المقالات

هل سننتصر نحن العرب؟.


لازم حمزة الموسوي

 

على مر الزمن ونحن ننادي على بعضنا، ملتمسين الرضا وتجاوز الخلافات من منطلق قوله تعالى والصلح خير !، ولكن ما إن تنتهي العقدة، حتى تثار الخلافات من جديد .
ثم تعاد الكرة وهكذا ومرات عديدة، ما يعني أن الحلول هي وقتية وبايحاءات خارجية، اذ انها مرهونة وماتمليه الحاجة، !! ولو كانت عربية إسلامية، لاتخذت لها طابع الثبات من حيث الحل المبني على المستوى الذي يخدم بكل ما فيه أهداف الأمة السامية .
ان السير في كنف الاستعارة وعدم الاعتماد على القدرات الخاصة ، لهو الآتون الكفيل بقتل الضرورة في النفوس، وبالتالي يؤدي إلى الانهيار الحقيقي ، الذي يؤهل الأعداء من أختراق الصفوف رغم حصانتها، لذلك ومن هذا المنطلق بات من المهام الرئيسة الاعتماد على القدرات الذاتية ، كي نبني استراتيجيتنا الدفاعية وفق المعايير والمقاييس التي تمكننا من درء الأخطار المحيطة بنا .
فالعدد والعديد لا تمثل بمجموعها نصرا ، اذ لابد من وحدة القرار، المدعوم بالإخلاص وعلى شتى الأصعد ففي ذلك إقصاء لكل مأمن شأنه أن يسيء ،! وقد توهمنا كثيرا بل اوهمونا حينما رأينا بمن سل سيفه لينصرنا ، فاتخذناه عدوا لنا ، بينما هو في واقع الأمر جزء منا لا يتجزأ ! بكل ماتعنيها الكلمة من صفات !!
أوليس ما قاله الله تعالى ، هو الصواب ؟(حين قال عز من قائل ، إنما المؤمنون أخوة ؟)
فعلام إذن نسفه هذه الحقيقة الدامغة ونجعل من إسرائيل وأمريكا ما هما أقرب إلى نفوسنا ؟؟
لأننا بصراحة القول لم نعرف بعد ، ماهية ديننا !
ولو عرفناها تماما ، لتمسكنا بجانب الإيمان وتخلينا بالمطلق عن الكفر وأعوانه ! . انها الأزمة التي نعاني منها على مدى لا يستهان به من الزمن ، والآن وبعد ان تجلت الصورة فمن المستحسن بل والواجب ان نعود إلى رشدنا لكي نأخذ بالمثل العربي الشائع (الحق بمن يبكيك وأترك من يضحكك).....هكذا هو منطق الحكمة الذي يجب ان نتعامل بموجبه ، بعيدا عن المصالح الضيقة والطموحات الّا مشروعة! ..واليعمل المخلصون...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.03
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك