المقالات

الصناديق الملغمة تنسف التعايش السلمي في العراق.


  حسام الحاج حسين ||   نجحت الأنتخابات المشوهة بتحديد المسار التصادمي بين مكونات الشعب ،،! الأكراد والسنه والشيعة كثير منهم وقعوا ضحية التزوير الأمريكي في صناعة صناديق ملغمة تنتهي بتفجير الوضع الأمني وتهدد السلم الأهلي . ارقام صعبة وفوارق فاضحة في نتائج التصويت .  تبرز كل لحظة اداة جديدة لعملية الأحتيال الأنتخابي ، الهدف منه صناعة مشهد دراماتيكي قد تنتهي بكارثة ،،! الخاسر هو الشعب والرابح هي قوى الهيمنة الأمريكية وادواتها ،،! الهدف منها تمزيق العراق والذي يعد جبهة متقدمة في مواجهة المشاريع الإسرائيلية  من خلال احتوائها على فصائل للمقاومة تقلق تل ابيب وواشنطن وبعض دول التطبيع وتثير مضاجعهم ،،! ان دخول الإمارات على المكونات السياسية في العراق تقف خلفها إسرائيل بصورة مباشرة ،،! السيناريو المرسوم لتدمير البلد يبدء من صناعة رأي عام ضد المقاومة وينتهي بصناديق الأنتخابات المسيسة التي اخرجت نتائج لايكون القبول بها سواه انتحار سياسي للقوى المقاومة والمناهضة للتطبيع . لتبدء مرحلة الأزاحة وفق نظرية ( جز العشب ) الأمريكية ،،! تحاول الأدارة الأمريكية من خلال التزوير المفرط للأنتخابات على فرض واقع يضفي الشرعية على هيمنتها على القرار السياسي العراقي لصالح المشروع الإبراهيمي السيء الصيت ،،! تستخدم الحرب الناعمة في عملية الجذب والضم دون الأكراه او استخدام للقوة ،،! نجحت في اولى خطواتها من خلال فرض الكاظمي على المكون السياسي الشيعي بملئ ارادتهم وهذا ما لايجدون تفسيرا لحدوثه لانهم وقعوا ضحية للقوة الجاذبة التي استخدمتها واشنطن معهم ،،! جائت الأنتخابات وفق الرؤيا الأمريكية وافرزت النتائج  المعلنة على موارد ديمقراطية من خلال الصناديق الملغمة ،،! لتعمل على تحقيق الأهداف المتوخاة بدون الاضطرار إلى الاستعمال المفرط للعوامل والوسائل العسكرية والصلبة ،،! والحرب الشيعية - الشيعة ستكون نتيجة مرضية لواشنطن للقضاء على الجميع بيد الجميع دون استثناء ،،،،!

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك