, إنما من وجهة نظري ألمتواضعة, أعرف ان القيادة فن, والقيادي الكبير هو من ينجز اعمالا كبيرة, وليس السياسي, حيث يضع شعبه وبلده في ألمقدمة, هذا ما لم يحصل في العراق! ولا بدول الكراسي والزعامات.

أعود لأتكلم بلغتهم, أيها الكبار أعطوا شعبنا املا, حتى تستحق حكومتكم هذا اللقب, لان فشلكم يعني المثل الشعبي "السفينة من تكثر ملاليحها تغرك" نحن لا يهمنا غرق الربّان وإنما, يهمنا ألسفينة.

فهي تراث العالم بأسره, بِعمرٍ حضاري يتجاوز السبعة آلافَ سنه, لن يسهل علينا أن نفرط بها, من أجل الكبار ولا الصغار من الساسة, كونه عراق التاريخ والحضارة, بلد سومر وأكد وكلكامش, قلب العالم الاسلامي, ومحط دولة القائم( عج) فلتعطوا شعبنا أملا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك