التقارير

هكذا انقضى اخر يوم من حياة الولي الشهيد الحاج قاسم سليماني "ره"


 

أياد الإمارة ||

 

نص ترجمه إلى العربية (إياد الإمارة) من مذكرات قائد مقاومة

 

يقول (ل. م):

الخميس الساعة ٧ صباحاً

دمشق.. ذهبت الى الاجتماع على عجلة.. الجوء غائم تهب رياح باردة.

 

الساعة 7:45 صباحاً

وصلت الى مكان الاجتماع كان كمثل باقي الاجتماعات يحضره جميع مسؤولين قوات المقاومة في سورية..

 

الساعة ٨ صباحاً

 الجميع يتكلم مع بعضهم البعض.. يُفتح الباب ويدخل قائد الجبهة المقاومة "الولي الشهيد سليماني" وبابتسامته المعهودة يسلم على الجميع ويسالهم عن أحوالهم واحداً واحداً.

دقائق من الاجتماع تنقضي بالسلام والكلام العام. بعدها بدأ الحاج قاسم "الولي الشهيد"  الاجتماع رسميا وفي بداية كلامه طلب من الجميع الكتابة، قائلا: "الكل يكتب ما اقول"

 دائما كنا ندون  الملاحظات ولكن هذه المرة اكد الحاج ان نكتب كل مايقول.

 تحدث في هذا الإجتماع عن مواضيع كثيرة .. عن ميثاق سنوات الخمس القادمة الى برنامج واحد واحد من مجموعات المقاومة  وطريقة التعامل مع بعض..

كانت الاوراق تمتلئ من الكتابة ولم يسبق في كل الإجتماعات التي عقدناها أن تناولنا هذا الكم من المواضيع.

الذين يعملون مع الحاج "الولي الشهيد" يعرفون جيداً بانه في وقت العمل وعند الاجتماعات يكون جاداً جداً، لايسمح لاحد بمقاطعة كلامه .. يوم الخميس لم يكن كذلك، كم مرة يتم قَطعُ حديثه، فيقول بهدوء: "لاتستعجلوا دعوني اكمل كلامي"

 

الساعة11:40 قبل الظهر

قربت صلاة الظهر وبامر الحاج "الولي الشهيد" أُقيمت الصلاة وتناولنا وجبة الغداء بشكل سريع وواصلنا الاجتماع من جديد.

 

الساعة 3 عصراً

 انتهى الإجتماع (الذي أستمر سبع ساعات تقريباً قال فيها الحاج "الولي الشهيد" كل مايجول   في خاطره)، ومثل باقي الاجتماعات عند الانتهاء احطنا به وتكلمنا معه حتى اوصلناه إلى باب الخروج، كانت هناك عجلة تنتظر الحاج في الخارج.

ذهب "الولي الشهيد" إلى لبنان لرؤية السيد حسن نصرالله.

 

حدود الساعة ٩ ليلا

 عاد الحاج "الولي الشهيد" من لبنان الى دمشق (شخص كان معه يقول التقى الحاج بالسيد حسن نصر أمين عام حزب الله مايقارب الساعة فقط وودعه)..

 اعلن الحاج أنه ذاهب الليلة الى العراق وقد رتب فعلاً وضع سفره الى هناك..

سكت الجميع..

احدهم قال: "ياحاج لاتذهب حاليا وضع العراق غير مستقر"

ابتسم الحاج وقال: "تخافون ان استشهد؟" وفُتِح باب الكلام الكل قال: "الشهادة فخر ولكن ذهابكم يفجعنا.. ياحاج مازلنا نحتاجك"

نظر الينا الحاج فسكتنا جميعنا، تكلم بكل هدوء وقال: "الفاكهة عندما تنضج المزارع  يجب ان يحصدها، الفاكهة التي تنضج وتبقى على الشجرة تفسد وتقع لوحدها" ونظر الى بعض الاشخاص واشار اليهم باصبعه وقال: "هذه نضجت وهذه ايضا نضجت..وهذه نضجت..."

 

 الساعة ١٢ صباحاً

اقلعت الطائرة.

 

الساعة ٢ صباحاً

 الجمعة وصل خبر استشهاد الحاج "الولي الشهيد" ذهبنا الى غرفة الاستراحة الخاصة به في دمشق كان قد كتبَ "الولي الشهيد" ورقةً ووضعها امام المرآة.

 

(ل. م)

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك