المقالات

الكاظمي لا يستحق الاعدام ..!


عبــــاس العـــرداوي ||

 

تتعالى الاصوات المطالبة بمحاكمة رئيس الحكومة السابق وفريقهُ الحكومي الفاسد الذي عاث بالدولة فسادًا وضررًا .

قد لا يكون واضحًا لدى عامة الناس ولكن موظفي الدولة بمفاصلها الحساسة وغيرها يدركون حجم الضرر المترتب على حكم مصطفى لـ 3 سنوات اداره بعنف وحقد ليس له مثيل وهذا ليس كلامي فقط خصوصًا اني عارضت حكم هذه العصابة منذ البداية ولكن هذا كلام موظفين رسميين والمؤكد إنه وفريقه اتلف اغلب المستندات التي تثبت اوامر الهدم الاداري ومنها قرابة 250 امر ديواني ورقم مجهول من الأوامر الى وزارات وهيئات ومحافظين  افساد لهيبة ألدولة من تمكين فاشلين ومأزومين وحاقدين وسراق وغيرهم.

والأهم هو تقارير يعدها موظفي الامانة العامة لمجلس الوزراء تتعلق بتقييم  الاداء الحكومي  عمد الامين العام الى حفظها ثم ضاعت بعد حفظها وكأنها  لم تكن !

وإن اتلفت بعض المحررات والمستندات وغابت عن الذاكرة اوامر شفهية وإتصالات من قبل مصطفى او فريقه الحكومي تنهي عمل او تشكل لجنة او تسهل مهمة عملية الهدم التي مارسها تنكشف تباعًا بآثارها رئيس الحكومة الحالي يشكو من هدم دقيق لمفاصل الحياة في جسد ألدولة متعمد لاشغال اي مساع لتدارك الامر وتعطيل اي نوايا لتحسين سلوك الدولة وهذا الامر  يستدعي ان تقف الكتل السياسية الى جانبه وتترك له المساحة الكافية من ادارة شؤون الدولة لاسيما مع تصديه الواعي الى خطورة المرحلة وحساسية الموقف .

والانصات الى مطالب الشعب بضرورة مراجعة السياسات الداخلية والخارجية لحكومة الكاظمي وانقاذ العراق من الشبكات الامنية والاعلامية والدبلوماسية التي نسجتها هذه العصابة بأمرة من جاء بها ومهد لها وتعامل معها وتآمر بها لذا اقول ان الكاظمي لا يستحق الاعدام  بل يسحق باقدام العراقيين الشرفاء الذين تضرروا منه وعصابته في شتى قطاعات الحياة وفي كل بقاع هذا البلد الطاهر الذي حاولت هذه العصابة الانتقام منه.

 

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.83
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 404.86
ريال سعودي 392.16
ليرة سورية 0.59
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.88
التعليقات
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
فيسبوك