المقالات

المرجعية الدينية ورسم مستقبل العراق .


قد يتصور البعض أن المرجعية الدينية المتمثلة بمرجعية السيد السيستاني ( دام ظله الوارف ) بعيدة كل البعد عن ما يجري من أحداث في العراق . 

فقد تابعت المرجعية منذ سقوط النظام البائد الوضع العراقي وأخذت توجه الشعب والقادة السياسيين الى الخطط المناسبة فقد طالبت بكتابة الدستور العراقي بأيادي عراقية ثم إجراء انتخابات وأخرها الفتوى الجهادية التي أعادت الى العراق هيبته وحفظت أرضه وعرضه ومقدساته . 

واليوم المرجعية الدينية ترسم مستقبل العراق بعد تحرير الموصل من براثن داعش وتضع خطة عمل لم تقم الحكومة بأي عمل . فقد وضعت المرجعية خطة عمل على الساسة العراقيين الأخذ بها والعمل بموجبها وليس التهاون بها لكي نبعد بلدنا عن كل مكروه مستقبلا . وان يأخذوا العبر والدروس مما حصل خلال السنوات الماضية قبل استيلاء الإرهاب الداعشي على عدد من المحافظات وبعد ذلك، وان يعملوا بصورة جدية لتجاوز المشاكل والأزمات التي يعاني منها البلد. لقد رسمت المرجعية الدينية مستقبل العراق بأربعة نقاط لعبور مرحلة ما بعد داعش وهي :- 

1- الابتعاد من استخدام العنف والقهر والشحن الطائفي الذي يعتاش عليه بعض الأحزاب والشخصيات السياسية المدعومة من الأنظمة الإقليمية لتحقيق بعض المكاسب والمأرب والهدف منه تدمير البلاد . والذي يسمح بتدخل الإقليمي والدولي في الشأن العراقي . 

2- حث الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية والبرلمان ومجالس المحافظات على تطبيق مبدأ المساواة بين مكونات المجتمع العراقي في الحقوق والواجبات بغض النظر عن المذهب والديانة والقومية لا ميزة أحد على الأخر إلا بما يقرره القانون . وهذا كفيل بإعادة ثقة المواطنين المفقودة بالحكومة ومؤسساتها . 

3- مكافحة الفساد الإداري والمالي التي تعاني منه مؤسسات الدولة والابتعاد عن المحاصصة الطائفية والفئوية والحزبية المقيتة والاعتماد على مبدأ الكفاءة والنزاهة في تسنم المواقع والمناصب ، واعتبرت المرجعية هذا المبدأ فرصة أمام العراق للنهوض من كبوته . 

4- الاهتمام برعاية عوائل الشهداء والجرحى والمعوقين وتوفير الحياة الكريمة لهم والى عوائلهم ، وألزمت الحكومة الاتحادية ومجلس النواب لتوفير ما يفي بذلك ، وليس الاعتذار بقلة الموارد المالية . 

فقد أدانت المرجعية الدينية من تخصيص رواتب وامتيازات لأناس لم يتحملوا من الأذى والمعاناة في سبيل وطنهم بمقدار يسير ما تحملته عوائل الشهداء والجرحى والمعوقين . 

ها هي المرجعية الدينية تضع اليوم خارطة طريق عمل لإنقاذ العراق من ما هو عليه اليوم ولرسم خارطته مستقبلا . 

الكاتب والإعلامي / الحاج هايدي العكيلي 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1369.86
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1639.34
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 306.75
ريال سعودي 311.53
ليرة سورية 2.27
دولار امريكي 1162.79
ريال يمني 4.67
التعليقات
محمد جواد شاكر : راسب بميادين في الدور الثالث وهو السنة الثالثة في السادس إذا تعبر السنة عدم رسوب فاعتبر السنة ...
الموضوع :
التربية: تطبيق نظام التحميل في السادس الإعدادي
احمد جاسم : نطالب وزير التربيه د. محمد اقبال الصيدلي. بالدور الرابع للصفوف المنتهيه علما اني ادرس سادس صناعه مهني ...
الموضوع :
التربية تسمح لطلبة الصفوف غير المنتهية الراسبين في ثلاثة دروس باداء امتحان الدور الثاني
ولاء البالية : عاشت الايادي ...
الموضوع :
قصيدة / رِجال المرجعيّه
حميدمجيدهاشم : نحن لفيف من متقاعدي محافظة البصرة نتساءل عن سبب إيقاف سلفة المتقاعدين بمصرف الرشيد في حين أن ...
الموضوع :
شكوى الى مكتب السيد المفتش العام في وزارة المالية المحترم
محمد الفيلي : ابن الكلاش كان يحكم بغداد واربيل وما راضي !!! ويقول مهمش ...
الموضوع :
في كلمته الوداعية مسعود البرزاني يسوق جملة من الاكاذيب ويتطاول على الحشد الشعبي والقوات الامنية البطلة
علاء : ايباااااااااااااااااااااااه الزلمه راح يموت ...
الموضوع :
.تعرض مصور قناة تلفزيونية كردية للضرب من قبل جلاوزة مسعود برزاني
موظف في مديرية الجوازات : الإيفادات حكرا على الضباط وهم مدير الجوازات ..ومدير القسم الفني وغيرهم الذي تتكرر أسماؤهم في الإيفادات لماذا ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
رقية سعيد : الى السيد رئيس الوزراء المحترم ..اني المواطنة رقية حاصلة على شهادة الدكتوراه في العلوم السياسية ولم احصل ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
يعقوب ماهود : واين المخابرات العراقية من ذلك وكيف تسرح المخابرات الاوربية وتمرح في العراق وتعرف كل خباياه الا تشعر ...
الموضوع :
الاستخبارات الاوروبية تكشف مصادر تمويل داعش الارهابي في العراق وسوريا
فيسبوك