المقالات

زينب واللبنة الأولى بسقوط الدولة الأموية ...


رحيم الخالدي 

واهم من يتصور أن الشعارات التي رفعتها دولة بني العباس، بثورتهم ضد بني أمية صادقة! بل هي الكذب المحض والتورية، التي رفعت شعار بشكل، وطبقت الشكل الآخر، صاحب الوجه القبيح، الذي سار بمنهج معد من قبل أولائك، الذين إستغلوا جمهورهم، الذي ضاق ذرعا بسياسة بني أمية، وكان أقبحها قتل سبط النبي الأكرم، "صلوات ربي وسلامه عليه" فكان إستدراج الناس في ذلك الحين سهل جداً، بإستغلال عواطفهم التي تكّن الحب للآل البيت، صلوات ربي عليهم أجمعين .

بعد معركة الطف الخالدة، إذ كانت إختصاصية بالقضاء على الحسين، "عليه السلام" وأبنائه وأصحابه بامر شارب الخمر، وقاتل النفسة المحرمة، تصور يزيد عليه ما يستحق من رب العزة والجلالة، أنه ربح المعركة، وإستتبَ لهُ الأمر، لكنه كان واهماً والآتي أعظم، وما أن أمر بجلب السبايا، كما كان يصوره للمجتمع آنذاك، ودخولهم مجلسه، والتشفي بالشهداء! إنبرت له عقيلة الهاشميين "زينب " عليها السلام، والقمته الحجر، وفي عقر داره، وهو المنتشي بذلك النصر المزعوم، فكان أول إنقلاب لدولتهِ .

بني العباس لو كانوا صادقين النوايا، كما صوروا للناس، ورفعهم شعار يا لثارات الحسين، أين كانوا عندما حاصر جيش بن زياد الحسين وأصحابه؟ وسوقهم الى كربلاء! لتكون واقعة الطف الخالدة، اليس الأجدر مناصرة سبط الرسول، والانقلاب على تلك الدولة، التي بنيت على قتل النفس المحرمة، ونفي كل من يتصدى لهم، وأبي ذر الغفاري رضوان ربي عليه، كان ضحية أحد الخلفاء، عندما أسر به للشام، وبعدها تم نفيه للربذه! بعد فضحه أمير الخمر يزيد وأعوانه بالشام .

 كلمات أطلقتها بلسان عربي مبين، ومنظوم كأنه كُتِبَ على يد أمهر ناظمي الشعر أو الخطابة، بل كان أفصح من شعراء الجاهلية، الذين يُضْرَبْ بهم المثل، لثقل الكلمات ومعانيها، وفي عقر دار الخلافة آنذاك، " أضننت يا يزيد أظننت يا يزيد ـ حيث أخذت علينا أقطار الأرض وآفاق السماء، فاصبحنا نساق كما تساق الأسارى ـ أن بنا هواناً على الله وبك عليه كرامة، لتختمها بكلمة والله لا تمحوا ذكرنا ولا تميت وحيينا" وهنا خرست الالسن وصُمّتْ الآذان!.

من هنا بدأ سقوط دولة بني أمية، بكلمات زينب عقيلة الطالبيين عليها السلام، فكانت أول لبنة في سقوط دولة الخمر والفجور والقتل، وانتصار الدم على السيف إستغله العباسيين! لان الطريق كانت ممهدة، لهم فاستغلوها وسقطت بذلك دولة آل ابي سفيان، الذي ما تجيش جيش ضد النبي محمد، إلا وعلى رأسه أبا سفيان، وبعد ما تمكن منهم رسول الإنسانية محمد صلوات ربي وسلامه عليه، أطلقهم! والكلمات دليل "ملكنا فكان العفو منا سجية ولما ملكتم سال بالدم أبطح" .

زينب لها الفضل على بني العباس، لانها أسست سقوط أول لبنة لدولة بني أمية، وغضب المسلمين بعدما عرفوا الحيلة والغدر، الذي سار بركبه يزيد ومن معه من أصحاب الكأس، الذي يتعاطاه مع ندمائه، وقتل الحسين وأصحابة بكذبة الخوارج، فكان غضب الشارع عليه مرتين، الأولى القتل، والثانية نعت المسلمين بالخوارج، والسير ببنات الرسول صلوات ربي عليهم، بالشوارع! وعرضهم على الناس، والتحريض على شتمهم، ونعتهم بابشع النعوت !.    

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك