المقالات

أين سيضع رأسه من طبع !؟

452 2023-10-07

زيد الحسن ||

 

نقطة من النقاط التي دائماً نستذكرها ونركز عليها بمعركة الطف الخالدة هي الفارق الكبير بالعدد والعدة بين جيش الامام الحسين عليه السلام وبين جيش عمر ابن سعد ، ولان هذا الفارق كبير جداً كانت المعركة غير متكافئة ، وبرغم عدم التكافؤ هذا انتصر الحسين عليه السلام وجيشه .

كلا كلا للتطبيع كلمات اسمعها قبل نصف قرن ترددها الشعوب العربية قاطبة ، وابعد من هذا الكم الهائل من الاعمال الفنية التي نفذها اغلب الفنانين العرب والتي جسدوا من خلالها رفض الشعوب العربية لهذا التطبيع ، لكن في العقدين الاخيرين سمعنا ان ان هناك من طبع مع العدو ، وان هناك من يعمل من اجل التطبيع وشممنا دخان الرغبة في التطبيع تجتاح الاروقة السياسية في الخفاء .

(طوفان الاقصى ) ما اروعه من اسم وما اصدقه من عنوان ، هذه الحروف سيسجلها التأريخ بلا ادنى شك ، وسينتصر الدم الفلسطيني على خونة ( العرب ) اولاً ، وللاسف ايضاً حرمنا نحن كشعوب من الفخر لاننا قد وضعنا خارج اسوار الاخوة مع الشعب الفلسطيني بسبب عمالة البعض ، ورغم هذا نحن نسعد بسماع صمود هذه الفتية الابية التي سطرت اروع الملاحم في سوح الجهاد ، انهم هم انفسهم ابطال الحجارة الذي جعلوا العدو يركع ذات يوم ، واليوم جعلوا العدو يبكي دماً و حرقة ، انها بطولات لاتشبه بطولات اي حرب سبقتها ،سوى معركة واحدة هي معركة الطف ، الحق كله يقاتل الشر كله ، فهنيئاً لكم ايها الابطال هذا السجل العريق من سجل الانتصارات والبطولات .

دويلاتنا العربية الخائنة لدي سؤال لكم ؛ مانفع الحياة وانتم في مهانة و ذل ؟ ترى ماذا قدمت لكم اس را ئيل لتكونوا الى جانبها ضد الصدور المكشفوفة لبلد محتل ، اهله خلقهم الله ابطالاً احراراً ، ذوو جباه عالية ، كيف هو طعم الحياة لديكم الان وانتم جزء من بقاء هذا الاحتلال الغاشم ؟، وما هو شعوركم اليوم وانتم تشاهدون بأم العين هزيمة جيش العدو تحت سلاح صوت الحق ؟.

رغم اننا نتآلم لنزيف الدم العربي الاصيل ، لكننا نشم عطر الرجولة يفوح في ملكوت السماء ، ولا نملك الا الدعاء لله سبحانه ان يمدهم من عزمه ويقوي لهم الشكيمة ، وسنعرف لاحقاً  في أي مزبلة وضع رأسه من طبع .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك