المقالات

العراق لن يكون (سد النهضة الاثيوبي) ضد إيران .


 

سميرة الموسوي ||

 

بين العراق وإيران روابط جيرة وتاريخ مشترك بالغ العمق وعلاقات عميقة على الاصعدة كافة ،ومن يفكر مجرد تفكير بأن التاثير المتبادل بين الشعبين يمكن أن يتوقف أو يضعف ولا سيما في الفترة الحرجة المقبلة من متغيرات دولية  غاية في الحدة والعمق فهو واهم ويستخف بعقله .

تأسيسا على ما تقدم فإن العراق لن يكون مثل ( سد النهضة ) الاثيوبي الذي يضر أثيوبيا من الناحية التقنية عند الملء الثاني للسد ويضر مصر والسودان ويهدد حياة الملايين من دولتي المصب .

سد النهضة الاثيوبي لم يقم دون أن يكون لأساسه أجندة غاية في الخبث ضد مصر تحديدا ثم السودان برعاية وتشجيع وتمويل وحماية الصهيونية العالمية للهيمنة على أكبر دولة عربية ،وقد بدأت أثيوبيا بالملء الثاني للسد مما يعني بداية التهديد العملي لحياة الملايين من المصريين والسودانيين بإحتمالات إنهيار السد أو تحويل نهر النيل الى ساقية وبذلك تصبح مصر داخل المصيدة الصهيونية ،وحين هددت مصر أثيوبيا بتدمير السد بالقوة الصاروخية أو بغيرها سارعت الصهيونية الى مدها بالمزيد من أسلحة التدمير لكي ترد على مصر بأنها ستستهدف السدالعالي في حال ضرب سد النهضة .

سد النهضة مثال مختصر لإرادة الاحتلال في العراق ،فالصهيونية لم تكن بها حاجة الى إحتلال أثيوبيا لكي تخنق مصر وإنما دفعت أثيوبيا لإقامة سدها ووعدتها بحمايته بكل أسباب الحماية ، وبذلك دخلت من الابواب لتكون على حدود مصر وبيدها قوة تدميرية من المياه التي يمكن إعطاءها بالقطارة أو إرسالها سيولا هادرة تجتاح ثلث مصر .

والاحتلال وأذرع الاحتلال في العراق _ أشخاصاومجموعات _ وأحزابا _وتيارات _ ودول _ تريد العراق ( سد نهضة ) لوضع إيران بمواجهة طوفان قوة يربض على حدودها .

الوجود الاجنبي في العراق وبأي صفة لا يعدو عن كونه مشروع ( سد نهضة ) بكل أبعاده وأجنداته ، أو هو عمود من أعمدة سد نهضة تنطوي عليه أجندة يتعذر السيطرة على محتوياتها .

أيتها القوى الاستعمارية والمهيمنة لا تظنوا سوء بالوعي العراقي وإقتداره وفرسانه وأحراره فلم يعد ينطلي علينا ما إنطلى من متراكم إستعماري منذ أكثر من مئة سنة الى يومنا هذا ، ولا يغركم كثرة الذين يهرولون حولكم فهؤلاء ليسوا سوى مجموعة من فقاعات لا وزن لها في مقاييس الاحرار فهم يطمعون  بحماية ما جمعوه منكم وبسببكم وسرعان يتطايرون رغوة بين الاقدام

... وليأخذوا حذرهم وأسلحتهم ود الذين كفروا لو تغفلون عن أسلحتكم وأمتعتكم فيميلون عليكم ميلة واحدة .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك