المقالات

سطور في رحاب استشهاد امامنا الكاظم عليه السلام


  د. عطور الموسوي ||   استذكارنا  ليوم استشهاده عليه السلام ليس استثارة للمشاعر واستجلابا للدموع والآهات .. وانما هو استحضار لقيم الثبات على المبادئ والصبر على المحن .. واعلان عن حقبة من حقب الطغاة الذين اوغلوا في دماء اهل البيت ومواليهم مثل بني امية واكثر وهم يدّعون انهم ابناء عمومة النبي واهل بيته عليهم السلام .. إنه كشفٌ عن جريمة الاخفاء القسري التي سنّها طغاة بنو امية وبنو العباس وسار عليها كل الطغاة من بعدهم.. ولعل الامس القريب كشف لنا جرائم لا تعد وتكاد ان تماثل هذا القمع والاخفاء القسري مع اختلاف الشخوص في حقبة البعث والارهاب الاعمى من تغييب لم يجر مثله في كل دول العالم، وكأن العراق قد ابتلي منذ تلك القرون وليومنا هذا بمن سار على خطى هارون.. هو إعلاء صرخة الحق ضد الباطل والتحليق في رحاب أجواء نصر الله لعباده الصالحين . هاهو قبر الامام المظلوم كعبة للعاشقين مهما حاول قاتله جاهدا ابعاده عن مواليه وقطع ذكره واخفاءه.. حشود مليونية تطوف بحضرة قبرة وكأن ثمة مغناطيس يجذب محبيه وكل مسلم يعرف قدر نبيه واهل بيته..انهم يدورون في فلكه رجالا نساءا شيبة وصغارا يحدوهم حب محمد وآل محمد يتقربون لنبيهم بالمواساة بحفيده ويقدمون العزاء  لامامهم المنتظر.. هكذا يردد احدهم بكل يقين : " عظم الله لكل الاجر ياصاحب الزمان "    نعم .. عظم الله لك الاجر يامولانا بمصاب جدك الكاظم، وأعان الله قلبك وانت تسمع وترى ما يجري على امته.. ترى عمامته يستهان بها جراء افعال بعض ممن يرتديها .. ترى شيعتك تتجاذبها الاهواء وتتقاذفها رياح الطمع والإثرة .. وقد تشتت جمعهم وباع بعضهم دينه ومذهبه لنواصب وكفار هذا الزمان ..  تمر الذكرى وتهيج معها الاحزان وتنبض القلوب بحبهم وتذرف الدموع لحزنهم وتعاد مفاصل الملحمة لترسل انطباعا فريدا من نوعه.. خلود الاخيار وافول وجود الاشرار .. لم يتمكنوا من اطفاء نورهم مهما تكالبوا خلف بعد سلف وراهنوا على ان نتوانى عن احياء ايام الله ما بقينا فنحن الفقراء اليهم ولذكرهم ولحبهم .. جعلنا الله واياكم ممن يحيي امرهم ويثبت على نهجهم ويكون لهم زينا يليق بانتمائنا لهم ونستجير بالله ان نكون شينا عليهم .. ونسأله خلوص النوايا وصدق العمل لوجهه تعالى .   السبت 26/2/2022 25 رجب 1443
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1492.54
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك