المقالات

صنع في العراق! سحقا لأمة تقتل نفسها! الديناصور مثالا..!

157 2021-02-23

 

د. حسين فلامرز||

 

 اينما ذهبت بكلماتي و رسالتي، إصطحبت معي ديناصوري الصغير الذي لا يفارقني اينما كنت وأني اصطحبه أينما حللت. ليجعلني صاحيا وأفكر! لقد أنقرض  الديناصور واسمه ينتمي الى صنف الذكر قبل ملايين السنين استنادا الى الدراسات والابحاث!

 وكان السبب الرئيسي في انقراضه بالاضافة الى التغيرات المناخية هو الاقتتال الداخلي الذي لم يبقي على احد منهم. نعم أمتي تتصارع وتتقاتل وتستهر بدم بعضها البعض، والتغيير الحاصل في المنطقة له أثر كبير كأثر التغيير المناخي الذي حصل في ذاك العهد.

الى أين تريدون بالركب؟ الكل يمقت الكل ! والكل يخون الكل!يشبهون الدمى بل أسوأ بكثير!!

فبينما الجيوش الاجنبية تسرح وتمرح في ارض الرافدين! وزير خارجيتها واخرون يصولون ويجولون في دول التطبيع يوقعون على معاهدات وتعهدات واتفاقيات لانعرف الى ماذا تصبو!! ولماذا مع هؤلاء بالذات!!

 أليس هم من كانوا يشترون السلاح الكيمياوي للهدام! اليس هم عبارة عن دويلات كارتونية وغير ديمقراطية!

 أما الاتفاقيات الاستثمارية فحدث ولاحرج! البيع بالطابو المباشر ولاندري ماذا سيبقى في العراق بحلول الخريف!؟

سحقا للديناصورات التي راسها في العراق وذنبها في الخارج. عجيب أمر العراقيين! ترى هل أعماهم الله وافقدهم البصيرة!

 يتامرون على بعضهم البعض و سمحوا أن تكون ارضنا خصبة للمؤامرات!

 بل أكثر من ذلك جعلوا منها حقل ألغام ستنفجر علينا جميعا وننقرض كالديناصورات.

مخطط هادىء على صفيح ساخن نحتاج الى رجال حقيقين شرفاء ليسوا أمريكان وشجعان ليسوا معتدين و مفكرين ليسوا بلهاء و قادة ليسوا مجانين.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.55
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.86
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك