المقالات

حوادث التفجير،،من يتحمل المسؤولية؟!


 

 اياد رضا حسين ||

 

 تعقيبا على حوادث التفجير التي وقعت صباح اليوم في بغداد وذهب ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحي ، والتي اشار فيها احد الافاضل الاصدقاء ، ان من يقف وراء هذه الحوادث ،، هم داعش والبعث ومنحرفي تشرين اللقطاء والخليج وامريكا ،،  وقد عقبت على ذلك بما يلي :-  ان كل ماذكر من عناوين لجهات دولية واقليمية ومحلية تخطط لتدمير العراق واسقاط العملية السياسية  هو صحيح ، وهي تقف وراء التخطيط والدعم والتنفيذ لهذة الجرائم المروعة  ، لكن يبقى المسؤول الاول لكل ماحدث ويحدث .

هي هذه الحكومات الكارتونية والقيادات الانبطاحية الهزيلة التي جاءت بعد السقوط ولحد الان ، فهذة التفجيرات التي حصدت ارواح عشرات الالوف من الضحايا ، هي ليست وليدة اليوم وانما منذ خمسة عشر سنة الا في فترات توقف قليلة ،،، وهنا تطرح الكثير من التساؤلات.

 ومنها على سبيل المثال ،،، كم هنالك الان من المجرمين الذين تسببوا في قتل الالوف من الابرياء وصدرت بحقهم احكام الاعدام منذ سنوات ولم تنفذ لحد الان خلافا للقانون على الرغم من اكتساب هذة الاحكام الدرجة القطعية ، وذلك بسبب الضغوط المزعومة والمساومات المشبوهه بين الساسة الدئ دون مراعاة لمشاعر واحاسيس ذوي الضحايا وعوائلهم او دون احترام القانون وقدسيته  ؟؟!!

ان هؤلاء الخائفين المتملقين الفاقدي شروط ومواصفات القيادة الناجحة ، لا يمكن ان يأخذوا بيد العراق ، او انهم اساسا  يصلحوا لقيادة سلطة ونظام سياسي في بلد مثل العراق في حجم التحديات التي تجابهه ونشاط القوى المضادة والصراعات الدموية فيه ،  او انهم يضربوا بيد من حديد على رؤوس هذة الشراذم الاجرامية التي سفكت هذه الدماء طيلة هذة المدة ،،، اننا ماذا نتوقع من مسؤول من وسط فيه الوجه الاجتماعي الكبير كان يخشى مدير الناحية او يتملق لمفوض الشرطة او يقاد من قبل شرطي في (الخيالة).

 وماذا نتوقع من مسؤول من وسط اجتماعي كان فيه الكبير يمشي وهو خائف من نفسه وينحني للاخرين وهو يقول لهم (سيدنا ومولانا) ؟؟!! ان هذة دولة ونظام وسلطة واجهزة امنية وبوليسية ومخابراتية وقوات مسلحة ضاربة ، وليست (تكية) او سوق للعطارين او البزازين ، او تجمعات الاعراب وعلاقات تسودها اعراف وقيم البداوة . 

 ان السياسة الامريكية الخارجية ، تجاه المنطقة الاسلامية والعربية هي امتداد للحروب الصليبية التي بدأت منذ القرون الوسطى والتي لا زالت مستمرة ولم تنقطع ولكن بصفحات وصور مختلفة ومتنوعة . بدأ من الاستعمارالكولونيالي القديم الى الصفحة الاخرى التي تلتها وهو الاستعمار الامبريالي الجديد ،، والعملية مستمرة دون توقف .

 ان كان يحكم في الولايات المتحدة الحزب الجمهوري او الحز ب الدقراطي ،، او ان الذي يحكم في بريطانيا حزب المحافظين او حزب العمال ، او ان الذي يحكم في المانيا وفرنسا او ايطاليا اقصى اليمين او اقصى اليسار ،،، وهكذا سيستمر الحال ، والى ان يشاء الله .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك